قصص و روايات - قصص رائعة :

رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة كاملة

رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة كاملة

رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة كاملة

تقديم الرواية

تأملوا ابتسامتها
إن رأيتموها مشرقة تشع في عينيها فاعلموا أنها تزوجت رجلا أحبها.
أما إن رأيتموها باهتة توقفت تلك الابتسامة عند ثغرها فاعلموا أنها تزوجت رجلا أراد فقط امتلاكها.

المرأة كائن رقيق قوي التكوين، تمنحك قدر ما تمنحها ثم تزيد.

أيها الرجل! لا تكسرها.

فقد تبدو خاضعة مستسلمة لإحتلالك كيانها وإرادتها، ولكن حذار من إنتفاضة إمرأة مستعمرة قد فاض بها الكيل، فستحرق الأخضر واليابس بنيرانها، و أول ضحاياها سيكون أنت.

----------------------------

أعترف، لم أكن بجوارك هاهنا يوما، واقع يبكينى
نعم قد كنت مَعَكِ جسدا فقط، لكن غاب تكوينى
كم مرة لم أسمعك حقا، وكم ظللتى تحاكينى
تطلبين اهتمامى، وبكل ذرة في كيانك كنت تبغينى
عذرا لم أنتبه، شغلتنى أمور الحياة عنك فلم تشتكينى
تحملتى تجاهلى، وحاولتى جذب إهتمامى، فلم تجذبينى
فأنا الذي لم أفكر يوما أنى قد أفقدك أو تتركينى

إتخذتك أمرا مسلما به في حياتى، ولم تمنعينى
وها أنا ذا أعض الأنامل ندما، بعدما فارقتينى
أتمنى لو عاد بي الزمن، لأكون لك وطنا تسكنينى
أمنحك إهتمامى وعشقى وحنانى، كما منحتينى
أشاركك أنفاسك، وفي كل مكان أتبعك وتتبعينى
ولكن أماني تذهب سُدى، فلا الزمن يعود ولا الندم يداوينى
وكيف يرفق بى جرحى ولم أرفق بك يوما، الذنب يضنينى
والله ما رحم الله رجلا أساء لحواء، ولن يرحم أنينى
فقط أتمنى لو عدتى لى يوما، لأتوسل إليك، سامحينى
كنت غافلا، لا أدرك أنك خُلِقتى من ضلعى وسكنتى وتينى
ولقد كان القصاص عادلا فبغيابك حبيبتى، قد قتلتينى.

فصول رواية ضلع مكسور

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الأول

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثاني

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثالث

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الرابع

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الخامس

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل السادس

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل السابع

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثامن

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل التاسع

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل العاشر

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الحادي عشر

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثاني عشر

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثالث عشر

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الرابع عشر

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الخامس عشر

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل السادس عشر

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل السابع عشر

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثامن عشر

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل التاسع عشر

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل العشرون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الحادي والعشرون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثاني والعشرون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثالث والعشرون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الرابع والعشرون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الخامس والعشرون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل السادس والعشرون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل السابع والعشرون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثامن والعشرون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل التاسع والعشرون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثلاثون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الحادي والثلاثون

- رواية ضلع مكسور سينجبر للكاتبة شاهندة الفصل الثاني والثلاثون والأخير

تمت
الإعجاب، المشاركة والتعليقات على الرواية
W
لتصلك الفصول الجديدة أو الروايات الجديدة
اعمل متابعة للصفحة (اضغط لايك للصفحة)