قصص و روايات - قصص رومانسية :

رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد جميع الفصول

رواية ما بعد الرحيل بقلم ياسمين أحمد

رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد جميع الفصول

بطلة قصتنا لازم اتكلم عنها شويه وأقول هى ليه أخدت قرار بالرحيل عن الإنسان اللى حبيته وعشقته بجد وأيه اللى وصلها لكده . لكن قبل كده نتعرف على الشخصيات:

بطلتنا

مايسه بنت رقيقه وجميله خريجه كليه فنون جميله عمرها 22سنه لها عيون خضرا وخدود تفاحى وغمزتين وشفايف حمراء زى الكريز وبشرة قمحاويه متوسطه الطول من عيله بسيطة جدا.
أبوها ( طه ) راجل بسيط على قد حاله عندة 55 سنه بيشتغل فى عزبه المنصورى بعد إحالته للمعاش المبكر بسبب اتهامه بسرقه هو برىء منها. و امها بسيطه أسمها ( فوزيه ) عندها 50 سنه كافحت علشان تعلمهم تعليم عالى وبفضلها نجحوا وبقى لهم مستقبل مبهر ومشرق. لها أخ أسمه هانى أكبر منها ب3سنين يعنى عندة 25سنه خريج كليه الطيران كابتن طيار وبيطلع فى رحلات كتيرة. له عيون بنى لمامته.

عائله المنصورى

مكونه من محمد المنصوري عندة 50 سنه رجل أعمال ناجح له من الأبناء.جاسم وندى .
جاسم 26 سنه طويل له عيون رماديه زى ابوة وعضلات قويه وجسم رياضى خريج كليه التجارة وله شركات ومصانع كتيرة أبوه عملها له علشان يكبرها وينميها .
ندى 22 سنه خريجه كليه آلاداب جميله رشيقه عيونها رمادى زى ابوها واخوها من عائله استقراطيه أمهم متوفاه محمد ابوهم عنده عزبه كبيره واراضى واطيان كتيره وافدنه بملايين الجنيهات ومع ذلك راجل محترم جدا ومش متكبر ولامغرور محدش بيطلب منه مساعده ويتاخر على حد.
داليا عندها 22 سنه خطيبه جاسم لها عيون سمراء وشعر أسمر وبشرة بيضاء وجميله لكن إنسانه استغلاليه لأبعد حد.

محمود السويفى رجل أعمال عندة50 سنه ولكن إنسان جشع بيعشق المال أكتر من اى حاجه تانيه وبيشتغل فى أعمال كتيرة مشبوهة.
أمجد صديق جاسم الروح بالروح عندة 26 سنه وبيشتغل معاه فى نفس الشركه.

وباقى الشخصيات هانعرفهم بعدين.

اقتباس

مايسه ركبت عربيه اخوها ..أبوها قعد قدام وهى وأمها ورا.
فوزيه:عينى عليكى يابنتى كفايه يا قلب أمك اللى بتعمليه فى نفسك ده حرام عليكى قلبى بيتقطع عليكى بس ياحبيبتى كفايكى دموع.
مايسه بتشهق وبتعيط جامد:مش قادرة يا ماما مش قادرة أصدق أن جاسم يعمل فيا كده.
طه:بكره تنسيه معلش يابنتى أنا عارف اللى حصلك شىء صعب بس بكره هتنسيه لازم تنسيه يامايسه.
هانى بعصبيه:أنا لو شوفته قدامى دلوقتى كنت عرفتة مقامه كويس مش تقلقى حقك هيرجع.
مايسه بدموع:أرجوكم كفايه كلام عنه وكفاية اللى حصلى بسببه.

 

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الأول

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثاني

رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثالث

رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الرابع

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الخامس

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل السادس

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل السابع

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثامن

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل التاسع

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل العاشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثاني عشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الحادي عشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثاني عشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثالث عشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الرابع عشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الخامس عشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل السادس عشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل السابع عشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثامن عشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل التاسع عشر

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل العشرون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الحادي والعشرون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثاني والعشرون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثالث والعشرون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الرابع والعشرون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الخامس والعشرون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل السادس والعشرون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل السابع والعشرون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثامن والعشرون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل التاسع والعشرون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الثلاثون

- رواية ما بعد الرحيل للكاتبة ياسمين أحمد الفصل الحادي والثلاثون

...

باقي الفصول اتباعا كل يوم.

الآراء والتعليقات على القصة