قصص و روايات - نوفيلا :

نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء كاملة

نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء كاملة

نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء كاملة

لا شيء واضح هنا.. ليست قصة حُب عادية
تعتقد أنك تعلم أحداثها لكن في الحقيقة!، انت لا تعلم شيء..

اقتباس من النوفيلا

اغلق باب الشقة قبل ان تصل له، قال بكبت وهو يستدير لها
- ارتحتي!
- طبعاً، خربت عليك اللي كنت هتعمله ودة هدفي
مد ذراعه ليقبض على ذراعها ويجذبها له فتلتصق به وتصبح محاطة بذراعيه..
- اية رأيك اكمل اللي كنت عايزه معاكِ!
ابتسمت بهدوء مع قولها المُرحِب.. انها وقحة وهذا شيء مُعتاد عليه منها
- ياريت
دفعها سريعاً بعيداً عنه حين صعد كفها لوجنته، فكادت ان تسقط لكنها تمالكت نفسها، لم تكترث، قالت بخبث وقد لمعت حدقتيها بتحالم
- اهي فرصة اخليك تتجوزني
رفع حاجبه وهو يستنكر
- اتجوزك انتِ!
ابتسمت بهدوء وهي تجزم له وتتوعد
- يا سيدي مش هتتجوزني يبقى مش هتتجوز غيري.. مش هخليك تتهنى
رفع زاوية فمه بهزء.. ابعد حدقتيه عنها وهو يحك جبينه بضجر اثناء قوله الساخر
- طب يلا يا بنت الجوهري
ثم فتح باب الشقة ليدفعها للخارج ويصفق الباب بوجهها.

فصول نوفيلا بين شباكها

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل الأول

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل الثاني

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل الثالث

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل الرابع

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل الخامس

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل السادس

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل السابع

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل الثامن

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل التاسع

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل العاشر والأخير

- نوفيلا بين شباكها للكاتبة مي علاء الفصل الختامي

تمت
الآراء والتعليقات على الرواية
W