قصص و روايات - قصص رومانسية :

رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى

رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى 2020

رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى

رواية جديدة 2020 للكاتبة نهال مصطفى

مقدمة الرواية

اذا مست فتاة كبرياء رجل اما ان يقتلها او يقُتل فيها عشقا، انتصرت صمت عيونها على مسدسه الكاتم للصوت، أمامها قرر أن يخلع عباءة الشرقي المكونة من خيوط التهديد والتوعد إلى متيم لا ملجأ له الا إليها.
الرائد هشام السيوفى و فجر في الرواية الجديدة للكاتبة نهال مصطفى الحرب لاجلك سلام.

اقتباس من الرواية

لكل فعل رد فعل
رجع ( هشام ) قسم الشرطه مجددا ثم دلف من سيارته صافعا بابها بقوه ارعبتها وهي تراقبه بعيون ضيقه منتظره مصيرها نتيجه مافعلته، فتح بابها ثم رجعت بجسدها للخلف لم يبال اي اهتمام لجسدها المرتجف .. جذبها بقوة من داخل سيارته وهو ممسكا بمعصمها ثم ركل الباب بقدمه وساقها خلفه كما تساق البعير بخطوات اشبه بالركض جعلتها تفقد اتزانها

" والله انت ماطبيعي بقولك سيبني احسن اصوت والم عليك الناس "

اعتصر ساعدها بين كفه وبنبره تهديديه: اخرسي .. مسمعش نفسك احسن انا اللي ادفنك مكانك هنا .
دلف الي قسم الشرطه  الي ان وصل الي مكتب  احد زملائه فتح الباب بقوه دون استئذان وصفعه بقدمه بنفس القوي.

(علي) صاحبه كان واضعا ساقيه فوق سطح مكتبه وينفث في دخان سيجارته متحدثا في الهاتف

(هشام) بحده وحزم وهو يدفعها فوق الاريكه
"البت دي تترمي في الحجز دلوقتي ياعلي "

اعتدل (علي) في جلسته بعدما انهي اتصاله
"مالك بس ياسيوفي باشا هببتت ايه البت دي وانا افرمهالك "
رمقها بنظره ناريه يتوهج منها الشرار
"لا بس ارميها فى حجز انفردي كده .. اصلها محتاجه تتربي من اول وجديد "

(فجر) بانفعال وهي تلوح بكفها نحوه
" انت اكيد مجنون صح! .. انت فاكرها سايبه ولا ايه ياحضرة الظابط هو ايه اصله دا !"
نهرها ( علي ) بقوة: دانتي اللي اتجننتي ياروح امك وكمان بتعلي صوتك علي (هشام السيوفي) دانتي ليله امك مش فايته.

كلامها كان له علقما استجمع شتات اتزانه ثم دني منها للحد الغير مباح حتي اخترقت انفاسه قانون المسافات ملامسه وجنتها
"عند (هشام السيوفي) لكل فعل رد فعل ياقطه .. نفذ يا(علي)"
انهي كلامه بابتسامة ثقة مزقتها (فجر) عندما نزل كفها علي وجنته بصفعه قويه جعلته يقبض كلتا يديه كالقابض علي الجمر واحمرت عيناه بنيران الغضب .. وعلي حدا تراجعت للخلف بجسد مرتعش تترقب رد فعله على جريمتها

تبادلت الانظار بينهم بذهول .. وقف (علي)امام (هشام) لانه يعلم بنيران غضبه القادره علي حرق مدينه .

" خلاص ياهشام ..  ياعسسسسكري .. تعالي ارمي البت دي في الحجز "
قال (علي) جملته وهو يربت علي كتفي هشام الغارق في بحر غضبه واخذت رياح الشر تزمجر من داخله حتي اتي العسكري علي الفور لانقاذ (فجر) من لهيب نيرانه
استجمعت ما تبقي من شجاعتها وتحركت مع العسكري من جانبه ثم وقفت لبرهه هامسه في اذنه بشماته
" مش في قانون حضرة الظابط لكل فعل رد فعل!.. وانا سهلتها عليك علي الاقل تلاقي سبب تحبسني عشانه متشكره كنت شايله هم هبات فين الليله دى ."

استدار بجسده اليها لينقض عليها بعدما مرت علي جروح كبريائه وكرامته بكرباج اشعل بداخلهم نيران الثأر
علي الفور كبل ( علي ) يده صراخا بصوته الاجش بأن يأخذها العسكرى للخارج.

فصول رواية الحرب لأجلك سلام

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الأول

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الثاني

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الثالث

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الرابع

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الخامس

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل السادس

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل السابع

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الثامن

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل التاسع

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل العاشر

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الحادي عشر

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الثاني عشر

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الثالث عشر

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الرابع عشر

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الخامس عشر

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل السادس عشر

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل السابع عشر

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الثامن عشر

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل التاسع عشر

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل العشرون

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الحادي والعشرون

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الثاني والعشرون

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الثالث والعشرون

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الرابع والعشرون

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الخامس والعشرون

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل السادس والعشرون

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل السابع والعشرون

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل الثامن والعشرون

- رواية الحرب لأجلك سلام للكاتبة نهال مصطفى الفصل التاسع والعشرون والأخير

تمت
الآراء والتعليقات على الرواية
W