قصص و روايات - نوفيلا :

نوفيلا إلا طلاق المعتوه للكاتبة دينا ابراهيم كاملة

نوفيلا إلا طلاق المعتوه للكاتبة دينا ابراهيم كاملة

نوفيلا إلا طلاق المعتوه للكاتبة دينا ابراهيم كاملة

اقتباس من النوفيلا

تحطمت أماله في رؤيتها وتعكر مزاجه من جديد لكنه تخطى الأمر سريعًا متعجبًا من عدم وجودها فسأل والدته التي تضع صغيرته بين العابها في نبرة متيقظة:
-أمه فين؟

تحركت "سهيلة" نحو حفيدها تحمله من أحضان والده مجيبة وهي تضعه أمام طعامه:
-مجتش لسه من الشغل.

أغمض "طارق" جفونه واهتزت شفتيه في شبه ابتسامه لكنها ما لبث أن اختفت قبل أن ترتسم بينما يهز رأسه يحاول ابتلاع اعتراضه في سكون.
فلا فائدة من إحراق ما يتبقى من عقله الآن، فعملها أصبح أمر واقع يصفعه في كل خطوة يخطوها، طرقع أصابعه في غيظ وهو يتابع تنقل والدته في اعتيادية حول المكان متعمدة تجاهله والانشغال بترتيب المنزل، لكنه قطع مسرحيتها متسائلًا في نبرة هادئة:

-شغلها خلص من ساعة يا امي، يبقى ازاي في الشغل؟

فصول نوفيلا إلا طلاق المعتوه

- نوفيلا إلا طلاق المعتوه للكاتبة دينا ابراهيم الفصل الأول

- نوفيلا إلا طلاق المعتوه للكاتبة دينا ابراهيم الفصل الثاني

- نوفيلا إلا طلاق المعتوه للكاتبة دينا ابراهيم الفصل الثالث

- نوفيلا إلا طلاق المعتوه للكاتبة دينا ابراهيم الفصل الرابع

- نوفيلا إلا طلاق المعتوه للكاتبة دينا ابراهيم الفصل الخامس

- نوفيلا إلا طلاق المعتوه للكاتبة دينا ابراهيم الفصل السادس

- نوفيلا إلا طلاق المعتوه للكاتبة دينا ابراهيم الفصل السابع والأخير

تمت
الآراء والتعليقات على الرواية
W