قصص و روايات - قصص هادفة :

رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين جميع الفصول

رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين جميع الفصول

رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين جميع الفصول

تقولون عليهن كيدهن عظيم، و يرفع لهن الشيطان قبعته، أنتم لا تعلمون أنهم أطيب الناس على الأرض.

مقدمة الرواية

ماما يا ماما متسبنيش و نبي ياماما مش هعرف اعيش من غيرك ونبي متسبنيش
امراةبحزن: خلاص ي بنتي تعالي خالص ارضي بقضاء ربنا يالة يحبتي تعالي
الفتاة: لا انا مش هسيب ماما ياماما قومي
وقف شاب امسك الفتاة من يدها و سحبها و حملها وذهب صرخت الفتاة بكمل قوتها و بمقاومة: ابعدددددد ظلت تصرخ و تركل الهواء حتي خارت قوها و فقدت الوعي
فاقت الفتاة لقت نفسها في غرفة بيضاء و سرير كبير اعيد شريط. ذكريتها فصرخت بقوة: عاااااااااااااااا.

قبل الحادث شهر
(اليوم الأول )
في بيت صغير في حي من احياء القاهره القديمة تقف فتاة في العشرينات وتحضر الفطار لها والي امها القعيدة
بسب مرضها الفتاة: ماما ماما يالة حضرت الفطار
المراة بحنان: صباح الفول يا حور
حور بمرح: صباح الياسمين يا احلي ياسمين الدنيا وذهبت و باست خدها و يدها فبدلتها الام بحنان وفطرت مع امها حور وهي ترتدي حذاءها القديم و فستنها الطويل و حجابها البيض الجميل وجها الخالي من اي لمسات تجميل وعيونها الفيروزي الساحرة:ماما انا رايحة الشغل عايزة حاجة يا حبيبتي.

الام بحنية:لا يا حببتي خلي بالك من نفسك
حور بمرح: ماشي ياماما وبعتت لها بوسه في الهواء
وذهبت الي شغلها حورتشتغل في ورشة لملابس في شركة كبيرة حور تمشي بحذر و وتقدم خطواتها وكانها تجري بعد ان عدت الشارع تنفست براحة ولكن فجاة يد سحبتها حور بصراخ: عاااااااا
رجل بخبث: ايه ي حور دا انا
حور بصراخ: ابعد. بقا بكرررررهك يا وليد. ابعد
وليد بغضب وامسك بيدها بقوة وصدمها بالحائط وحصرها واقتراب منها حور بصراخ: ابعدد متقربليش وفجاة حور ضربته بين رجليه بقوة فتوءه بوجع وجريت بسرررعة وليد بالم: غبية كل مرا بتقوميني بتجذبيني اكتر.

عند حور
بعد ان ابتعدت عنه تنفست بسرعة و ارتياح ثم. دخلت بسرعة الي عملها قبلها صوت مديرة الورشة بغضب: كنتي فين يحور
حور: انا اسفة ولهي مدام نهي بس كنت لازم احضر الفطار لماما وجيب لها العلاج
نهي بصرامة: طيب يالة ي حور روحي شغلك الاني النهارده شغلك اضافي الاني في حفلة وعايزين فساتين كتير
حور بضيق؛ بس ي..
نهي بصرامة: مفيش بس يالة ع شغلك
ذهبت حور لتكمل عملها بضيق وبدات بعمل الفساتين.

بعد انتهاء كل الموظفين عملهم لكن ظلت حور و مدام نهي فقط وفجاة جاء تيلفون الي مدام نهي ان ابنها مصاب بحادث نهي بقلق: حور انا لازم امشي الواد ابني عمل حادثة تعرفي تكملي انتي
حور بحزن: اه طبعا يا مدام نهي اتفضلي
فنتلقت نهي سريعا الي ابنها حور بحزن: ربنا يصبرها ثم اتجهت الي عملها و اكملت الفساتين فانتبها شعور انها ترتدي احدهم فاختارت فستان بلون البنفسجي طويل محتشم عن باقي الفساتين ووضعت حجابها ليظهر خصلات من شعرها العسلي الناعم ووقفت امام المراه وابتسامة تملئ ووجها.

وفجاة تلتفت الي صوت غاضب ياتي من خلفها
بصوت رجولي غاضب: هو انتي جايه تعملي الفساتين ولا تعريضيهم.....

يترا اي الي حصل مع ماما البنت ؟؟
ومين الشاب الي مسكها دا؟؟
ومن وليد ؟!وماذا يريد من حور ؟؟
ومستقبلك هيكون في الشركة دي ؟؟

فصول رواية بنت حواء

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الأول

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الثاني

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الثالث

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الرابع

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الخامس

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل السادس

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل السابع

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الثامن

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل التاسع

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل العاشر

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الحادي عشر

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الثاني عشر

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الثالث عشر

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الرابع عشر

- رواية بنت حواء بقلم أمل أبو العنين الفصل الخامس عشر

...
باقي الفصول اتباعا كل يوم فصل
الآراء والتعليقات على الرواية