قصص و روايات - نوفيلا :

نوفيلا لا أريد الزواج منك للكاتبة لولو الصياد الفصل الثاني

نوفيلا لا أريد الزواج منك للكاتبة لولو الصياد الفصل الثاني

نوفيلا لا أريد الزواج منك للكاتبة لولو الصياد الفصل الثاني

يا رب: وحدك تدرك ما أنتظرہ و ما يتمناہ قلبيي!
و تعلم أسرار مستقبلي: و ما يحمله لي: فسھّل أمري
و حقق مطلبي: و سخر لي ما هو خير لي: يااا رب.
كانت رنا تدعى ربها ان يحقق أمنياتها ويرفض عمر الزواج منها.
عمر: عمى زي ما انت عارف انا جاي انهاردة علشان اطلب ايد رنا: بس بعد الكلام اللى قالته ليا.
جيهان: هيه اكيد هيرفض ههههههههه
رنا: طبعا هو الكلام ده لو اتقال لاى حد هيرفض.
رنا: هايدى مالك مش بتكلمى معانا يعني.

هايدى: بصوا بئه انا مش مطمنه لعمر ابدا المفروض الرد الطبيعي لعمر العصبيه وهو هادي وده غريب يكن ممكن رد فعله منتوقعوش.
جيهان: يعني ايه.
هايدى: هنشوف اسمعوا كلامه لعمى ونعرف.
رنا: ربنا يستر ويرفض.
زياد: ايوه يا ابنى انا سمعك كمل كلامك.
سوزان: في ايه يا عمر.
عمر: وهو ينظر لرنا نظره تحدى: اصل رنا قالت انها موافقه على الجواز والفرحه مش سيعاها وكمان طلبت اننا نكتب الكتاب على طول
زياد: رنا قالت كده.

عمر: طبعا يا عمى علشان كده انا عاوز كتب الكتاب اخر الاسبوع وانفذ رغبه رنا حبيبتي
زينب: مبروك يا ابنى يا زين الرجال.
ضياء الف مبروك يا ولاد.
جيهان ورنا وهايدى كانوا مصدومين بشده ولا بنطقوا باى حرف وعمر ينظر لهم ويضع قدم على أخرى. لا اريد الزواج منك، وينظر بتحدى لتلك الساحرات الشريره كما يطلق عليهم.
رنا: سمعتوا اللى سمعتوا.
هايدى: مش قلتلكم انه مش طبيعي
جيهان: يخربيته ده بيتحدنا وبيبص لينا ازاى.

رنا: انا هموت من اللى بيحصل ده قال ان عاوزه اتجوزه.
جيهان: استنى علينا يا عمر.

ضياء: ها يا زياد ايه اليوم المناسب ليك لكتب الكتاب والخطوبه.
زياد: والله اليوم اللى يختاروه الولاد.
الهام: اظن يوم الخميس الجاى كويس نكون لحقنا كلمنا المعازيم والصحافه وحجزنا القاعه ولا ايه
عمر: لا بلاش قاعه بعد اذنك يا عمى ممكن نعملها هنا في الفيلا.
زياد: مفيش مانع انا هكلم شركه متخصصة لتجهيز الحفلات تحضر كل حاجه والبوفيه كمان.
عمر: كويس جدا وانا هجهز كروت الدعوة وابلغ الصحافه بالميعاد.

سوزان: وانتى يا رنا تنزلى مع جيهان وهايدى اشترى احلى فستان لاحلى عروسة.
رنا: ها ان شاء الله يا طنط.
زينب انا والله الفرحه مش سيعانى ابدا.
زياد: ايه احنا هنقضيها كلام فين العشا.
زينب: جاهز من زمان اتفضلوا على السفره.
دخل الجميع غرفه السفر وكانت رنا سوف تجلس الى جانب جيهان وهايدى الى ان.
الهام: رنا اقعدى جنب خطيبك
رنا: بس.
سوزان: ايوه يا حبيبتي اقعدى جنبه.
جيهان: اسمعى الكلام دلوقتى وبعدين نشوف.

رنا: طيب منكم لله.
جلست رنا الى جانب عمر وكانت تعبث بطبقها ولا تاكل.
عمر: بصوت هامس: كلى يا عروسه
رنا: انت ليه عملت كدا انا مقولتش ليك كدا.
عمر: علشان مش انا اللى يتقال له كدا ده انا البنات بتتمنى منى أشاره وتيجى عيله تافهه زيك تقولى الكلام ده لا فوقى انا قلت كده علشان اعرفك مين عمر وبعدين همشيكى على العجين متلخبطيهوش.
رنا: على اساس انك سى السيد وانا امينه.

عمر: ههههه حلوه امينه تصدقى جميله بصى يا ماما انتى دلوقتي خطيبتى يعني الكلام بادب وبحدود وكمان، لا اريد الزواج منك. كل حاجه اعرفها عنك حتى لو نازله تحت الجنينه اعرف انتى سامعه كلامى.
رنا: سمعت الرعد.
عمر: تصدقى بالله لولا أن احنا في وسطهم لكنت عرفتك مقامك بس هعديها المره دي علشان معاهم بعد كده الكلام بحساب.
رنا: بتخلم واخبط دماغك في اتخن حيط.

عمر: انا: وقطع حديثه كلام جيهان التى لاحظت ملامح التوتر على وجه رنا وقررت التدخل.
جيهان: ايه يا معلم وانت عامل ايه.
عمر: ايه معلم دي احنا على قهوة.
جيهان: هههههههع لا على بن ههههههه
الهام: جيهان عيب كده احترمى نفسك عمر أكبر منك.
رنا: اه فعلا اكبر مننا حتى لازم نبوس ايده زي جدو.
هايدى: حلوه يا رنا ههههههههههه جدو عمر ههههه.

الجميع: هههههههههه ماعدا عمر الذى بان عليه ملامح الغضب ونظرات شريره لكل من هايدى ورنا وجيهان.
قامت الهام وزياد وضياء وزينب وسوزان وظل الباقى.
عمر: بصوا بقى شغل الساحرات الشريرة ده مش معايا تلموا نفسكم كده احسن.
هايدى: عمر انت اخويا بس انت مش تمام لأن عارف ان رتا مش عاوزك وبتعمل كده
عمر: ها وانت يا ست جيهان مش عاوزة تقولى حاجه.
جيهان: اه انت انسان غريب ازاى عاوز تتجوز واحده مش بتطيقك.

عمر: بصوا بئه وقام من مكانه أسبوع ورنا هتكون مراتى وخلال الاسبوع ده مسمعش من اى زفته منكم انتم التلاته كلمه والا قسما بربى لهتشوفوا عمر تانى خالص.
جيهان: عمر.
عمر: وقف مكانه نعمين يا هانم.
جيهان: خليك فاكر ان انت اللى ابتديت مش احنا والبادى اظلم
عمر: يعني ايه.
هايدى: يعني يا احنا يا انت وابقى قابلنى لو الجوازه تمت.
عمر. ورونى شطارتكم يا حلوين.
رنا: والله هنوريك بس هنوريك ايام سودا ان شاء الله.

عمر: ههههههههه خوفتونى بس بقولكن ايه متنسوش تلبسوا البامبرز قبل النوم ههههههه
جيهان: غبى
هايدى: متخلف.
رنا: شخص تافه.
عمر: اقترب منهم الثلاثة وكانوا يقفون إلى جانب بعض وصفع كل منهم على وجهها قلم.
عمر: القلم ده يا شاطرين علشان تحترموا الاكبر منكم.
وتركهم وذهب والصدمه مازالت مسيطرة عليهم لا يتحدثون ولا يتحركون يقفون مثل التماثيل.
رنا: الى حصل ده بجد ضربنا.
جيهان: انا مش عارفة انا صاحيه ولا بحلم.

هايدى: فوقوا كده وجهزوا نفسكم للخطه وهو اللي ابتدى
جيهان: بس ايده تقيله اوى
رنا: يعني انتى لوحدك اللى اضربتى ما احنا كمان وفعلا ايده تقيله
هايدى: الصبح هيترد ليه: ركزوا معايا.

لم آخبرگم عن صديقتي دعونِي آخبرگم، - هُي آكسجينِي الذِي لآ آستغنِي عنه- هُي شعر يصعب گتآبته- هُي قصة لآ تنتهِي- هُي سعآدتي- هُي قلبِي- هُي عمري- هُي حيإتِي- هُي آنفاسِي- هُي نبضي- هُي آدمانِي- هُي عشقي- هُي غرآمي- هُي آشتياقي- هُي آنآ.

هذه هى صداقتى انا وجيهان وهايدى نحن روح واحد وجسد واحد البعض منكم قد يكون يشعر بالاستغراب لان هايدى تساعدني للتخلص من عمر رغم انه اخاها ولكن ولكن هايدى لا تتعامل مع عمر هنا كونه الاخ ولكن دخيل يريد ان يأخذ سعاده من اختها وأيضا اختها التى هى جزء من روحها.
جاء الصباح والكل مستعد لتنفيذ الخطه.
جاء السائق وذهب إلى كل منهم على حدا وعندما اجتمعوا في السياره
هايدى: مستعدين.
رنا: وجيهان: ايوه مستعدين.

هايدى: كويس: عم محمد لو سمحت خدنا على شركه عمر بيه لو سمحت.
عم. محمد: حاضر يا ست هايدى.
كان الثلاث فتيات يرتدون ملابس سوداء وكأنهم ذاهبون الى عزاء.
وصلوا الى الشركة وذهبوا الى غرفه عمر
السكرتارية: اهلا بالانسات القمرات
رنا: اهلا: سناء ازيك اصاله.
هايدى: عمر بعتنى بسرعه وقال الغى كل المواعيد وكمان اجازه انهارده للشركه
سناء: الحمد لله ده حتى ابنى تعبان
اصاله: وانا هشوف خطيبى.

بلغت كل من اصاله وسناء الجميع بالخبر وأصبحت الشركه خاليه في غضون نصف ساعه وقد كانت هايدى تعلم بتاخر عمر لانه سوف يذهب للفرع الرئيسي لاجتماع.
سناء: مش هتنزلوا معانا
هايدى: ورتكى حالا اسبقوا انتم
سناء: اوك سلام
جيهان: ها وبعدين.
هايدى على المكتب.

دخلوا الثلاثة الى المكتب واخرجوا ورق مكتوبه بخط عريض: تعيش وتاخد غيرها: الساحرات الشريرة: ولزقوا الورقه على الحيطه وبهدلوا المكتب وخرجوا وعلى وجههم ابتسامة مضحكه.
رنا: ده هيموتنا ههههههههه
هايدى: عامله حسابى وزى ما قلتلكم احنا هنخلع الشنط في العربية صح
جيهان: ايوه طبعا.
هايدى: اوك يله بينا ناخدها وعلى العين السخنه العربيه هتاجى تاخدنا حالا وعم محمد نمشيه على طول نقوله اننا هنستنى عمر.

رنا: اوك يله بينا.
ذهبت الفتيات الى وجهتهم هروبا من عمر وايضا هروبا من موعد كتب الكتاب.
وصل عمر الشركه: ولاحظ انه لا يوجد بها حياه ولا يعلم ما يحدث ربما هناك شيء
عمر: لحارس الأمن: ف ايه هو مفيش موظفين
الحارس: هما كانوا هنا ومشيوا بيقولوا حضرتك ادتهم اجازه ومدام سناء بلغتهم بيها
عمر: نعم اجازه ايه نهارها اسود
عمر اتصل بسناء وفهم ماحدث منها وقد اخذت الكثير من الكلام الجارح والغضب.

دخل مكتبه ووجد الاوراق مبعثرة على الارض ولوحات التصاميم وكل شيء مدمر امامه وايضا الورقه على الحيطه مسكها عمر ومزقها بيديه بغضب شديد
عمر: والله العظيم لخليكم تتمنوا الموت على اللى هعمله فيكم.
اخرج عمر موبايله: واتصل
عمر: الو: ايوه يا أحمد: هات محمد وتعالوا ليا على الشركه حالا: لا عاوزكم في موضوع ضرورى: لا شقاوه ونربى شويه بنات منهم اختى. تمام مستنيكم: سلام
عمر: هشوف انا ولا انتم.

الفصل التالي
جميع الفصول
روايات الكاتب
روايات مشابهة
الآراء والتعليقات على الرواية
W