قصص و روايات - نوفيلا :

نوفيلا شاربي الدماء و المتحولون للكاتبة فاطمة وائل الفصل الأول

نوفيلا شاربي الدماء و المتحولون للكاتبة فاطمة وائل

نوفيلا شاربي الدماء و المتحولون للكاتبة فاطمة وائل الفصل الأول

مع اشراق شمس يوم جديد الأم بتحاول تقفل شبابيك البيت علي قد ما تقدر علشان معندهاش قدرة تحمل أشعة الشمس علي عكس روان اللي بتقدر تتحول لبشريه عادي وتتحمل كمان أشعة الشمس
فيروز في نفسها :ياربي هفضل كده لحد امتي انا تعبت من الموضوع ده يارب ابعد عننا رأفت يارب انا زهقت منه جدااا
في اوضه البنات تصحي روان الأول وتحاول تطلع حاجه بسرعه من قبل ما مرام تصحي وتاخد بالها.

دخلت الام
فيروز:يلااا يابن؟!!!! روان انتي مجنونه ازاي تعملي حاجه زي كده واختك نايمه
روان:عادي ياماما انا كان لازم استجمع قوتي علشان اعرف اكمل بقيت اليوم عادي بقا
فيروز:غبيه بتصرفاتك دي غبيه مرام لو عرفت حاجه هتتحملي انتي المسئولية
مرام بنعس:اعررف ايه
روان بتوتر :اااا ولا حاجه
فيروز :يا حبيبتي صباح الفل علي قمر الكل
مرام :صباحك عسل يا اشطات حياتي.

روان: وانا يا هانم
مرام: ده انتي الحب الحب الشوق الشوق بلوبيف بلوبيف
فيروز :بكاشه درجه اولى يلا يلا علشان متاخروش علي الشغل والمدرس احنا في ثانويه ومش عاوزين مجاميع وحشه
مرام وروان:حاضر يا ماما
خرجت الأم ودخلت عند محمد
لقت محمد بيعمل زي روان بالظبط
فيروز :لا انتو عاوزين تجننوني سيب الزفت اللي في إيدك ده دلوقتي مرام صحيت
محمد :طيب حاضر
فيروز :يلا علشان المدرسه.

محمد:وراكي اهو هقوم
في مكان تاني بالظبط في قصر صغير مهجور الي حد ما
فهمي:ازاي حتت عيله صغيرة مش عارف تخليها مننا مش كفايه أخواتها ضحكت عليهم امهم
رافت:طب انا اعمل ايه اتقدمت لأمها وامها رفضت وهي بتعاملني زي الزفت بس علي مين أن ماخليت بنتها مننا مبقاش انا رأفت
فهمي :اما اشوف يا رأفت اما اشوف
رأفت :هيحصل وعن قريب اوووي كمان
يقطع كلامهم دخول حد مفاجئ
يارا:ف همي فهمي الحقنا
فهمي :في ايه يا لارا.

يارا: في حد مابنا هنا جاسوس وبنحاول نمسكه
فهمي بغضب :ايه ازاي انا مش منبه عليكي انتي ورافت مليار مرة تتاكدوا لو في حد جديد جه ان كان مننا ولا لا
يارا: الغلط علي رأفت
رأفت :انا ليه انا مليش دعوه
يارا : كنت دايما اقولك تعالي نتأكد تقولي مش لازم حصل ولالا
رأفت بتوتر وغضب: كدب اللي بتقوله ده كدب
فهمي: انتو سبته المصيبه الكبيرة وبتتخانقوا
يارا:فهمي عندة حق يا رأفت تعالي نشوف ايه اللي حصل.

وفي ثانيه اتحوله لارا ورأفت الي ذئاب
مشوا بسرعه البرق علشان يشموا رائحه الجاسوس اللي هو مش منهم بس للأسف معرفوش ورجعوا لفهمي و الغضب باين علي وش يارا
فهمي بغضب :اغبيه
يارا:هو السبب
رأفت :انا هسيبلك المكان كله وامشي
بعد ما مشي رأفت
فهمي:تعالي يا لارا فهميني كل حاجه براحه
يارا:اللي حصل ان...........

في مكان تاني خالص في قصر افخم واحسن
الليث: غبي غبي ازاي ده يحصل غبي بجد
قاسم :اعمل ايه مانت عارف اني مش بحب دم البني ادمين وبحب دم الحيوانات
الليث: تقوم تموته يا متخلف
قاسم بزعيق :اعمل ايه يعني عاوزين يا اخدوا البنت مننا
الليث :انا بجد مش عارف فيروز دي ايه ازاي لسه مقالتلهاش لحد دلوقتي
قاسم: انا عارف ليه وعموما انا هعرف ازاي اخليها تبقا مننا من غير مساعده فيروز يا ليث

استوووووب

طبعا مش فاهمين اي حاجه عموما
القصر الصغير ده قصر المستذئبين اللي هما اهل فاروق
والقصر الكبير الفخم قصر مصاصين الدماء اللي هما اهل فيروز

عند روان في الشغل
كانت حاسه قلق رهيب وسرحت في مكان تاني خالص بعد عن شغلها لحد مدخل المكتب عليها يوسف
يوسف:انسه روان
روان:......
يوسف : يا انسه
روان:.......
يوسف: يارووووووان
روان: ايوة يا باشمهندس يوسف كنت عاوزني في حاجه
يوسف: في ايه يا باشمهندسه انا بقالي بتاع ربع ساعه بتكلم
روان :انا بعتذر جدا بس سرحت شويه

يوسف :طب يعني هنقعد نتكلم رسمي كده كتير
روان ببتسامه:ايوة يا يوسف لحد ما تيجي تقابل ماما
يوسف بلهفه :اخيراااااااا من الصبح حددي معاد معاها
روان : بس بس انت مصدقت ولا ايه
يوسف :طب امتي طيب
روان :هتكلم مع ماما ومرام النهاردة وارد عليك بكرة في الشغل
يوسف بضيق : ماشي يا روان ماشي

روان: متزعلش بقا فات كتير مبقاش غير قليل
يوسف: خلاص أمري لله هستحمل بس
روان:طب يلا هات الورق بتاع المباني خليني درسه كويس علشان الحق اسلمه
يوسف :تمام هروح اجيبه
بعد ما مشي يوسف

روان في نفسها: انا متأكده ان ليث ناوي علي حاجه وبيلعب علي حاجه من ورايا بس لا انا لازم اعرف هو بيعمل ايه بالظبط مبقاش انا رئستهم وهو يلعب من ورايا المهم دلوقتي اكلم مرام اطمن عليها هي وماما وبعدين اقول لماما اني هروح ليهم القصر.

قصص مشابهة:
الآراء والتعليقات على القصة