قصص و روايات - نوفيلا :

نوفيلا اغتصاب طفلة والفاعل معلوم بقلم هدى السيد الفصل الرابع

نوفيلا اغتصاب طفلة والفاعل معلوم بقلم هدى السيد

نوفيلا اغتصاب طفلة والفاعل معلوم بقلم هدى السيد الفصل الرابع

كمان لسه الفلاش باك
خالد رجع البلد عشان يتابع القضيه في الجلسه الأولى القاضي طلب يشوف رغد ويسمع منها والمحامي قدم ورق انها مش فاكره حاجه والدكتور بتعها أكد على كلامه والمحكمه اكتفت بالشهود والي واحد منهم كان الضابط لأنه اول واحد شاف حالتها وهو الي طلعها من عند جابر الجلسه اتاجلت للنطق بالحكم والنهارده النطق بالحكم قاعه المحكمه ممتلئه بالناس خالد وأهله وأهل جابر وناس من حقوق الطفل والكل مستني النطق بالحكم.

فجأه ظهر الحاجب وبأعلى صوته قال محكمه
القاضي :حكمت المحكمه على جابر محمد أحمد بالسجن خمسة عشر عاما مع الشغل والنفاذ ........رفعت الجلسه
وهنا كانت الصدمة جابر راجل ناضج ازاي ياخد 15 سنه بس المفروض ياخد إعدام
بس رغد مامتتش والمحامي أثبت انه ماكنش في وعيه وكان تحت تأثير مخدرات
انا مشفتش حد اخد إعدام كلهم يا تحت السن القانوني يا تحت تأثير المخدرات
المحامين بيلعبوها صح كل الي في القاعة انهاروا الكل كان عنده أمل ياخد إعدام
ويبقى عبره لأي حد يفكر يهتك عرض بنت (......أو ولد......).

خالد رجع اسكندريه وقرر انه ينسى الي حصل ويعيش هو وبنته ومراته ويحاول
ميخلهاش تفتكر ... رغد دخلت المدرسه كانت متفوقه دراسياً بس كانت هاديه جداً وماكنش لها أصدقاء غير واحده بس ...ندى وحيدة بباها وممتها هي ورغد كانوا اكتر من اخوات في يوم وهما راجعين من المدرسه في المرحله الاعداديه كان في ولاد بيلعبوا كوره في الشارع والكره جات في رغد
رغد:اه....ايه ده. ...انت غبي
الولدببلطجه :غبي ايه يا قطه ماتحترمي نفسك
ندى بزعيق:احترم نفسك انت غلطان وكمان قليل الأدب
الولد بسفاله :خليكي انتي يا حلوه على جمب احنا بنكلم القطه دي... وبيمد أيده ويمسك رغد الي كانت ورا ندى ميته من الرعب ندى بتخبي رغد وراها عشان هي عارفه هي اد ايه خايفه الولد بيقرب وبيمد أيده يمسك رغد لقى لكمه في وشه.

رجع لورا وحط أيده مكان الضربه وبيحوشها يشوف مين الي ضربه لقاه مسكوا من التيشرت وبيضربه في كل حته في وشه لحد ما جاب دم الناس اتلمت في الشارع
وجه راجل يحوشهم عن بعض
الراجل :بس بس ايه الي انتوا بتعملوه ده. ..ايه ده يا كريم انت بردوا تعمل كده
كريم :هو الي بيعاكس أخواتي
كريم بص على رغد لقاها منهاره من كتر العايط وندى وخداها في حضنها يشدها
من حضن ندى ويمشي بس يرجع تاني للولد.

كريم بحده :لو شوفت وشك تاني صدقني متلومش غير نفسك
واخدهم ووصل ندى بتها واخد رغد وراح عند خالتوا
كريم بقى حاد الطباع بعد ما كان هادي هما مش عارفين ايه الي غيره كده.
انتها الفلاش باك

كريم قاعد في الاوضه عند رغد وماسك ادها ودموعه نازله لقى رغد بتتحرك وبتمتم بكلمات مش مفهومه قام من على الكرسي وقرب منها عشان يسمع هي بتقول ايه
كريم بلهفه :رغد حببتي انتي فوقتي. ...الحمد لله. ..يا رب
رغد :أمم. ...بابا....جدو. ..جابر. .....لاء. ....انا. ...عاوز أخرج. .....ماما ...هىء هىء.

كريم اخدها في حضنه :اهدي يا حببتي ماتخفيش انا معاكي رغد فتحي عينك
رغد بتفتح عنيها براحه وأول ما فتحت لقت كريم حضنها فضلت تصوت وبتقوم
من السرير وكريم ماسكها وبيحاول يهديها وهي بتبعده عنها
رغد برعب :اه....يا ماما. ..انا عاوزه ماما. ....حرام عليك. ...أبعد عني. ...آه. ....

متعملش فيا كده. ...ماما
ريماس ورحاب وعاصم كانو قاعدين بره وأسر ومالك كانوا لسه واصلين سمعو
صوت رغد بتصوت طلعوا يجروا
ريماس :ايه يا كريم ايه الي حصل
كريم بزعيق :روح يا مالك بسرعه نادي على الممرضه خليها تجيب حقنة..........وتيجي بسرعه
رغد عماله تصوت وتتحرك عايزه تقوم وكريم بيحاول يسيطر عليها
ريماس قربت من رغد:حببتي اهدي يا عمري انا جمبك انا أمك يا نن عين أمك.

كريم :هي مش سمعاكي يا خالتوا
مالك رجع ومعاه الممرضه
الممرضه :الحقنه يا دكتور
كريم بزعيق:جهزيها
أسر قرب من كريم :أهدى يا كريم عشان ت.......

وقبل ما يكمل كلامه
كريم:امسكها يا أسر
راح للممرضه وشد منها الحقنه وبيحضرها بسرعه
كريم بزعيق للممرضه :تعالي امسكي ادها انتي واقفه كده ليه
الممرضه راحت مسكت ادها وكريم أداها الحقنه وراح قعد جمبها واخدها في حضنه
وهي بدءت تهدى وتروح في النوم
رغد بصوت ضعيف :هىء هي. ...اه....أبعد. ......عني. ..ما.....ما...وراحت في النوم.

ريماس ورحاب منهارين ومش مبطلين عايط الكل خرج بره الاوضه وكريم فضل معاها لحد متأكد انها راحت في النوم وخرج عشان يكلم الدكتور الي هيتابع حالة رغد راح
قعد جمب ريماس ومسك ادها
كريم بأمل:هتبقى كويسه أن شاء الله هتبقى كويسه بس انتي اجمدي عشان لما تفوق
هتبقى محتجاكي جمبها
ريماس رمت نفسها في حضن كريم :خايفه عليها قوي يا كريم خايفه تروح مني.

كريم معرفش يقول ايه يقولها انا كمان خايف خايف تبعد عني خايف متتقبلنيش في حياتها كريم قرر يسكت ويقولهم يروحوا ويجوا الصبح بس ريماس قالت إنها مش هتمشي وتسيب بنتها وجوزها والكل كان معترض انه يمشي
كريم :يا جماعه قاعدتكوا دي ملهاش لازمه عمي مش هيفوق غير الصبح واديكو شايفين رغد لما فاقت اخدت مهدء ومش هتصحى غير الصبح
عاصم :ماشي يا كريم بس لو حصل حاجه كلمنا على طول
كريم :حاضر يا بابا بس خد ماما وروحوا ارتاحوا.

رحاب جايه تعترض كريم قلها انهم محتاجين هدوم لرغد وخالد وأنها تروح عشان تجبهم
وبص لاخواته وقلهم يروحوا هما كمان
اسر:مش هسيبك ومش عايز ولا كلمه. .مالك عربيتي تحت خدها وروح بابا وماما وخليك معاهم عشان تجبهم الصبح
أسر كان بيتكلم بصيغت الأمر يعني بعدها مافيش كلام (الكبير بقى)هاشتاج اخويا الكبير
الكل مشي وكريم اخد ريماس وراحوا عند خالد وأسر فضل قاعد عند اوضةرغد.

كريم وريماس واقفين قدام العنايه المركز وبيبصوا على خالد
ريماس والدموع في عنيها :فاكر يا كريم لما رغد كانت في إعدادي لقيتك جايبها
وهي منهاره من العياط وانت بتزعقلها وبتقولها ماتخفيش من حد انا معاكي محدش يقدر يعملك حاجه وانا موجود وبعدين دافعي عن نفسك لو مادفعتيش عن نفسك هطمعي الناس فيكي سعتها انا وعمك مكناش عارفين انت بتزعق ليه بس سبناك لأن رغد كانت محتاجه حد يقويها وهي دخلت اوضتها وفضلت تعيط وانت بره هتموت عليها خالد جه يتكلم ويقولك انت بتزعق لها ليه انت مش عارف الي هيا عاشتو عشان تحكم عليها سعتها قولتلنا انك عارف.

وأنك لما تكبر هتتجوزها وسبتنا ومشيت خالد قالي انه خايف تكون عايز تتجوزها عشان صعبانه عليك بس انا كنت حاسه انك بتحبها بجد ومحدش هيحافظ عليها ويحميها غيرك
كريم بيسمع خالتوا وبيفتكر كل لحظه عاشها معاها وقد ايه هو يحبها
من وهي لسه طفله بس خايف من الي جاي مش عارف رغد لما تفوق هيبقى رد فعلها ايه وهتتعامل معاه ازاي...

الفصل التالي
جميع الفصول
الآراء والتعليقات على الرواية
ليصلك جديد قصص و روايات - اعمل لايك لصفحتنا