قصص و روايات - قصص رائعة :

رواية لعنة الماضي للكاتبة الشيماء محمد الفصل السابع عشر

رواية لعنة الماضي للكاتبة الشيماء محمد الفصل السابع عشر

رواية لعنة الماضي للكاتبة الشيماء محمد الفصل السابع عشر

فارس: ارجوكي انتي يا ايمان، صدقي حبي بقي، انا محتاجك اكتر ما انتي محتاجاني
مد ايده ليها مستنيها تثق فيه وتقرب منه وهيا اترددت بس استسلمت لحضنه...
بعد فتره طويله مع بعض
فارس: بقولك
ايمان: قول
فارس: ايه رأيك نخرج انا وانتي نتمشي سويه؟
ايمان: يالا..

خرجوا الاتنين واتمشوا كتير واكتشفوا حاجات كتيره في بعض
فارس: ايه رأيك لو اشتريلك لبس علي ذوقي؟
ايمان: لبسي مش عاجبك؟
فارس: لا طبعا مش كده بس انا حابب اشتريلك حاجه علي ذوقي انا؟
ايمان: اوكي يالا
دخلوا محل فخم جدا وايمان كانت بتبص يمين وشمال مبهوره بالمحل
ايمان: اولا المحل ده هتبقي الاسعار فيه خياليه
فارس: وثانيا؟
ايمان: وثانيا مفيهوش حاجه مناسبه، ده لبس ما ينفعش يتخرج بيه ابدا، ده مش لبس محجبات.

فارس ابتسم: ومين قالك اني هجيبلك لبس خروج؟
جت موظفه عليهم: في حاجه معينه بتدورا عليها؟ ازاي اساعدكم؟
ايمان فاتحه بوقها وفارس مبتسم من شكلها
فارس: اوكي شوفي يا ستي، انا عايز بناطيل جينز اللي الله اعلم بتلبسوها ازاي، قصيره وضيقه وعليها بلوزات ملهاش اي لازمه في الحياه، من الاخر شوفتي البنات الموديل اللي بيطلعوا في الاغاني؟ انا عايز الاستيل ده
ايمان: انت بتقول ايه؟
فارس: معترضه علي ايه؟
ايمان: انت طبيعي؟

فارس: جدا، ممكن لو سمحتي؟
الموظفه: طبعا اتفضلوا معايا
وبدأت تتطلع بناطيل شكلها ضيق جدا
ايمان: ده مش مقاسي ابدا
الموظفه: لا اعتقد انه مقاسك ممكن تقيسي واحد حضرتك بحيث نبقي عارفين المقاس بالظبط ونختار علي اساسه؟
ايمان بصت لفارس اللي ابتسم واخد البنطلون وعطاه لايمان
دخلت البروفه تقيس البنطلون قدام اصرار فارس وهو وقف علي الباب مبتسم وسامع دربكه كتير
فارس: انتي كويسه جوه؟

ايمان: انا مش عارفه اصلا بيلبسوا ام البناطيل دي ازاي؟ مش راضي يدخل اصلا مش مقاسي، ، انا عايزه عشر مقاسات اكبر
الموظفه: يا افندم ده مقاس حضرتك لو حابه اساعدك ادخلك؟
ايمان: لا متشكره، لبسته بس ضيق ومش مقاسي وهاتي مقاس اكبر
فارس: طيب اطلعي اشوف شكله فيكي الاول
فتح الباب وهو بصلها
فارس: ماهو حلو اهو؟ ومظبوط
ايمان: ضيق جدا.

الموظفه: طيب ممكن تتحركي لحد الكرسي ده؟( ايمان اتحركت ) ممكن تقعدي (قعدت ) حطي رجل علي رجل
الموظفه: البنطلون مقاسك بالظبط، حضرتك بس علشان اول مره تلبسي حاجه ضيقه كده متهيألك، لكن طالما بتقدري تتحركي وتقعدي فيه يبقي مقاسك، وبعدين هو هيريح في اللبس لو اوسع مش هيبقي حلو
فارس: اوكي دلعينا بقي يالا
الموظفه ضحكت وبدئت تنقي هيا وفارس اشكال الوان
الموظفه: مش عايز حاجه مقطعه، طالع موضه قوي؟

فارس بص لايمان: طبعا عايز مقطع
ايمان: انت مش طبيعي النهارده، ده قديم ودايب ومقطع وشايف سعره كام؟
فارس: احنا متجوزين بقالنا قد ايه؟ اكتر من سنه ودي اول مره نخرج مع بعض ما تبقيش غلسه واستمتعي وبس ممكن؟
الموظفه: مش عايز هوت شورت
فارس: والله لو شكله زي اسمه فاكيد عايزه طبعا
ورتهوله وهو ضحك اول ما شافه واخده طبعا
وهو بيحاسب
الموظفه: ممكن اسأل سؤال؟
فارس: اتفضلي.

الموظفه: اعذرني لتطفلي بس حضرتك اشتريت حاجات كتير وغاليه ومرات حضرتك محجبه فهتلبسهم فين؟
فارس: في البيت ليا فين المشكله؟
الموظفه: كل ده علشان البيت؟
ايمان: قوليله والنبي؟
فارس اخدها وطلع وهما ماشين ايمان مره واحده نطت قدامه
ايمان: جنون بجنون تعال معايا
فارس: فين؟
ايمان: زي ما انت لبستني علي مزاجك انا كمان هلبسك علي مزاجي وشدته لمحل ملابس شبابيه
فارس: انا مش هلبس البدي الملزق ده.

ايمان ضحكت: هتلبسه، وبعدين بالعضلات دي مش عايز تلبسه ليه؟ده انت هتبقي مز علي الاخر
البابع: فعلا جسمك ده شباب كتير بيتمنوه، والحاجات دي هتبقي حلوه فيك
وفعلا اشترت ليه علي ذوقها هيا وهو مشي بحاجه من الللي اشتريتهم، اتغدوا مع بعض والمفروض يروحوا
فارس: ايه رأيك لو نكمل وصله الجنان؟
ايمان: انا معاك
فارس طلع تليفونه وهيا بصاله واتصل بحد.

فارس: ايوه يا نواره، بقولك يا قلبي انا هاخد ايمان وهطلع علي اي مكان نغير جو يومين ايه رأيك؟
منيره: ودي محتاجه رأي دي، اتوكل وخلي بالك منها
فارس: اوك يا ست الكل
ايمان: انا كنت متخيله سهره في اي مكان مش يومين بحالهم
فارس: مش كتير عليكي وبعدين احنا فعلا محتاجين نبدأ من الاول انا وانتي صفحه جديده وحياه جديده
اخدها وطلعوا علي اقرب بحر قابلهم واخد شاليه قريب من البحر.

فارس: بما انك نمتي طول الطريق فاكيد دلوقتي مصهلله؟
ايمان ضحكت: اهممم وبعدين؟ في دماغك ايه؟
فارس: وبما ان الجو ساقعه بالليل مش هينفع ننزل البحر فقدامنا حاجه واحده
ايمان: اللي هيا؟
فارس: اطلعي حالا وتعمليلي عرض ازياء لكل حاجه اشتريناها النهارده
ايمان: انا مش بحب اقلع والبس كتير
فارس: طيب خلاص هروح اسهر في اي ديسكو واكيد في كتير هنا وانتي اطلعي نامي
ايمان: لحظه ونازله يا غلس.

فارس: بسرعه واه خلي الهوت شورت للاخر
شغلها مزيكا عاليه وعاشوا جو من الجنون، جو عمره ما تخيل انه ممكن يعيشه مع ايمان، ولاول مره تعدي ليله كامله فارس ما يفتكرش حتي هيام
عاشوا يومين من الجنون والحب...
وهما مع بعض قبل ما يناموا
ايمان: مش هتصالح مجدي؟
فارس: مش عارف، هو اتهبل، مش عارف انا كان ماله؟
ايمان: صالحه، علشان خاطري
فارس: المفروض انتي اكتر واحده تقوليلي ما اصالحوش.

ايمان: ليه؟ مجدي صاحبك من زمان قوي، انا من ساعت ما وعيت علي الدنيا وانتو اصحاب فمينفعش الصحوبيه دي تنتهي كده...
فارس: فعلا انا نسيت انك انتي عيله بنت امبارح
ضربته علي صدره واخدها في حضنه
فارس: لا بجد انتي ليه مهتمه بمصالحتنا كده؟
ايمان: لان مجدي له معزه خاصه عندي
فارس: نعم يا روح امك
ايمان: اهدي بس، انا مديوناله باني في حضنك دلوقتي لولا هو مكنتش اتجوزتك
فارس: اشمعني بقي وهو دخله ايه؟

ايمان: فاكر لما اشترينا الشبكه وتاني يوم الصبح شوفتيني بيها وسألتني رايحه فين بيها؟
فارس: اه فاكر.

ايمان: لو تفتكر انا ساعتها شوفت مجدي قبلك وسألني جايه ليه وقلتله جايه ارجع شبكتك وساعتها هو فضل يقنع فيا لأ وانك محتاجني في حياتك واني اتمسك بيك وما استسلمش واديك بس فرصه وانا كنت متردده وبعدها انت كنت جاي فقالي اقوله ان نجاه عايزه تشوف الشبكه وساعتها انت سألتني رايحه فين فلقيت نفسي بقولك نفس كلامه وانت ساعتها ضحكت وقولتلي انك افتكرتني هرجعها ليك
فارس: يعني تفكيري كان صح وكنتي عايزه تسيبيني؟

ايمان: انت بتصعبها قوي يا فارس علي اللي بيحاول يقرب
فارس فتح ايديه
فارس: انا فاتحلك درعاتي اهو وبناديكي...
وهيا لبت الندا...
عند مجدي
نجاه: وبعدين هتفضل قاعد في البيت كتير؟ ومخاصم صاحبك؟
مجدي: وهو يعني ما يجيش يصالحني ليه؟

نجاه: لانك انت اللي غلطان! واحد قالك مراته تعبانه وانت اكتر واحد شايف الظروف بينهم وبدال ما تساعده بكلمه رايح تهدها فوق راسه وتقوله انت ما بتحبش مراتك وقدامها عايزو يعمل ايه؟ يطبطب عليك؟
مجدي: مكنش قدامها هيا اللي طلعت
نجاه: يا سلام! ماهو بيتها وده معرض انه يحصل انت ليه قلت كده؟ ليه يا مجدي؟ وكأنك...
مجدي: وكأني ايه؟ سكتي ليه؟
نجاه: وكأنك غيران منه؟
مجدي تنح: انا اغير من فارس؟ عنده ايه زياده عني؟

نجاه: ماهو ده اللي انا مستغرباله، عنده ايه زياده عنك؟ انت عندك عيلين ضفرهم بالدنيا، وهو ابنه سقط من قبل حتي ما يشوف النور، انا وانت مع بعض وهو حب عمره افترق عنه وحاليا بيصارع في علاقه الله اعلم هتكمل ولا لأ؟ فليه عايز تهد حياته اكتر من كده؟
مجدي: بطلي هبل بقي، واسكتي
نجاه: هبطل وهسكت بس هتصالحه امتي؟
مجدي: هو اخد مراته وسافر لما يرجع ربك يسهلها.

فارس رجع هو ومراته اخر الليل ودخل فارس لامه طمنها انهم وصلوا وارتاحوا والصبح ايمان كلمت عيلتها وبلغتهم برجوعها
لبست بنطلون جينز برمودا استرتش وعليه بدي عريان مع ميكب خفيف كان كفيل يخليها نجمه من نجمات الفيديو كليب
فارس كان قاعد مع مامته وفرح وهيا طلعت ففرح صفرتلها وايمان اتحرجت
فرح: ده انتي مزه واحنا مش واخدين بالنا
ايمان: اخوكي هو اللي عمل كده
فرح: يا نمس عملت ايه في البنت؟

فارس بتريقه وبلهجه افلام الكرتون: اطلقت الحريه للطاقه الكامنه
كلهم ضحكوا وايمان قعدت جنب فارس بس بعيد فشدها عليه
فارس: مفيش حد غريب علشان تعملي مسافه بينا
شويه والباب خبط فقامت دخلت وفارس راح يفتح وكان حماه وحماته
فارس: تعالي ايمان محدش غريب، باباكي ومامتك.

الاتنين كانوا متوقعين واحده دبلانه تايهه مريضه زي ما كانت قبل ما تسافر مع جوزها بس اول ما شافوها بلبسها وبالحب اللي في عنيها مكنوش مصدقين ان دي ايمان بنتهم.

اخر النهار الباب خبط وكان المره دي مجدي
مجدي: ادخل ولا ايه؟
فارس سكت ومنيره جت من وراه: ادخل يا واد وانت من امتي بتستأذن؟
فارس: من ساعت ما بقي بيهبل
مجدي دخل وقعد هو وفارس لوحده
مجدي: انا اسف يا فارس علي اللي حصل بس انت المفروض تبقي عارف انه مكنش قصدي
فارس: انت جاي بيتي تقولي ما بتحبش مراتك وبتمثل عليها وتقولي مش قصدي؟
مجدي: انا غلطت بس كنت ساعتها مهتم اكتر بالشغل فاعذرني، انا غلطت.

فارس: انا كمان غلطت لما مديت ايدي عليك هناك
مجدي: انت كان عندك حق انا كنت غبي ومتخلف كمان
فارس: مش انت لوحدك يا صاحبي مش انت لوحدك
مجدي: يعني اصحاب؟
فارس: انت عندك شك في كده؟
منيره طلعت: انتو اخوات مش اصحاب والاخوات بيتخانقوا ويتصالحوا بس ما بيبعدوش عن بعض
مجدي: طيب ممكن اعتذر لايمان؟
فارس نادي عليها وخرجت
مجدي: هيا احلوت اليومين دول ولا انا متهيألي؟
فارس: انت مال اهلك؟ انت جاي تبص لمراتي يالا؟

مجدي: والله ما اقصد ابدا
اعتذر وفضل معاهم شويه ونزلوا الاتنين مع بعض يتكلموا في امور الشغل اللي اتعطل وبعد ما خلصوا فضلوا شويه ساكتين
فارس: ايمان قالتلي
مجدي: علي ايه؟
فارس: انها كانت عايزه ترجع الشبكه وانت منعتها
مجدي: انت محتاجها في حياتك وكنت عارف انك مع الوقت هتحبها لان هيا انسانه كويسه
فارس: متشكر علي وقوفك جنبي
مجدي: اي خدمه، فارس
فارس: ايه؟

مجدي: نجاه وهيا بتكلمني قالتلي حاجه غريبه؟ قالتلي انها حست ان انا عملت كده علشان بغير منك
فارس ضحك: انت تغير مني؟ ليه؟ لو حد هيغير المفروض ابقي انا؟ انت عندك كل حاجه مش عندي، وربنا يباركلك فيها لاحسن تقول اني بقر ولا حاجه
مجدي ضحك: بس للاسف يا فارس انا فعلا غيرت منك؟

فارس: ليه؟ علي جوازي الفاشل؟ وعلي المشاكل اللي ما بتنتهيش؟ علي جوازي التاني اللي عملته غصب عني؟ علي خناقي مع مراتي كل يوم والتاني؟ علي العيل اللي سقط؟ علي ايه بالظبط؟

مجدي: معرفش علي كل ده اه، ديما بحس انك مهم، هيام مثلا لما حبتك؟ شغلك مع ابوها؟ لما اشتريت الورشه؟ لما رجعت تشتغل معايا؟ ذكائك وشطارتك في الشغل؟ ايمان نفسها وحبها ليك؟ ودلوقتي اهو كمان بدأت تحبها، ساعتها قولت بكل المشاكل دي وناجح في شغله فما بالك لو اموره اتصلحت وحب مراته وبقي سعيد هيعمل ايه في الشغل؟ هيبدع؟هتوصل لاعلي نقطه وفي وقت قياسي، غيرت منك، فسامحني.

فارس: بص يا مجدي احنا الاتنين غلطنا واتصالحنا وانتهي الموضوع علي كده، اقفل بقي الحوار ده كله، تعال نركز في شغلنا لان زي ما انت بتقول انها هبدع وعندي فكره جهنميه هتنقلنا فووووق
فارس فعلا هو ومجدي ركزوا في الشغل وبدؤا يطلعوا لفوق وايمان عايشه قصه حب مع جوزها وبتتفنن في اسعاده...

في يوم كان في شغله واتصلوا بيه من شغل مراته وبلغوه انها تعبانه واغمي عليها فطلع يجري عليها ولما وصل كانت فايقه وكويسه واخدها علي البيت وهناك اصر يروحوا يطمنوا عليها لانه خاف انها تكون تعبت تاني او السكر عالي تاني
راحوا للدكتوره داليا زي ما ايمان طلبت وهناك حكالها اللي حصل وعملتلها تحاليل واستنوا النتيجه لحد ما طلعت، فارس طلع المعمل يجيب النتيجه ومراته في الاستراحه مستنياه.

اخد النتيجه وبيقلب فيها بيشوف ايه اللي يعرف يخمنه، بيبص للنتيجه والنسبه بتاعتها المفترضه وشايف ان اغلب التحاليل كويسه علي قد ما فهم لحد ما قري كلمه خلته اتصدم
Pregnancy test: positive
الدنيا لفت بيه وقراها كذا مره وبيحاول يفهم وبيترجم في عقله يعني ايه positive ويعني ايه negative وايه الفرق بينهم لحد ما وصل عند مراته اللي اول ما شافت وشه وقفت قدامه
ايمان: في ايه التحاليل فيها ايه؟
فارس: مفيهاش.

ايمان: امال انت كده ليه؟
فارس بصلها بتوهان: تحليل الحمل positive
ايمان: يعني ايه؟
فارس: positive، يعني ايجابي يعني فيه يعني موجود، يعني بالعربي كده انتي حامل
ايمان شويه مش مصدقه وبعدها نطت في حضن فارس اللي شالها وحس انه ممكن يعمل اي حاجه في اللحظه دي، دخلوا للدكتوره اللي اول ما شافتهم
داليا: تخميني طلع صح مراتك حامل صح؟
الكل كان فرحان لفارس وايمان وفارس كان ناقص يشيل مراته من علي الارض، كان فرحان جدا.

وفضلوا متابعين مع داليا وفي مره عندها
داليا: باشمهندس فارس ممكن اطلب من حضرتك طلب؟ او هو رجاء؟ او خدمه؟
فارس: طبعا اتفضلي قولي علي طول
داليا: ابني امجد لسه متخرج من ميكانيكا سيارات وعايز يتدرب عندك
فارس: يتدرب عندي؟ انا عندي ورشه وبعدل عربيات او بصلحها مش مصنع او شركه، اعتقد ان حضرتك ممكن بسهوله تشوفيله مكان راق يتدرب فيه او يشتغل فيه؟

داليا: عارفه كل الكلام ده بس اللي انا فهمته منه انك لك شهره في عالم السيارات وهو حابب نفس مجالك ده وعايزك انت بالاسم، فلو ممكن؟ لو مش عايز براحتك؟
فارس: لا لا طبعا خليه ينورني في اي وقت، خليه يجرب براحته
داليا قالت لابنها وفرح جدا بانه هيتعلم علي ايد عبقري السيارات فارس
جوز داليا: انتي وابنك مجانين بقي يرفض اكبر شركات علشان يتدرب في ورشه؟
داليا: علي حسب ما فهمت وسمعت ان ورشه فارس مش مجرد ورشه.

جوز داليا: هو مش فارس ده جوز بنت صاحبتك..
داليا: انت لسه فاكر؟دول اطلقوا من زمان قوي
جوز داليا: اممم، ايهههه روحتي فين؟ سرحتي في ايه كده؟
داليا: بقولك يا محمود؟ هو لو انا كدبت في حاجه وعدت من زمان لازم اعترف بيها ولا خلاص؟
محمود: ايه الالغاز دي؟ حاجه ايه اللي غلطتي فيها؟
داليا: لما فارس كان متجوز هيام ( حكتله اللي حصل )
محمود: طيب هما اطلقوا بسبب الموضوع ده؟
داليا: لا لا خالص
محمود: هو مبسوط مع مراته؟

داليا: جدا هيا حامل وهو طاير بالحمل ده واعتقد ايوه بيحبها
محمود: يبقي مالوش لازمه تفتحي جروح الماضي، وبعدين هيام مسافره بره مصر هيا وامها يبقي لازمتها ايه؟
فارس استقبل امجد ابن داليا وبدأ يعلمه والولد فرحان جدا
في يوم راجع بيته مشغول الدماغ وسرحان
ايمان: السرحان ممنوع مالك؟
فارس: مشاكل شغل
ايمان: طيب احكيلي.

فارس: في مصنع معروض للبيع وبصراحه سعره لقطه لان اللي هيبيعه مزنوق جدا في فلوس فعارضه بتلت سعره تقريبا بشرط الفلوس كاش علي التربيزه واحنا لو خدناه هقدر اعمل النقله اللي انا عايز اعملها، انا عايز انا اصنع العربيه مش اعدلها بس، عايز انا اخد توكيل اي موديل وانا استورد وانا اعدل وانا انزلها في السوق فالمصنع ده هيبقي نقله كبيره
ايمان: طيب كويس جدا فين المشكله؟ ايه اللي موقفك؟

فارس: الفلوس طبعا، الراجل طالب ٢، ٥ مليون علي التربيزه، وطبعا احنا معناش مبلغ زي ده جاهز، والمشكله ان الراجل عطانا فرصه اربع ايام والا هيبيعه
ايمان: معاكو كام من ٢ مليون دول؟

فارس: انا ممكن اجمع حوالي مليون و٢٠٠ الف بالعافيه ومجدي قال اخره مليون كده فاضلنا ٥٠٠ الف، نص مليون بحالهم، فبالتالي كل الاحلام بشششس بتتدمر المشكله ان المصنع ده لو راح مش هنعرف نجيب زيه تاني، اولا جاهز معداته جاهزه سعره لقطه، فرصه العمر حلم بعيد صح؟ وبعدين حتي لو اخدنا المصنع هنبقي علي الحديده ومصنع زي ده محتاج لفلوس علشان تمشيه! من الاخر هيا متقفله من كل الجوانب اصلا..

ايمان: حبيبي قدامك اربع ايام، هتتسهل وهتقول ايمان قالت
فارس حضنها: باذن الله دعواتك حبيبي
فارس نزل شغله وايمان خرجت وراحت لاختها
هدي: خير في ايه كلمتيني وقلقتيني
ايمان: خير، البيت اللي اخدناه انا وانتي من كام سنه فكراه؟
هدي: طبعا فكراه ماله؟
ايمان: عايزه ابيعه محتاجه لفلوس ضروري يا هدي فيا اما تشتري نصيبي يا اما توافقي نبيعه بسرعه
هدي: طب انا ممكن اسلفك قولي عايزه ايه؟
ايمان: عايزه نص مليون معاكي؟

هدي: نعم يا اختي، نص ايه؟ وبعدين البيت اشتريناه في ايام الرخص ب ٢٥٠ الف وقسطناهم وابوكي دفعلنا نصهم متخيله يجيبلك كام؟ ده اخره ٣٠٠ الف لو اتنطط
ايمان: هبيع دهبي والدهب غالي هيجيب يجي ٧٠ الف ومعايا ٥٠ الف محوشاهم من فارس من المصروف اللي بيدهوالي وانا معايا يجي ٣٠ الف يعني معايا في حدود ١٥٠ ومحتاجه الباقي
هدي: كل ده ليه؟ عايزه الفلوس دي ليه؟
ايمان: هقولك بس الموضوع بينا وما تعترضيش.

حكتلها علي كلام فارس كله
هدي: وانتي حابه تقفي جنبه يحقق حلمه؟
ايمان: اه، نفسي اعمل اي حاجه اساعده بيها وبعدين انتي مش متخيله فارس بيحلم بالمشروع ده ازاي؟
هدي: وانتي واثقه في فارس انك تسلميله كل حاجه كده؟ انتو كان بينكم مشاكل كتير
ايمان: كان، وبعدين انا وهو بنحب بعض جدا ده غير ابنه اللي في بطني، علاقتي بفارس اخدت شكل تاني، هتساعديني ولا ايه؟
هدي: يالا ننزل لعمك صبحي السمسار
نزلوا واول ما شافهم.

عم صبحي: اولاد حلال مصفي
هدي: اشمعني؟
عم صبحي: كنت لسه جايلكم
ايمان: خير يا عم صبحي؟
عم صبحي: خير يا بنتي! الراجل جاركم هد بيته وعايز يطلع بعماره جديده كبيره وهيموت علي البيت بتاعكم وكلمني كذا مره عايزه بالمبلغ اللي تحدودوه، البيت سعره الاصلي في حدود ٤٠٠ الف تقريبا هو مستعد يدفع ٦٠٠ الف بس ما تبيعهوش لحد غيره وكل يوم يكلمني
ايمان وهدي مش مصدقين اللي سمعوه.

ايمان: موافقين يا عم صبحي بس بشرط، الفلوس كاش بكره علي التربيزه وده شرطنا الوحيد يا اما هنبيعه لاي حد مستعد يدفع كاش ولو سمحت حط يافطه علي البيت مكتوب عليها للبيع
مشيوا من عند عم صبحي اللي فعلا حط اليافطه والراجل جارهم اول ما شافها شالها وجري علي عم صبحي يتخانق معاه
الجار: انا قلتلك لازمني جاي تعرضه للبيع؟
عم صبحي: انا زي ما قالولي نفذت
الجار: عايزين فيه كام؟

عم صبحي: طالبين فيه مبلغ كبير وشارطين علي التربيزه وكاش
الجار: عايزين كام يا عم صبحي؟
عم صبحي: ٧٠٠ الف
الجار: نعم؟ البيت تمنه لما يتنطط ٥٠٠
عم صبحي: بين البايع والشاري يفتح الله بس ما تزعلش لو اتباع لغيرك، البيت موقعه كويس
الجار: مقدرش اجمع ٧٠٠ كاش
عم صبحي: يا ابني ده شرطهم
الجار: طيب كلمهم خليهم يقابلوني
عم صبحي اتصل بهدي وكانت ايمان لسه معاها بيتمشوا وطلب منهم يقابلوه وفعلا اتقابلوا.

الجار اول ما شافهم: ٧٠٠ الف كاش كتير اصبروا عليا
هدي وايمان بصوا لبعض
عم صبحي: ما انا قلتلك شرطهم كاش
ايمان: اه فعلا في شاري تاني عايزو
الجار: سيدهم الفرارجي صح؟ هيموت وياخده مني، طيب بصوا انا ممكن اجمع ٦٠٠ وكاش وعلي التربيزه! هاه؟ اكتر من كده للاسف مش هقدر، يا اما تدوني فرصه كام شهر؟

ايمان: لا يا عمي الاقربون اولي بالمعروف انت برضه جارنا واحنا ما يخلصناش نبيع للغريب وانت موجود بس بكره نكتب العقد ونستلم الفلوس
الجار: خلاص هاتو محامي ونكتب العقد ونطلع علي البنك اسلمكم وتمضوا تمام؟
وفعلا ده اللي تم وايمان متحمسه جدا تقول لجوزها وتشوف رد فعله ايه؟

باعوا واستلموا الفلوس وهدي قالت لاختها انها مش محتاجه حاليا الفلوس وتخليها معاها تفك زنقه جوزها وبعدها ترجعها، ايمان بقي معاها ٧٣٠ الف في حسابها وراحت باعت دهبها ب ٧٠ واصبح معاها ٨٠٠ الف جنيه في ليلتين ومش مصدقه نفسها انها معاها مبلغ زي ده راحت علي البيت جري مستنيه فارس يرجع...
رجع مخنوق زي عادته اخر كام يوم وايمان مستنياه باكبر ابتسامه واحلي ابتسامه لدرجه خلته يستغرب هيا مبتسمه ليه؟

فارس: في ايه؟ مالك؟
ايمان: عندي هديه ليك
فارس: هديه ليا انا؟ بمناسبه ايه؟ ايه المناسبه؟
ايمان: هو الواحده محتاجه مناسبه علشان تهادي جوزها؟
فارس: لا يا ستي، ايه هيا هديتك؟

ايمان طلعت شنطه صغيره وعطتها لفارس اللي اخدها وفتحها ولقي فيها فلوس
فارس: ايه ده؟
ايمان: فلوس
فارس: انا عارف انها فلوس، فلوس ايه دي؟
ايمان: ٧٠ الف خدهم
فارس ضحك بحب: حبيبه قلبي تسلمي خليهم معاكي لو احتجتهم هقولك اتفقنا؟
ايمان: انت محتاجهم
فارس: حبيبي انا محتاج ٥٠٠ الف نص مليون...
ايمان: ماشي فاهمه طيب شوف ايه تاني مع الفلوس ما تشوف هديتك كويس.

فارس بص وطلع الفلوس وورقه وقعت جابها وفتحها لقاها شيك باسمه ب ٧٣٠ الف يعني المجموع ٨٠٠ الف جنيه
فارس تنح وبص لايمان: ايه ده؟

الفصل التالي
جميع الفصول
روايات الكاتب
روايات مشابهة
الآراء والتعليقات على الرواية
W