قصص و روايات - قصص رومانسية :

رواية خادمة في عصر اللذة للكاتبة هاجر عبد الحليم الفصل الخامس

رواية خادمة في عصر اللذة للكاتبة هاجر عبد الحليم

رواية خادمة في عصر اللذة للكاتبة هاجر عبد الحليم الفصل الخامس

ف شقة ورد
احلام:اومال فين سالم مجاش ليه؟!
خليل:حصله ظروف..هييجى بكرة هو وعيلته اللى ف الصعيد..علشان يشوفوا ورد
احلام ب استغراب:اهله اللى ف الصعيد
خليل:تعالى اقعدى يااحلام ..ف موضوع عاوز اتكلم معاكى فيه بخصوص ورد
احلام قعدت جمبه وهى خايفة حسة ان ف مصيبة هتحصل
احلام:قول ياخليل.استر يالى بتستر.

خليل عمال يفرك ف دقنه بتفكير
خليل:ورد هتسافر الصعيد مع سالم وهتعيش هناك
احلام:ياحزنى..تسافر فين ياخليل انت اتخبلت ف دماغك؟!
خليل:احترمى نفسك ياولية انتى...الظاهر انك عاوزة تتربى من جديد
احلام:بس ياخليل ورد مش هتستحمل تعيش ف الصعيد مش هتعرف تتعامل هناك
خليل:لا هتتعود وسالم هيكون معاها مش هتخافى عليها اكتر منى..وحاجة كمان عايز اقولك عليها.

احلام بخوف:ف ايه تانى؟!..حرام عليك ياخليل انا قلبى مبقاش يستحمل تصرفاتك مع ورد..البت صبورة بس لكل واحد فينا طاقة..والبت خلاص طاقتها خلصت..هى مش عاوزة تتجوز يبقى تجوزها بالعافية ليه..ذنبها هيبقى ف رقبتك انت
خليل:اسمعى يابنت الناس علشان بس نقطم الكلام..ورد هتتجوز ف خلال اسبوع وهتسافر بعد جوازها ب يومين واهله اللى ف الصعيد هييجوا علشان يشوفوها عايزك تظبطيها وتخليها حاجة نضيفة كدة تشرح القلب..وف حاجة كمان ياريت تتكلمى معاها وتفهميها.انتى عارفة سلو الصعيد وعاداتهم..مرات عم سالم كلمته وصممت انه يدخل دخلة بلدى علشان يطمنوا ع البت بنفسيهم..علشان ف حوار كدة حصل ف الصعيد خلوا الناس عندهم شك ف الموضوع دة.

احلام بعياط:ياعينى ع حظك يابنتى...مش كفايا انه عمرك م فرحتى يوم...انتى مش ف حسابات ابوكى اللى بيتاجر بيكى..انت مش فارق معاك حياتها ياخليل..البت ممكن تموت فيها..دى بنت جارتى ماتت يوم فرحها وامها اتجننت علشان هى السبب ف اللى حصل لبنتها عايزنا نعمل ف بنتنا كدة ياخليل..لو سحر كانت ف مكان ورد كنت هتقبل بحاجة زى كدة
خليل بكدب:ايوة هوافق الموضوع زيه زى شكة الدبوس طب م احنا اتجوزنا كدة..مكبرة الموضوع ليه؟!
احلام:لا ع حثتى لو الموضوع دة حصل..مش هجوزها ياخليل ب الطريقة دى..انا اللى هقفلك انت فاهم؟!

خليل بمكر:لو بقيتى كدة عمالة تندبى وتهددى تعرفى انا ممكن اعمل ايه؟! هروح اقول ل ورد انها مش من دمى..شوفى بقا واحدة زى ورد ممكن تتصرف ازاى.لو سكتى انا مش هقول اى حاجة والسر يفضل ف بير.القرار ليكى انتى
احلام ف سرها:حسبى يالله ونعم الوكيل فيك ياخليل..فوت امر بنتى ليك يارب..اكتبلها الخير وخرجها من حزنها دة قريب
ف اوضة ورد وسحر
ورد:بت ياسحر
سحر:امممم.

ورد:يابت بطلى تمثيل انا عارفة انك صاحية.بردو..طب لو تعرفى لو مش فتحتى عنيكى انا هضربك بالمخدة اللى جمبى دى
سحر قامت من ع السرير وقعدت ع السرير وقالت:يوووو..عاوزة ايه؟!
ورد:هو انتى روحتى شارع الجامع فعلا ولا روحتى حتة تانية؟!
سحر:تصدقى و تومنى ب ايه..قولى لا اله الا الله كدة؟!
ورد:ههههه لا اله الا الله
سحر:انا مكنتش عاوز اصحى علشان مش تسالينى..لا انا روحت شارع الجامع مع واحدة صاحبتى ولا روحت يمين ولا شمال. مشينا شوية ف شارع الجامع..وقعدنا شربنا عصير ورغينا شوية بس حكيتلى حكاية تشيب والله
ورد:طيب قولى ...ادينا قاعدين بنتسلى
سحر:واحدة صحبتى تعرف واحدة كانت بتكلم واحد ع الفيس لمدة 4 شهور ملى دماغها واتملك منها ع الاخر..وكان دايما بيقولها انا بحبك.. هتجوزك..الكلام دة يعنى
ورد بفضول:ها وحصل ايه بعد كدة؟!

سحر: قالها عايز اشوفك البت خافت وقالت لا بس هو فضل يقنعها لحد م وافقت..وفعلا قالت ل امها انها هتخرج مع صحبتها ووافقت علشان يعنى واثقة ف بنتها وعارفة انها مش بتعمل حاجة غلط خرجت معاه ومرداش يروحوا كافيتريا قالها ممكن حد يشوفنا ..وداها ف حتة كدة مفيش فيها حد واغتصبها
ورد بصدمة:يانهار اسود..سلب منها اعز ما تملك.طيب امها عرفت ولا لا؟!
سحر:بتقولى عرفت وقعدتها من المدرسة اصلها ف 2 ثانوى..ورد هى دى ممكن تتجوز ولا لا؟!
ورد بحزن:ربنا يتولاها ضيعت نفسها بس العيب مش عليها العيب ع اهلها اللى سابوا البت من غير متابعة وهما عرفين السن دة خطر اد ايه..مش معنى انى بثق ف بنتى دة مش معناه انى مش اتابع اللى بتعمله..دة التليفون دة شيطان ماشى مع البنى ادم..يلة تصبحى ع خير
سحر:وانتى من اهله.

ف الكباريه.
الصاوى بعصبية:ايه اللى انت عملته دة ياحيدر...بسببك خليت الامن يطرد الذبون من الكباريه
حيدر:يستاهل ياباشا..الراجل قليل الادب ومد ايده عليا كان لازم اربيه ..انا مش قلة لامؤخذة
الصاوى:ليه يعنى عمل ايه؟!
حيدر:ع اساس ايه.. منت كنت بتتفرج ع كل اللى بيحصل
الصاوى:مفتح اوى انت ياواد..تعجبنى
حيدر:عيب عليك ياباشا لو مش مفتح يبقى مستاهلش اشتغل معاك
الصاوى:انت ليه خرجت رمانة من الكباريه؟!
حيدر:لامؤخذة ياباشا البت دى تلزمنى
الصاوى بعصبية:نعم ياخويا هو انت عايز تخرب بيتى ولا ايه؟! تعرف لو رمانة خرجت من الكباريه دة ايه اللى ممكن يحصل؟!

حيدر:انا مستعد اجيبلك واحدة اجمل من رمانة ودماغها حلوة ولينة مش ناشفة زيها وتقدر تشوفها وصدقنى ياباشا هتدعيلى
الصاوى:انا شامم ريحة مش ولا بد..هو ف حد قالك انى واحد مختوم ع قفايا علشان اصدق الكلام اللى بتقوله...وبعدين ايه تلزمك دى..اشمعنى رمانة يعنى؟!
حيدر:لا ياشا اشمعنى دى حاجة بتاعتى انا..انت مش عاوز واحدة تجيبلك ذباين من كل صنف ولون..انا هجيبهالك وتقدر تيجى معايا الحارة اللى ساكنة فيها تشوفها اظن كدة عدانى العيب
الصاوى:مش مطمن معرفش ليه..انا مينفعش اثق فيك ياحيدر الا لما اتاكد..وبعدين معنى كلامك دة ايه ان رمانة مش جاية الكباريه تانى؟!
حيدر:ايوة ياباشا رمانة بقت حاحة تخص حيدر لوحده مينفعش حد يشاركها فيه
الصاوى غمزله وقال:الصنارة غمزت ولا ايه؟!

حيدر:تقدر تقول كدة ياباشا
ترن ترن
الصاوى:خليك عندك عقبال م رد ع التليفون
حيدر:تحت امرك ياباشا
الصاوى راح علشان يرد ع التليفون
الصاوى:الو
المتصل:الو ياباشا طلبك بقا عندى
الصاوى:خليك معايا..حيدر تقدر تمشى دلوقتى ونبقا نكمل كلامنا بعدين
حيدر هنا عرف ان المعلومات وصلتله ابتسم ب انتصار وقال:تمام ياكينج

ف بيت نسمة
نسمة رايجة جاية ف توتر وعمالة تقطم ف ضوافرها وكل شوية تبص ف الساعة
نسمة:انا خايفة عليه اوى ...معقولة يكون الصاوى عمل فيه حاجة..مش عارفة كان لازم يدخل يعنى ويضرب الزفت دة..اهو خلق لنفسه مشكلة من غير داعى..انا معرفش سمعت كلامه ازاى ومشيت بس هو كان شكله يرعب وزعق فيا..يارب انا عاوزة اطمن.لا انا هرن عليه احسن..كويس انى خت رقمه ساعة م نزل معايا علشان نرمى الزبالة
ف الشارع
حيدر خرج من الكباريه وركب الاتوبيس
لقا نفسه تليفونه بيرن
حيدر:الو
رمانة:الو ياحيدر..انت كويس؟!

حيدر:ايوة يارمانة.. انا كويس متخافيش عليا
رمانة ب كسوف:لا مش مسالة خوف عليك.. انا بس
حيدر:خلاص يارمانة ...معلش انا مضطر اقفل علشان انا ف الاتوبيس ومش هعرف اكلمك..والموضوع اللى عاوزك فيه مش هينفع تليفون
رمانة:طيب ياحيدر..انا مستنياك مع انى هموت واعرف ايه الموضوع؟!
حيدر:بعد الشر عليكى من الموت...العمر كله ليكى...يلة سلام موقت
رمانة:سلام
عند الصاوى
الصاوى:انت متاكد من المعلومات دى؟!
المتصل:ايوة طبعا ياباشا متاكد..وف اوراق تبثت كلامى...وهو ليه ملف ف الشرطة
الصاوى:سوابق يعنى..طيب.. اعرفلى ايه هى؟!

المتصل:حصل ياباشا دة طلع ممول بنات للضعارة بس وقع بسرعة علشان كان لوحده مفيش حد سنده وقعد حوالى 6 سنين..غير انه خطف بنت عمرها 4 سنين وكان هيقع بس ربنا ستر..وابوه وامه ميتين وعايش لوحده ومعندوش صحاب خالص ... عايش كدة لنفسه وبس...اعتقد ياباشا هيساعدنا كتير
الصاوى:انت شايف كدة.. اخليه يخش المنظمة..بس مش بالسهولة اللى انت شايفها دى..بس ع العموم اوكى...هنشوف البت اللى ناوى يجيبها..ولو طلعت زى مهو قال...هدخله بس هعمله كذا اختبار علشان اعرفه ع اعضاء المنظمة وانا مطمن.

المتصل:تمام ياباشا..ربنا يديك خيره ويكفيك شره هههههههههه
الصاوى:هههههههه ماشى ياخفيف.. يلة سلام
المتصل:سلام
ف اوضة حيدر
عبدالرحمن: انت قولتله كدة فعلا...الله يخربيتك ياحيدر
حيدر:ملقتش حل غير دة.. علشان اخرج رمانة من اللى هى فيه
عبدالرحمن:وانت عاوزنى اجيبلك واحدة تحل محل رمانة ف الكباريه.. طب بذمتك اعملها ازاى دى؟!
حيدر:اتصرف ياعبدالرحمن.

عبدالرحمن:والصاوى اتنازل عن رمانة بالسهولة دى؟! دى حاجة صعب الواحد انه يصدقها..هو انت اقنعته ازاى؟!
حيدر:قولتله هجيبلك واحدة شبه رمانة ف كل حاجة..انا عاوز واحدة تكون عنينا هناك ..واحدة ميتخفش عليها تحس انها عارفة هى بتعمل ايه؟! انا عايز ظابط معايا ف الكباريه
عبدالرحمن:هكلم سيادة اللواء ولو كدة هبعتلك الظابط نوال تبقى معاك ف القضية دى تبقى مكان رمانة هناك انت تعرف نوال قلبها ميت وف نفس الوقت فرس ههههههههه
حيدر:استغفر الله العظيم يارب...يبنى اتقى الله وربنا يهديك...بس ع العموم فكرة حلوة...شوفها لو كدة هاخدها معايا الكباريه من اول بكرة
عبدالرحمن:خلاص تمام..وحاجة اخيرة رمانة مينفعش تعرف حقيقتك دلوقتى خالص ع الاقل لما نخلص من القضية دى...وبطاقتك هتبقى مع نوال ابقى خدها منها واحمد ربنا ان لحد دلوقتى الصاوى مش سالك عليها
حيدر:اوك ياعبدالرحمن...يلة سلام دلوقتى علشان بجد جسمى هلكان جدا
عبدالرحمن:ماشى ياصاحبى... يلة سلام.

تانى يوم
ف شقة نسمة
نسمة:صباحو فل ياحاج
احمد بتعب:صباح الخير ياحبيتى
نسمة بقلق:مالك يابابا...انت تعبان؟!
احمد:متقلقيش عليا..انا اتعودت ع التعب
نسمة:ازاى يعنى مقلقش عليك..طب احنا هننزل دلوقتى هنروح الدكتور ولو مردتش انا هبعتلك الدكتور وياخد اللى عاوز ياخده مش فارقة معايا
احمد بتعب:يابنتى صدقينى مش قادر اتحرك..الله يخليكى سيبينى ع راحتى..روحى اعملى الفطار انا جعان وعايز اكل من ايدك
نسمة بحزن:كدة يابابا..انت ليه مستهون بصحتك كدة...رجلك تقلت اوى علشان اتعودت ع قاعدة ع السرير... كان زمان بتقعد ف البلكونة شوية ف الصالة شوية

احمد:انا تعبان يانسمة .....وبجد مش قادر اتحرك تعالى اقعدى جمبى
نسمة:ايوة يابابا
احمد:قوليلى مفيش حد كدة ولا كدة؟!
نسمة بكسوف نزلت وشها ف الارض وسكتت
احمد:يبقى فيه...طيب قوليلى ابن حلال وكويس بيحبك يعنى؟!
نسمة:الحقيقة يابابا هو
طق طق
نسمة:ثوانى هفتح الباب وجاية ع طول
راحت وفتحت الباب لقت حيدر واقف وع وجهه ابتسامة جميلة ومثيرة ف نفس الوقت خلت نسمة غصب عنها تضحك
نسمة:حيدر..حيدر! يانهار اسود
جاية تقفل بخوف..بس هو مسك الباب قبل م تقفل
حيدر:ف ايه بس يارمانة؟!..انا جاى البيت وغرضى شريف..وجاية اهو من الباب مش من الشباك
نسمة:شريف مين؟! وباب ايه؟! انت جاى عاوز ايه؟!

حيدر:جاى ...اتعرف ع والدك ..واطلب ايدك منه
نسمة ع الرغم من فرحتها بس قلبها مقبوض متعرفش ليه
نسمة:وهتقوله انت مين وشغال ايه واتعرفت عليا فين عملت حساب لكل دة؟!
حيدر:متقلقيش انا قبل م خط الخطوة لازم اعرف رجلى هتروح فين؟! يلة دخلينى بدل منا واقف ع الباب كدة
نسمة:اتفضل
ودخل البيت
حيدر بص ع البيت بصة سريعة وقال:شقتك حلوة ونضيفة قوليلى بقا فين اوضة والدك؟!
نسمة بخوف:طيب قولى ع الاقل ايه اللى ف دماغك؟! واه صحيح هو انت مش عندك عربية ليه ركبت الاتوبيس؟!
حيدر:ابقا اقولك بعدين..ها يابنتى لتانى مرة بسالك فين اوضة والدك؟!

نسمة:اهى
حيدر جاى يدخل وبسمة بصة عليه بسرحان مش فاهمة هو ايه اللى بيحصل بس فجاه لقت نفسها بتجرى عليه قبل ميخش
نسمة:يانهار مطين عليا..ياحيدر ..ياحيدر استنى بس
مسكته من كتفه هو حس ك ان كهربا مسكته
بص عليها وقال:ف ايه؟!
نسمة:انا اسمى نسمة مش رمانة
حيدر بصدمة:نعم!..اسمك ايه؟!
نسمة: مش وقته.. يلة خش بسرعة
ودخل الاوضة وهو لسا ف صدمته
نسمة..اسمها نسمة مش رمانة..يعنى ايه الكلام دة..بس انا اتعودت عليها ب اسم رمانة..بس عادى اسم نسمة احلى بكتير
احمد بص ع حيدر ورمانة وقال:مين دة يانسمة؟!
نسمة بتوتر:دة يابابا ..دة اسمه حيدر يبقى... يبقى..

حيدر حس انها متوترة ف قرر يتكلم هو
حيدر:ابقى زميل نسمة ف الشغل..الحقيقة ياعمى انا جاى اطلب ايد نسمة منك
احمد:براحة عليا يبنى.هو اى حد هييجى يقولى عاوز اطلب ايد بنتك هوافق..مش لازم اعرف انت مين؟! ومين اهلك؟! ومجوش معاك ليه؟!
حيدر:الحقيقة انا قولت اقول لحضرتك الاول لو لقيت قبول منك..هاجى انا واهلى
احمد:نسمة خشى المطبخ اعملى شاى وسيينى مع حيدر شوية
نسمة بصت ع حيدر بقلق..هو طمنها بنظراته
اتطمنت الى حد ما وقالت:حاضر يابابا
احمد:تعرف لما شوفتك افتكرت مين؟!

حيدر:مين
احمد:اصلك شبه اخويا..الخالق الناطق هو..بس متمناش تبقى زيه ف الطباع
حيدر:عايزك تثق فيا ياعمى..صدقنى انا شارى بنتك وعاوزها بالهدوم اللى عليها..مش عاوز منها اى حاجة...وهدفع من جنيه لمليون جنيه
احمد:الكلام مفيش اسهل منه يبنى..بس انا عاوز اطمن عليها..والشهادة لله لما شوفتك استريحتلك..وحاسس ان اهل ليها
حيدر بفرحة:كلامك دة تاج ع راسى ياعمى...افهم من كلامك دة انك موافق ع خطوبتى من نسمة.

احمد:اشوف اهلك الاول وبعد كدة اشوف اعمل ايه..بس اعتبرنى وافقت علشان ترتاح..وكمان باين ع نسمة انها كمان معجبة بيك وعايزاك
حيدر:خلاص ياعمى ع بركة الله..انا قولت اجى اتعرف عليك واخليك تشوفنى وان شاء الله ف اقرب وقت هاجى ومعايا عيلتى
احمد:ماشى يبنى وانا مستنيك ان شاء الله
نسمة:احم احم...الشاى يابابا
حيدر:يلة ...استاذن انا
احمد:روحى يانسمة.. وصلى استاذ حيدر
نسمة:حاضر يابابا
احمد ف سره:معرفش ليه عندى احساس بيقول ان حيدر يبقى ابن فواز..ربنا يسترها عليكى يابنتى...بس هو شافها فين؟!..اللى مخوفنى ان شوفت الحب والصدق ف عيونه..ولو فعلا دى الحقيقة اهله هيقبلوا بحاجة زى كدة؟!...يارب طول ف عمرى شوية كمان..اطمن عليها الاول وبعد كدة هجيلك..انت واحشنى اوى يارب وعندى كلام نفسى اقولهولك.

ف الصالة
نسمة:ايدة ياحيدر
حيدر:خدى الظرف يانسمة
نسمة:ف ايه الظرف دة؟!
حيدر:50 الف جنيه
نسمة بصدمة:يالهوى.. الفلوس دى جيبتها منين ياحيدر...بجد انا قلبى مش مطمن..الفلوس دى حلال؟!
حيدر:خلى عندك ثقة فيا وخدى الفلوس..ولو احتجتى اى حاجة كلمينى..انتى دلوقتى مسؤلى منى
نسمة:انا مش فاهمة حاجة
حيدر:مش مهم تفهمى المهم تاخدى الفلوس واه حاجة كمان مفيش مرواح الكباريه تانى ورجلك لو عتبت المكان النجس دة تانى هقطعهالك ..فاهمة
نسمة بسرحان شاورت براسها ب اه
حيدر ضحك وقال:يلة خدى الفلوس
نسمة خدت الفلوس وقالت بخوف:والصاوى قبل بالسهولة دى؟!

حيدر:انسيه يانسمة.. ومش هيقدر يقرب منك والا كدة بيعلب ف عداد عمره معايا
نسمة:انت مين ياحيدر؟! واحد زيك ازاى عايز يشتغل ف الكباريه..ومعاه الفلوس دى كلها...ف حاجة مريبة ف الموضوع...وانا خايفة عليك من الصاوى اكيد بيفكر ف لعبة قذرة زيه علشان ينهينا كلنا
حيدر:قريب هتعرفى وهكتب كتابى عليك وهخليكى ملكة ف قصر قلبى...اهم حاجة مش عاوزك تطلعى برة البيت من غير علمى...وصدقينى ف خلال اسبوع هيكون كل حاجة خلصت..ومش هتسمعى سيرة الصاوى ف الدنيا.

نسمة:يعنى خلاص مش هبقى رمانة تانى؟!
حيدر:رمانة خلاص ماتت..روحى اتوضى وصلى ركعتين وفضلى ادعى واشكرى ربنا..وقولى ل ربك انك خلاص توبتى وهتبدى معاه صفحة جديدة..وصدقينى هيرحب وهيبقى فرحان اوى بيكى ومتقلقيش من اى حاجة طول منا جمبك
نسمة بعياط:انا بحبك اوى ياحيدر..انت نعمة ورزق حالى من عند ربنا..ربنا يباركلى فيك
حيدر:استغفر الله العظيم متخلنيش اتهور عليكى واخدك ف حضنى دلوقتى..انا همشى علشان الشيطان شاطر..امسحى دموعك دى علشان شكلك مش حلو وانتى بتعيطى يلة سلام
نسمة:سلام.

ف شقة ورد
ورد بعياط:لا ياماما ابوس ايدك بلاش..انتى كدة هتموتينى وانتى مش حسة..مش هسامحك ياماما لو حصلى حاجة..انتى سمعانى بقولك مش مسمحاكى
احلام بعياط:ع عينى يابت بطنى..سامحينى يانين عينى..سحر انزلى هاتى اللى قولتلك عليه
سحر:حاضر ياماما
ف شقة نسمة
نسمة فتحت الباب لقت سحر نزلة
نسمة:سحر رايحة فين؟!
سحر:رايحة اجيب شوية حاجات لزوم قراية فاتحة ورد
نسمة بصدمة:قراية فتحة مين؟!

قصص مشابهة:
الآراء والتعليقات على القصة