قصص و روايات - نوفيلا :

نوفيلا لا أريد الزواج منك للكاتبة لولو الصياد الفصل الرابع

نوفيلا لا أريد الزواج منك للكاتبة لولو الصياد الفصل الرابع

نوفيلا لا أريد الزواج منك للكاتبة لولو الصياد الفصل الرابع

كانت رنا وجيهان في حاله صدمه لانهم علموا ان من فعل بهم ذلك هو عمر.
عمر واحمد ومحمد خلعوا الاقنعه ومازالت الفتيات لا تتحدث نهائيا وينظرون لهم في صمت وهايدى مغم عليها.
عمر: فوقها بسرعه يا احمد.
أحمد: حاضر حاضر.
قام احمد بمحاوله ان يفوق هايدى وبالفعل فاقت بعد عده محاولات وعندما فتحت عيونها
هايدى: بصريخ: تعبان لا تعبان لا والنبى والله انا بخاف والله اعمل اى حاجه تعبان لا
عمر: خلاص يا هايدى انا عمر خلاص.

هايدى: انت انت حيوان اه بصوت عالى يا بابا
عمر: خلاص بئه انتم اللى ابتديتوا وانا قولتلكم متلعبوش معايا
رنا: انت انسا عديم الاحساس حد يعمل كده انا بكرهم فاهم بكرهك.
جيهان: والله لاقول لعمى والله لاخليه يعاقبك على اللى حصل فكونا بئه.
فك محمد كل من رنا وجيهان.
هايدﻻ هايدى: والله لاقول لعمو يا احمد انت ومحمد والله لاقولهم على اللى عملتوه معانا ومش هرحمكم ابدا.
احمد: انا اسف يا هايدى والله عمر هو.

جيهان: اخرسوا خالص ومش عاوزين نسمع منكم حاجه
محمد: والله ده هزار.
رنا: هزار ايه ده هزار حيوانات مش بنى ادمين ابدا
عمر: بصوت عالى مش عاوز اسمع صوتكم ابدا ايه زعلانين امال لما عمى وبابا يعرفوا انكم اديتو الموظفين اجازه، وكمان قطعتم لوح المشاريع هيعملوا ايه
هايدى: ده مش مبرر للى حصل منك ده ظلم
عمر: والله واللى عملتوه معايا ايه انا كنت بردها لكم بس علشان تعرفوا نتيجه اللى عملتوه ايه.

رنا: احنا معملناش حاجه تستاهل تخوفنا كده وسبته ودخلت الغرفه وخرجت هايجى الى الخارج وجيهان ذهبت الى البلكونه.
أحمد: احنا زودنها اوى بصراحه
محمد: فعلا وكانوا هيموتوا من الخوف احنا غلطنا ولازم نعتذر
احمج: فعلا انا هروح اعتذر لهايدى وانت يا محمد اعتذر من جيهان وانت يا عمر حاول تعتصر لرنا لان فعلا لو حد عرف هتكون مصيبه.

عمر: يووه هما اللى ابتدوا معايا وعارف انى تقلت العيار شويه بس يستهلوا وبصراحة حاسس انى فشيت غلى منهم.
احمد: انا خارج لهايدى واعملوا اللى قلت عليه.
خرج احمد اهايدى.
احمد: هايدى انا اسف وعارف انى غلطت ارجوكى سامحينى
هايدى: اسامحك انا عمرى ما هنسى اللى حصل منكم انا كنت هموت وبكت بشده.
احمد: اخصها في حضنه وهى تبكى: والله مكنتش اقصد ابدا ارجوكى بلاش تعيط انا غلطان والله ارمى نفسى في البحر والجة تلج.

هايدى: ههههههههههه خلاص مسمحاك ههههههه بس متكررهاش تانى.
احمد: وعد خلاص ولو عاوزه اردهالك في عمر مفيش مانع اهم حاجه متزعليش
وتلاقت عيونهم في نظره عميقه وشعر كل منهم ان قلبه يدق.
هايدى: ووجها أحمر من الخجل: ماشى
احمد: تحبى نتمشى شويه.
هايدى: اوك.
محمد وجيهان.
محمد: انسه جيهان انا بصراحه عارف انى غلطت وعلشان كده ارجوكى اقبلى اعتذارى
جيهان: انت حيوان ومش مقبول اعتذارك وغور من وشى.

محمد: من غير طوله لسان انا غلطت واعتذرت
جيهان: وانا قلت مش مقبول ومش عاوزه اشوف وشك قدامى ايه مش بتفهم عربى تحب اقولها ليك بلغه تانيه
محمد: بصى واضح انك عيله مغروره وانا مش بحب دلع البنات ده ومش راضى ارد رغم غلطك فيا
جيهان: ايه هتقبض عليا ولا ايه انت مس المفروض تكون ظابط انت اخرك زبال
محمد: وهو يضغط على يدها بشده لحد كده وكفايه متخلقتش اللى تكلمنى كده واحترمى نفسك.

جيهان: لا اتخلقت وابعد عني انا مش طايقه اسمع صوتك ولا اشوفك.
محمد: بصى انا هسيبك دلوقتى ولينا كلام تانى مع بعض وتركها.
جيهان: الكلام بينا خلص
محمد: معتقدش انه خلص ده ابتدى وابتسم ودخل.
جيهان: شخص تافه ومغرور وكمان وجع ايدى ضربه في ايده.
عمر ورنا.
عمر: رنا: انا اسف.
رنا: اطلع بره يا عمر با اما والله هصرخ والم عليك الناس.
عمر: بصى انا مش بعتذر علشان خايف من ملامكم لان علشان زودتها بس.

رنا: وانا بكرهك ومس هتجوزك لو اخر رجل في الكون انت فاهم يا اخى حس على دمك بئه.
عمر: هتجوزك يا رنا وهتكونى مراتى اخر الاسبوع ومحدش هيقدر يغير كده.
رنا: ابقى قابلنى لو حصل.
عمر: والله العظيم هيحصل وورينى مين هيمنعنى واجهزى علشان هنرجع القاهره وانا هخرج اقول لجيهان وهايدى.
رنا: يارب تموت.
عمر: وانتى معايا ياروحى.
رنا: طلعت روحك يا شيخ.
عمر: ههههههههه هعديها بس علشان الخوف اللى حسيتى بيه اجهزى: وتركها وخرج.

جهزت الفتيات وكان عنر اتصل بشركه سيارات وركبت جيهان ومحمد في سياره ومعهم احمد وهايدى وركبت رنا مع عمر في سيارته لانه وضع الحقائب في المرسى الخلفى ليمنع احد من الركوب معهم.
وصلوا الى القاهره واوصل عمر الفتيات الى منزل عمه والد رنا ولن يتحدث اى منهو طوال الطريق ماعدا احمد وهايدى لم يتوقفوا نهائيا عن الكلام ونظرات التحدى بين كل من جيهان ومحمد.
أحمد: عمر: انا عاوزه في موضوع ضرورى.

محمد: وانا كمان بصراحه عاوزك في موضوع ملح هههههههعه
عمر: خير يا رب.

الحب احيانا يأتي من مجرد نظره او كلمه فقط وليست ايام وشهور عما يعتقد البعض وهذا ما حدث هنا لابطال قصتنا احمد ومحمد.
عمر: خير عاوزين ايه منى وانجزوا علشان انا تعبت من السواقه وعاوز اروح انام.
احمد: بص يا يا بشمهندس عمر بعد اذن حضرتك انا طالب القرب منك.
عمر: بشمهندس وتقرب تما تقرب يا عم هو حد ما سكك هههههههنه
احمد: خلاص بص ياد يا عمر انا عاوز اتاهل واتجوز اختك.

عمر: بهزار: اختى تعرفها منين انا هقتلك التار ولا العار انا هموتك.
احمد: ايه يا عم انا بقول جواز هو انا هصاحبها المهم أخلص ايه رايك.
محمد: استنى يا عم بئه شويه: عمر حبيبي.
عمر: حبيبك ها عاوز ايه انت كمان تتجوز رنا ولا ايه.
محمد: رنا مين يا عم لا البت الرزله جيهان انا عاوز اتجوزها بس في مشكله دي مش طيقانى خالص وبتكرهنى وبتعاملنى وحش.

عمر: هههههههههههههههه وليك عين تقول اتجوزها البعيد معدوم الدم ههههههههههه
احمد: سيبك منه ها ايه رايك: عمر: بصوا بئه انا هكلم ابويا وعمتى واللى في الخير يقدموا ربنا وانت صلح علاقتك بجيهان يمكن ترضى عنك هههههههههه
احمد: عشم ابليس في الجنه.
محمد: والله انتم عيال رخمه وانا غلطان انا هتصرف.
عمر: ابقى قابلنى هههههههههههههههه.

قام عمر بتوصيلهم الى منازلهم ورجع منزله وعنما وصل توجه الى السرير مباشرة حيث انه قد بلغ منه التعب مابلغ.
البنات.
رنا: انا بجد مخنوقه جدا ومش طايقه الثلاثة دول.
جيهان: دول عالم معندوهمش دم.
هايدي: والله هما زودها بس دمهم خفيف وخصوصا احمد.
رنا: نعم بركاتك يا عم احمد.
جيهان: واضح انك هتخرجى من الحزب بتاعنا وتنضمى للاعداء.
هايدى: بس يا بت انت وهى ويله روحوا ناموا.
البنات: ماشى يا اختى تصبحى على خير.

ياتى الصباح وكل منهم في حال.
جيهان: انتى ياست هانم انت وهيا قوموا الجامعه.
رنا: مش قادره روحوا انتم.
هايدى: ولا انا كمان روحى انتى يا جيجى والنبى انا منمتش غير من شويه.
جيهان: ماشى براحتكم وكمان انا هاخد عربيتك يا رنا فين المفتاح.
رنا: عندك في درج المكتب ويله سبينى انام بئه.
جيهان: ماشى ماشى جتكم القرف سلام.
نزلت جيهان.
زياد: ايه يا حبيتى هتروحى لوحدك الجامعه ولا ايه.

جيهان: ايوه يا خالو هروح لوحدى بعربيه رنا
زياد: طيب خالى بالك من نفسك وسوقى براحه.
زينب: افطؤى الاول يا حبيبتي هتمشى من غير فطار.
جيهان: لا كده هاخر يله سلام.
ركبت جيهان السياره وجدت الساعه التاسعه الا ربع.
يالهوى انا اتاخرت اوى لازم اسوق بسرعه.

جيهان كانت تسوق بسرعه الى ان وجدت سياره امامها توقفت ولم تستطع التحكم بالسياره وصدمت السياره الاخرى ولكن حمدا لله لم يحدث لها سى ولكن سياره الشخص الاخر تدمرت وصمم الى تحويلها الى القسم.
عصام: ايه يا معلم مش عندك اجازه.
محمد: قطعتها لانى مخنوق ايه الجديد عندك.
عصام: بنت لسه جايه حالا عامله حادثه وبوظت عربيه واحد بس ايه قمر يا محمد
محمد: لم نفسك ودخلهم وقول لعم عبده يعمل القهوة بتاعتى.

عصام: تمام يا فندم بس والنبى براحه عليها.
محمد: امشى ياد بدل ما ارميك بالطفايه
عصام: ههههههههههه ماشى.
الباب بيخبط.
محمد: ادخل: وكان ينظر في الاوراق امامه وعندما رفع نظره وجد امامه من خطفت قلبه نعم انها جيهان ولكن حالها مختلف ضعيفه وعيونها حمراء من كثره البكاء وترتعش بشده.
محمد: جيهان انتى اللى عملتى الحادثه.
رفعت جيهان امامها محمد ولكنها بكت اكثر بشده.

جيهان: محمد ارجوك ساعدنى والله مش كان قصدي والله انا مش كنت قاصده والنبى كلم عمر وخالو وانا خايفه والنبى مش تنزلنى الحجز تانى ارجوك.
محمد: اهدى بس اهدى انا معاكى ارجوكى متعيطيش.
محمد: رن الجرس ودخل عم عبده.
محمد: اندهلى عصام بيه حالا وبسرعه.
عبده: حاضر يافندم.

الفصل التالي
جميع الفصول
روايات الكاتب
روايات مشابهة
الآراء والتعليقات على الرواية
W