قصص و روايات - نوفيلا :

نوفيلا عشقني الأدهم الجزء الثاني للكاتبة روضة رجب كاملة

نوفيلا عشقني الأدهم الجزء الثاني للكاتبة روضة رجب كاملة

نوفيلا عشقني الأدهم الجزء الثاني للكاتبة روضة رجب كاملة

بداية النوفيلا

في منزل في احد الاحياء الراقيه نجد
كاميليا: يلا يا يويو اصحي هتتاخري عالشغل
لتنهض حياه بفزع: الساعه كام
( حياه إبراهيم:فتاه بسيطه توفي والدها قبل أن تولد وتوفت والدتها اثناء ولادتها ،تربت في منزل خالتها وتحبها كثيرا تخرجت من كلية تجارة انجلش وتعمل كسكرتيره في احدى شركات المعمار)
كاميليا: الساعه 6:30
حياه ببعض الراحه:  مش تقولي كده خضتيني يا كيمو سيبيني انام شويه
كاميليا: تنامي اي قومي عشان تلحقي تفطري مش زي كل يوم ... وبعدين اي كيمو دي هو انا مش خالتك ولا اي
حياه بضحك: لا مش خالتي انتي كيمو يلا بقى هغير واجي وراكي
تدارك كاميليا لتذهب ولكنها توقفت عند الباب لتقول بتحذير: عارفه لو نمتي تاني هصب ميه ساقعه عليكي
حياه: يلا بس والله ما هانام خمس دقائق وهتلاقيني وراكي
كاميليا وهي تغلق الباب: ياريت

.....:مازن خلص فطارك عشان الباص قرب يوصل
مازن: مش عاوز اكل
رهف: والله يا مازن لو ما كلت فطارك هحرمك من النادي.
مازن: بابا هيوديني
رهف بغيظ: اه ماهو انا اربي والاستاذ يبوظ
خرج ادهم علي صوتهم: صباح الخير فيه اي يا مازن مزعل ماما ليه ؟
مازن ببراءة: والله ما عملت حاجه يا بابا هي اللي بتزعق وخلاص
ادهم : في اي يا رهف
رهف: الاستاذ بقوله كل قالي لا قولتله لو ماكلتش مش هوديك النادي قالي بابا هيوديني بوظت الواد مبقاش يسمع كلامي
ادهم: اااه شكل خناقه كل يوم بدأت بس مش بدري شويه يا حبيبتي بتبقي على الغدا تقريبا
رهف: طبعا ماهو هيجيب الاستفزاز من ابوه طبعا انا هسيبهالكوا واروح الشغل
ادهم وهو ينظر لمازن: واضح ان اليوم حلو اوي
مازن: هسيبك انا واروح المدرسه سلام ابقي شوف حل وصالحها
ادهم: سلام

حياه:انا همشي يا كيمو عايزة حاجه
كاميليا: عايزة سلامتك خلي بالك من نفسك
ذهبت كاميليا الي الشركه والي مكتبها ثم بدأت عملها
.....: السلام عليكم
حياه: وعليكم السلام اتفضل
....: انا عايز اقابل توفيق باشا
حياه: اسم حضرتك
...: نادر الحصري
حياه : ثواني وهبلغه
دخلت حياه الى مكتب توفيق سرور مديرها وقالت:في واحد عايز يقابل حضرتك اسمه نادر الحصري
توفيق: دخليه فوراً
حياه وهي تخرج : حاضر يا فندم
دخل نادر الي توفيق الذي قال: اتنين قهوه مظبوط يا حياه
 خرجت حياه وبعد قليل دخلت الى المكتب ومعها القهوه وخرجت مغلقه الباب خلفها ولكن الباب لم يغلق جيدا فسمعت حياه ماسيغير مجرى حياتها
توفيق: يعني انت كلمت الناس اللي تبعنا هناك
نادر: طبعا الراجل اللي تبعنا هناك واول ما ورق الصفقه يخلص هيجيبهولنا
توفيق: خد بالك لو حد اخد باله ان إحنا ورا سرقة الملف هنروح كلنا في داهيه واحمد العوني مش هيرحمنا
نادر: متخفش كل حاجه تمام
وكان هناك بالخارج شخص يسمع ولا يصدق ما يقال صدمه حياه من كلامهم ومن ان مديرها سارق والي هذه النقطه لم تتحمل حياه شيء و قررت الرحيل والتفكير في هذا الموضوع غدا

في منزل العوني الساعه التاسعه مساء كان الجميع في المنزل كعادتهم كل أسبوع
مازن ادهم: سيبي اللعبه دي بتاعتي
رهف مازن: لا مش بتاعتك بابا جبهالي
جاء زياد من خلفهم واخذ اللعبه وهو يقول: ولا بتاعتك ولا بتاعتها انا هاخدها
مازن ادهم: هو انت صغير عشان تلعب
زياد: ملكش دعوه انا هاخدها
ذهبت رهف تبكي لوالدها وهي تقول: بابي اونكل زياد اخد اللعبه بتاعتي
مازن : زياد هات اللعبه بطل رخامه
زياد: لا مفيش لعب انا هاخدها لبنتي عشق
مازن ادهم: وانا موافق
مازن: موافق اي هي كانت بتاعتك
احمد وهو ينظر لوالده: بص عيالك كبروا وخلفوا ولسه هبل انما انا عااقل
ادهم: طيب يا عم سيبنالك العقل كله
رهف فريد :بص يا اونكل محمد خد اللعبه وقول حكم وكله هيلتزم بيه
محمد: انا من رأيي محدش ياخدها
مازن شاهين: لا بقي ماهو مش كل مرة احيب لعبه لبنتي وفي الاخر تاخدوها كده حرام ما تربوا عيالكم بقي
زياد: بقولك اي يا مازن انا بقول تاخد مراتك وبنتك وتمشي قبل ما تفلس
مازن شاهين: انا كده كده ماشي عندي شغل بدري يلا يا تقي
ادهم: واحنا كمان هنمشي عشان الشغل
وذهب كل منهم الا منزله

 عشان في ناس اتلغبطت من الاسامي مازن شاهين وتقي بنتهم (رهف)
ادهم ورهف ابنهم(مازن)
زياد ونور الهدي بنتهم ( عشق).

فصول نوفيلا عشقني الأدهم الجزء الثاني

- نوفيلا عشقني الأدهم الجزء الثاني للكاتبة روضة رجب الفصل الأول

- نوفيلا عشقني الأدهم الجزء الثاني للكاتبة روضة رجب الفصل الثاني

- نوفيلا عشقني الأدهم الجزء الثاني للكاتبة روضة رجب الفصل الثالث والأخير

تمت

أجزاء الرواية

الإعجاب، المشاركة والتعليقات على الرواية
W
لتصلك الفصول الجديدة أو الروايات الجديدة
اعمل متابعة للصفحة (اضغط لايك للصفحة)