قصص و روايات - قصص رومانسية :

قصة نهر الحب للكاتبة أمنية الريحاني الفصل الأول

قصة نهر الحب للكاتبة أمنية الريحاني كاملة

قصة نهر الحب للكاتبة أمنية الريحاني الفصل الأول

( الحب الحلال )

تسللت اشعة الشمس من شباك غرفتها لتداعب وجهها النائم البرئ وتدعوها لبدء يوم جديد فتستجيب لنداء الشمس وتفتح عينيها محدثة نفسها
مني: يوم جديد بصباح جديد يوم زي كل يوم خطة محطوطة وبتكرر نفسها كل يوم مفيش جديد النهاردة زي امبارح زي اول. النهاردة النهاردة! لا النهاردة في جديد النهاردة عيد ميلاد احلي حب في حياتي اليوم الي اتولدت في ضحكتي ومع كل ضحكة منه بيتولد امل في قلبي . النهاردة عيد ميلاد خالد احلي حاجة في حياتي.
تستيقظ مني بنشاط عند تذكرها عيد ميلاد خالد وتنادي علي كل من بالمنزل.

مني : رقية . أبراهيم
رقية : نعم يا مني هانم
مني: ايه الاخبار يا رقية الاستعدادات الي قولتلكم عليها امبارح عشان حفلة عيد الميلاد  جهزت ولا لسه .كلمتوا محل الحلويات عشان حاجة الحفلة .
رقية : كله تمام يا هانم.
مني: امال أبراهيم فين.
رقية :راح يجيب الحاجات الي ناقصة
مني: تمام خالد صحي يا رقية.
رقية : لا لسه يا هانم تحب ادخل اصحيه.
مني: لا استني انتي يا رقية انا هدخل اصحيه

اتجهت  مني لغرفة خالد ودخلت لتجده نائم ببراءة في سريره . خالد ابن مني الوحيد طفل في السابعة من عمره وهو قرة عين مني وابتسامتها الوحيدة
مني: اصحي يا خالد . اصحي يا خالد .اصحي يا حبيبي بطل كسل بقي.
خالد بكسل : صباح الخير يا ماما
مني: صباح النور يا حبيبي . في حد يبقي عيد ميلاده النهاردة وينام كل ده امال هتعزم صحابك امتي؟
خالد:خلاص يا ماما انا صحيت
مني تقبله : كل سنة وانت طيب يا حبيبي
خالد: وانتي طيبة يا ماما.فين هديتي بقي
مني:شوف الولد الشقي مش كفاية الحفلة الي عملهالك كمان عايز هدية طب قوم من السرير الاول
خالد : خلاص يا ماما انا قمت اهو
مني : طب متزعلش يا سيدى هديتك اهي العجلة الي كان نفسك فيها
خالد يحضن مني : شكرا يا ماما

مني : طب قوم بقي يا كسلان
خالد بتردد: ماما
مني : ايه يا حبيبي
خالد: هو بابا مش هيحضر حفلة عيد ميلادي
مني: ليه يا حبيبي اكيد هيحضر
خالد: اصل بقالي كام يوم مشوفتوش بينزل وانا نايم وكمان مقليش كل سنة وانت طيب واكيد مش هيحضر الحفلة ولا هيجيب لي هدية  اصلا تلاقيه مش فاكر ان النهاردة عيد ميلادي

مني: لا يا خالد بابا فاكر عيد ميلادك وعمره ما نسيك ولا نسي حاجة تخصك هو بس مشغول شوية . حبيبي انت عارف ان بابا محامي كبير وشغله كتير واحنا لازم نستحمل شغله وبعدين يا دودي احنا لسه في اول اليوم واكيد هيكلمك ويقولك كل سنة وانت طيب وكمان يديك هديتك .
خالد ماشي يا ماما
مني : رقية يا رقية
رقية: نعم يا هانم
مني: خدي خالد شطفيه وفطريه
رقية : حاضر يا هانم
مني تمسك بهاتفها المحمول وتطلب زوجها
مني: ايوا يا طاهر

طاهر:صباح الخير يا مني. في حاجة مهمة
مني: كنت عايزة افكرك بعيد ميلاد خالد الحفلة النهاردة متتأخرش من فضلك
طاهر : مني انتي عارفة انا اد ايه مشغول عشان الانتخابات قربت واكيد مش هعرف احضر
مني: معقولة يا طاهر حتي ابنك مشغول عنه الولد بيسأل عليك وكده نفسيته هتتأثر
طاهر: خلاص يا حبيبتي او عدك اول لما اجي هصالحه واجيبله هدية معايا هتعجبه اوي
مني باقتضاب: ماشي يا طاهر
طاهر: سلام دلوقتي عشان عندي اجتماع مهم
مني في نفسها: هو من امتي مكنش عندك اجتماع مهم من يوم ما اتجوزتك يا اما مشغول بالقضايا يا ف الحزب يا ف بالانتخابات . عمرك ما فضيت لينا ولا كنا ف حسباتك

مني تجلس ف التراس وتشرب كوب من الشاي ناظرة الي منظر النيل ومستدعية ذكرياتها

فــــــــــــلاش بــــــــــــــــــــاك:

تدخل مني مكتب لتجد اخوهها ممدوح يجلس منهمكا ف العمل ليتفاجئ بوجودها
ممدوح: ايه الي جابك
مني: يا سلام على الذوق يا اخي بدل ما تقولي نورتي المكتب تشربي ايه
ممدوح: لا ما اقصدش طبعا نورتي المكنب تشربي ايه
مني : ولا اي حاجة . انا جيت اخدك عشان عارفة انك بتنسي نفسك ف الشغل ولا انت نسيت انك عريس وكتب كتابك النهاردة وورانا مية حاجة لسه
ممدوح: عارف يا ستي ومش ناسي
مني: طب ممكن تسيب الي ف ايدك وتيجي معايا بدل ما ادخل للمحامي  الي مشغلك واخدلك منه اذن لو خايف منه يعني
ممدوح: لا والله الراجل سامحلي باجازة اصلا بس انا الي كان ورايا شغل مهم واصلا هو مش هنا عالعموم هسلم الملف ده لزميلي واجيلك استنيني
مني : متتاخرش
ممدوح : حاضر

بعد قليل يدخل رجل يبدو عليه الهيبة والوقار ببدلة سوداء وسيم لدرجة كبيرة ذو جسم عريض رياضي وهيئة تجذب من يراه وشعره اسود يتخلله القليل جدا من الشعر الابيض الذي يزيد من وسامته وعمره في منتصف الثلاثينات
طاهر: احم .حضرتك ليكي قضية هنا
مني بتردد: لا حضرتك انا  اخت محامي هنا
طاهر : اممم . ويا تري اخت مين بقي اخت علي ولا طلعت ولا ممدوح خليني اخمن متهيالي اخت ممدوح
مني : تمام . بس عرفت منين
طاهر : شوية ملامح مشتركة بينكم و شوية تردد لبخة حاجات كده. بس انت احل بكتير منه طبعا
مني بابتسامة هادية :شكرا لحضرتك

طاهر: لا بجد انتي اهدي بكتير منه لكن هو شعنون ومركبني العصبي وخصوصا لو اديته قضية بحس ان المتهم  هياخد اعدام علي ايده
مني لم تستطع ان تمنع ضحكاتها الهادئة ولم تعلم سحر هذه الضحكات علي طاهر وانها جعلت لنسفها مكانة في قلبه
قطع حديثهما ممدوح
ممدوح: استاذ طاهر انا اسف دي مني اختي جاية تاخدني عشان كتب الكتاب حضرتك عارف انه النهاردة
طاهر ينظر لمني :اسف علي ايه انا سعيد جدا اني اتعرفت عليها
مني بتردد: انا الاسعد
طاهر : عن اذنكم
يذهب طاهر لباب مكتبه ليعود مرة اخري وكانه نسي شيئا ما
طاهر: علفكرة يا ممدوح اختك مختلفة تماما عنك

في حفل صغير يعقد ممدوح قرانه علي نهي ويحضر الحفل عدد من الاصدقاء وقليل من الاقارب والاهم من هؤلاء حضور طاهر
المأذون : بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكما في خير
مني: مبروك يا حبيبي مبروك يا نهي
ممدوح: عقبالك يا مني لما اسلمك لعريسك يا حبيبتي
ينظر ممدوح لنهي ويمسك يدها مقتربا منها قائلا: مبروك يا نهي
نهي في خجل: الله يبارك فيك يا ممدوح
ممدوح: اخيرا بقيتي مراتي دا انا هعمل عمايل
نهي بتوتر: لا اخيرا ايه دا كتب كتاب بس يعني مراتك مع ايقاف التنفيذ
ممدوح هامسا لها: قريب هنفذ يا قمر
نهي تبعده عنها قائلة طب ابعد بقي عشان انت قليل الادب
مني تنظر لهما بحب وامتنان ولا تعلم ان هناك من يراقبها هو الاخر باعجاب
هيام صديقة مني تقترب منها منها هامسة:بت يا مني مين المز الي قاعد هناك ده
مني: بس يا بت انتي عيب كده
هيام: لا بجد مين ده اول مرة اشوفه

مني: ده يا ستي استاذ طاهر الي ممدوح شغال شغال عنده ف المكتب
هيام : بس دا ايه ده طول بعرض وعليه هيبة ولا وسامته يا مني وتلاقيه كمان مريش تفتكري متجوز باين عليه صغير ف السن
مني تخبطها علي يدها قائلة : قلتلك عيب كده .ابقي اسألهولك متجوز ولا لا غوري يالا
تأتي عينها في عينيه بدون قصد لتجده ينظر لها نظرة لا تفهمها تجعلها مرتبكة
طاهر يقوم من مكانه مهندما بدلته ويتجه الي ممدوح
طاهر : مبروك يا ممدوح عقبال الفرح
ممدوح: متشكر جدا يا استاذ طاهر حضرتك بجد شرفتني النهاردة
طاهر: انت اخويا الصغير يا ممدوح. كنت عايزك في كلمتين لوحدنا انا مش هعطلك عارف انك عريس ومش فاضي لحد
ممدوح: تحت امرك طبعا

ينتهي الحفل فينفرد ممدوح بمني
مني : انا هلكت النهاردة . يالا عقبال الفرح
وتمسك خدود ممدوح بشكل مضحك  قائلة: مبروك يا بيضة خلاص اتجوزتي يا بطة
ممدوح: ها ... بتقولي ايه يا مني
مني: مالك يا ممدوح من اخر الحفلة وانت مش معانا سرحان في ايه
ممدوح:لا معاكي
مني: في حاجة يا ممدوح
ممدوح: اصل ... اصل
مني: اصل ايه يا ممدوح قلقتني
ممدوح: اصل جالك عريس
مني: عريس ليا انا

ممدوح: امال ليا انا . اه مستغربة ليه هو انتي مش بنت وليكي يوم وتتجوزي
مني نظرت لاخوها نظرة هو وحده من يفهمها : اتجوز يا ممدوح؟
ممدوح بأسي : اه يا مني تتجوزي الدنيا مبتقفش علي حد والواحد لازم ينسي ويكمل حياته انتي مش هتفضلي لوحدك كتير وانا مش هتفرج عليكي وانتي بضيعي عمرك سنة ورا سنة انتي محتاجة راجل يبقي في ضهرك وسندك وولاد تفرحي بيهم. وانا كمان نفسي ابقي خالو يا مني.
مني تبتسم ابتسامة باهتة واخذت تفكر فيما يقول

ممدوح:بصي يا حبيبتي فكرى وانا عمري ما هغصبك علي حاجة  وسواء العريس ده ولا غيره المهم مبدأ الجواز يبقي عندك
مني: ممكن اعرف مين العريس
ممدوح: طاهر الدندراوي
مني: اييييييه

الآراء والتعليقات على القصة