قصص و روايات - قصص رومانسية :

قصة أحببت مسيحية للكاتب هشام عفيفي الفصل الخامس

قصة أحببت مسيحية للكاتب هشام عفيفي

قصة أحببت مسيحية للكاتب هشام عفيفي الفصل الخامس

ساد الصمت علي الجميع في صالة بيت فريده
كأنها شخص غريب يجلس بينهم..
تسائل الوالد
هتبقي تيجي معانا الكنيسه.. ولا هتبقي مش فاضيه لجوزك
مش عارفه يا بابا…ممكن ابقي اروح كنيسه جنبنا
اوعي تكوني بتخبي انه هيمنعك من الكنيسه.
كفايه يا بابا…

كفايه…بكره تقدري وتعرفي احنا محموقين ومحروقين عليكي اوي كده ليه
بابا لو سمحت…هشام مش زي ما انتوا متخيلينه.. واختلاف اديانا ميعملش فينا كده.. ده هشام لو قدامه كافر ولا يهودي ولا بوذي ولا اي حد بيحترمه وبيحترم ديانته حتى لو كان بيعبد بقره.. هيجي علي مراته ويمنعها عن دينها.

حبتين شايفاهم في الاول.. بكره تشوفيه وهو بيستغنى عنك واحده واحده.. اول ما يزهق منك وياخد الي هو عايزه.. هيرميكي واحده واحده…او يتشرط عليكي ويدخلك دينه.. يا اما يطلقك.. ساعتها ترجعي تبوسي ادينا وتقلولنا انتوا صح
لم تستطع فريده كتم دموعها فتساقطت منها.. فانتفضت ووقفت.

علي فكره.. هشام واقف مستنيني تحت بالعربيه.. وهو الي غصبني اني اجي واستحمل كل كلامكم الي يقتل
وهو الي جايبلكوا البسبوسه دي.. وهو الي اصر اني لازم افضل كويسه معاكوا رغم كرهكم ليا.. هشام هو الي شايلكوا فوق دماغه من ساعه ما عرفتوه وبتمرمطوا فيه وفيا…انا هريحكوا مني خالص.

وخرجت فريده من باب الشقه بعد ان حاولت ان تمسك فيها ريهام منادية عليها..
ركضت فريده علي السلم تبكي…تركض الي السياره منهمرة في دموعها..
نزلت سريعا من السياره.. لاستقبلها في حضني..
بس…بس.. اهدي
تزداد حرقه في البكاء.. فاطبطب علي رأسها وظهرها لتهدأ وتشعر بالامان.. لا تتوقف عن البكاء
امسكتها من يدها..
تعالي معايا..

استغربت قليلا.. وهدات في البكاء.. وانا ارجها من يدها كما لو كانت هي المذنبه وآخذها للعقاب في غضب
صعدت السلم وقرعت الجرس علي شقه فريده..
فتحت لي والدتها في قلق ..
ممكن ادخل !
صمتت وظلت واقفه على الباب
وانا انظر لها شذرا .. فتحاشتني وفتحت الباب
فدخلت.. لاجد والد فريده جالسا.. وانا ممسكا بيد فريده لادخلها كما لو كانت طفله
اقعدي..

ثم نظرت الي والدتها..
لو سمحتي اقعدي كمان عشان عايزكوا في كلمتين
قال لي والد فريده
اتحفنا
نظرت له شذرا.. ثم نظرت للارض لاستجمع كلامي وبدا على وجهي ملامح الغضب..

نظرت لهما بعد ان استجمعت غضبي..  :

شوفوا الي هقولهولكوا ده.. حابين تعتبروه تهديد.. حابين تعتبروه نصيحه غاليه.. حابين تعتبروه اوامر.. اعتبروه زي ما تعتبروه
انا هقول الكلمتين دول لاخر مره ومش هكررهم تاني.. عشان منفضلش في الموال ده كتير
فريده تعبت معاكوا كتير.. انا عارف ان الي بتعمله في وجهه نظركم غلط.. وعارف انه لو كانت مسلمه بتحب مسيحي والشغل الي بتقولوه كل مره ده
عايزين تكرهوني انا.. اكرهوني براحتكوا.. انشالله تشوفوني في الشارع تدوروا وشكوا…انما فريده دلوقتي مراتي.. ومراتي دي بنتكم
والبنت.

ومش المفروض انها تتخلا عنكم…واه قشطه حفظنا فكره انها سابت عيلتها وسابت دينها وي وي وي وي
انما دلوقتي.. هي مراتي..
قدامكوا حل من اتنين
يا تعاملوها كويس.. كانها مش متجوزه مسلم كانها بنتكم بتاعت امبارح.. تعاملوها كويس تبقي مبسوط وهي بتشوف ابوها وامها .. مش حاسه انها رايحه لناس يقعدوا يجلدوها .. الي حصل حصل.. وده كان بموافقتكوا.. اه هيا علي مضد.. بس وافقتوا
حاول ان يرد عليها والدها : ده حصل عشان…

قاطعته..
لو سمحت انا مخلصتش كلامي…خايفين علي بنتكوا وحصل عشان بتحبوها وي وي .. مش عارف لازمتها ايه بقي دلوقتي الي بتعملوه.. هل كده بتوروها انكوا بتحبوها يعني ؟
الحل التاني..
يا تفضلوا تعاملوها وحش.. بنفس المعامله الزباله.. الي كل ما اوديها عندكوا مغصوبه علي امرها عشان انا عايزها تفضل مع اهلها.. وترجعلي بتعيط.. وعارف انها اتعاملت معامله زباله..
ومش هخليكوا تشموا ريحتها تاني.. ولا تشوفوها تاني في حياتكوا
ومفيش حد يقدر يلمس شعره من فريده !

لا كنيسه ولا جامع ولا داخليه ولا خارجيه ولا جن ازرق يعرف يلمس شعره منها
تجيبوا الي تجيبوه.. تعملوا الي تعملوه.. لو منعتها عنكوا.. مش هتتهنوا بيها ولا تعرفوا ان كان ليكوا بنت تاني
وانا قادر علي ده كويس..
انا مش مستفيد ادني حاجه لما اخلي مراتي الي بحبها.. بمزاجي.. تبعد عني وتروح تقعد مع اهلها.. وهما قاعدين بيسبوا ويلعنوا فيا.. ويقووموا كمان يسبوا ويلعنوا فيها..

اسهل ما عليا اني مخليهاش تشوفكوا تاني..
قدامكم الحلين اختاروا منهم.
وقلتلكم.. اكرهوني زي ما انتوا عايزين.. متوعوزوش تشوفوني.. سبوا فيا زي ما انتوا عايزين.. بس عاملوا فريده كما لو انها متجوزتنيش.. افضلوا حبوها.. مهما كان بنتكم.. وهفضل اجيبهالكوا.. وهفضل اخليها تسأل عليكم
يا اما.

عايز اسمع في مره من المرات.. ان حد جرحها بكلمه.. او ضايقها نص مضايقه.. او رجعت في مره بتدمع.. مش بتعيط حتى.. ساعتها هتتمنوا فعلا.. لو معملتوش كده في بنتكوا
دي اخر مره اشوف فيها فريده نازله معيطه من عندكوا
تصبحوا علي خير.

كنت اقود سيارتي في غضب.. بينما تجلس فريده جانبي ساكنه هادئه.. كانها نوعا ما تتحاشاني لما رأته من غضبي علي والديها قبل ان نرجع الي بيتنا.. لا يبدوا علي وجهي ملامح شيء…
توقفنا في اشاره..
كنت اعلم انها خائفه.. كان دمي يغلي قليلا ولكني اخترت ان اهدأ حتى لا تظل فريده في هذه الحاله
نظرت لها.. ثم ابتسمت..
ثم ضممتها الي صدري.. لاكمل قياده وهي فيه.. حتى اني كنت انقل ناقل الحركات بيد واحده هي التي اسوق بها حتى لا تخرج عن صدري…حتي نصل بيتنا.. كانها نائمه في حضني في سريرها.

صعدنا..
وارتمت في احضاني.. بملابسنا التي كنا نخرج بها.. كاننا منهمكين من الصحراء وقد أتينا مشيا
واستغرقنا في النوم..

فريده مثلي في العاده.. حينما تكون حزينه .. تنام بالساعات.. اكثر بكثير من عدد ساعات نومها الطبيعيه
استيقظت فريده.. لتجد صينيه بها جبنه ومربى وعسل وخبز…علي السرير ورساله صغيره مكتوبه بجانبها صباح الخير.. بحبك
ابتسمت فريده حينما رات تلك الرساله…
كنت قد نزلت الي صلاة الجمعه باكرا حتي اقرأ لي وردا من القرآن في الجامع
حينما كنت اقرا جلس بجانبي شيخ معروف في المنطقه التي انتقل اليها جديدا
قاطعني من القرآن وسلم علي.. ثم قال : مش انت هشام بردو
ايوه يا شيخنا.. حضرتك مين

انا الشيخ شحاته ابو علم
اهلا وسهلا
كنت عايزك بعد الصلاة لو تسمح انا والامام بتاع الجامع
خير..
خير ان شاء الله .. كله خير
حضرت الخطبه.. ثم انتهت.. فجلست في نهايه المسجد منتظرا الشيخ شحاته وخطيب المسجد
فقال لي الشيخ شحاته :
حضرتك متجوز نصرانيه مش كده
الحمد لله
الحمد لله ؟

في حاجه حضرتك
وناوي تهديها للاسلام ؟
الله يهدي من يشاء من عباده.. مش انا
بس انت قوام علي زوجتك
سيادتك عايز ايه
تدخل الخطيب : مش كده يا جماعه..
شحاته : انت مش شايف بيقول ايه يا شيخنا

الخطيب : الراجل مغلطش يا شيخ شحاته
هشام : المهم.. ايه المطلوب حاليا
الخطيب : هل انت في نيتك يا ابني انك تدخلها الاسلام.. حتى تهنئ بها انت واولادك في اسره مسلمه
هشام : مش ناوي يا شيخنا لا.. هي حره اختارت ان تدخل الاسلام خير وبركه.. مختارتش مش هدعوها عشان متحسش مني اني منتظر منها انها تدخل الاسلام…او تحس انها مقصره كزوجه من ناحيتي في فكره الاسلام
شحاته : بس دي كده تبقي كافره.

هشام : سيدنا الشيخ (مخاطبا الخطيب) هو الشيخ شحاته تبعك
الخطيب : الشيخ شحاته جاء لينصح فقط وهو الذي دلني علي هذه القضيه
هشام : ااه.. ممم.. مفهمتش بردو .. الشيخ شحاته عايز ايه دلوقتي
شحاته : انت عاجبك دينهم ولا ايه.

هشام : شوف يا شيخ شحاته.. احنا في بيت من بيوت الله.. وانا راجل في الاصل حمقي.. وبيغضب بسرعه وديما بحاول اتحلي بصفة الحلم.. ارجوك.. لا تخرجني عن تلك الصفه.. حتى لا اخرج عن آدابي احتراما للامام الخطيب.. واترككم وامشي.. ودي تعتبر قله زوق
الخطيب : مش كده بس يا ابني احنا غرضنا النصيحه لك ليس الا
شحاته : باختصار مش عايزينك تبقي كافر زيها وتخالف تعاليم دينك
هشام : هممم.. طيب ممكن نكمل كلامنا خارج المسجد ؟

شحاته : يا سلام.. اتفضل
خرجنا خارج المسجد
فوجهت كلامي للخطيب
هشام : دلوقتي يا سيدنا الشيخ…مش الرسول عليه الصلاه والسلام قال ما من مولود إلا يولد على الفطرة فأبواه يهودانه أو ينصرانه الي اخره
الخطيب : مظبوط
هشام : يعني اي واحد معرض ظروفه انه يتولد في بيئه ما.. ويبقي هذا ما وجد ابائنا عليه
الخطيب : جميل
شحاته : بس يا ابني.. اي حد بيتولد علي الفطره.. يعني لولا ابوه وامه كان دخل الاسلام
هشام : يعني انا لما اجيب ابني دلوقتي.. مربيهوش علي تعاليم الدين ؟ .. اسيبه كده.. يطلع للاسلام منه لنفسه.. وسيبته علي الفطره بدماغه.. وهو منه لنفسه هيوصل للاسلام ؟

شحاته : طبعا
هشام : امال ليه يا حضرت .. الرسول قال فيما معناه ان مروا اولادكم بالصلاه وهما سبع سنين.. واضربوهم عليها وهما عشره.. وفرقوا بينهم في المضاجع.. مش كده ؟
شحاته : ما لازم طبعا نعلمهم تعاليم الدين
هشام : مش كده بردو يبقي هذا ما وجدنا عليه اباؤنا واني كده زي زي اليهودي والنصراني والماجوسي.. وان الواد لولا حظه انه اتولد في بيئه مسلمه كان ممكن ميبقاش مسلم !؟
الخطيب : صحيح
غضب الشيخ شحاته.. وكظم غيظه
هشام : نيجي للنقطه التانيه.. دلوقتي انا وحضراتكم.. مقتنعين تمام الحق ان الاسلام هو الدين.. وان الدين عند الله الاسلام.. وان الي يبتغي دين غير الاسلام لن يقبل منه .. مش كده ؟!

الخطيب : مظبوط
هشام : طيب.. الي اتولد دلوقتي.. مقتنعا تمام الاقتناع ان دينه هو الصحيح.. وان بقيت الاديان بلاستك.. مش حقيقيه.. واتربى وترعرع علي كده.. مبيفكرش كل همه ان دينه هو الي صح .. او اما واحد بيلحد تماما.. ويقولك مفيش ربنا.. وتجيبه من هنا لهنا ميقتنعش.. اتربى كده.. وملقاش حاجه فعلا تقنعوا.. ده يتحاسب فين ؟
شحاته : النار طبعا
الخطيب : الله اعلم بحسابه
هشام : الله ينور عليك يا شيخنا.. الله اعلم بحسابه..
الخطيب : بس يا ابني.. مينفعش حد ميكنش مر عليه هدايه ربنا او يشاء.. وهو ميستجبش

هشام :يا شيخنا.. فيه الي ممكن ميجلوش رساله تماما.. عايش في صحرا.. وبيعد ربنا علي طريقته.. ومعتقد ان في اله.. شافه في البرق ولا في الرعد وآمن بيه.. ومات علي هذه.. والي مجالوش.. والي مقتنع تماما ان دينه صحيح.. مش وارد كل ده يحصل
شحاته : لا طبعا.. الله يهدي الجميع.. لكنهم هما الي بيستكبروا وينشفوا دماغهم.. هيعبدوا ربنا ايه ونيله ايه.. عايزين ياخدوا حريتهم ويزنوا ويسكروا ويخالفوا اوامر وشرائع الله الي انزلها علي الارض عشان يتفلتوا ويعيشوا حياتهم.

هشام:.. بص يا شيخ شحاته.. لو واحد جالك دلوقتي .. مؤمن باله البتنجان الابيض.. ومقتنع تماما الاقناع ان ديانه البتنجان الابيض جت بعد الاسلام.. وقعد يقولك ان ديانه البنجان الابيض هي الصحيحه.. وان الاسلام خلاص.. راحت عليه .. ومن لا يعبد البتنجان الابيض ه وفي الناار…
بص لاقتناعك بدينك.. وبص للي انت اتربيت عليه.. ومدى يقينك ان هو صحيح .. وشوف هتدافع عنه قد ايه.. انت عارف ان الناس الي علامات في الدين من العصر القديم.. كلهم من قاربوا للالحاد.. وكلهم من الحدوا بالفعل.. وبعد كثير من التفكير عادوا للاسلام.. مش مجرد واحد حافظ ومش فاهم زي حبايبنا كده
شحاته : حبايبك مين.

هشام : متاخدش في بالك يا شيخ.. الفكره.. ان ربنا هو الي بيحاسب.. مش انا ولا انت ولا الشيخ الفاضل وهو عارف ظروف كل عبد من عباده.. وهو عارف بيئته كانت عامله ازاي.. وتفكيره كان عامل ازاي .. واتربى ازاي.. مش هينظر للناس النظره لي بتنظرها سيادتك
ويشوف ده داخل النار.. وده هحدفه هنا لمجرد انه معبدين.. بغض النظر معبدنيش ليه..
ربنا مش قاعد بيتلكك لاي واحد.. ولا خلق كل هذا الكون العظيم بتفاصيله وتداقيقه الحسابيه والهندسيه.. ولا جعل هناك تفاصيل معقده في اصغر خليه ممكن تكون جسمك.. لمجرد انه هيحرقك انك معبدتوش الله اعلم بالحساب.

محطش القوانين دي عشان يحرقك بيها.. الله اعلم بحكمته بردو من حط قوانينه
ولكن لما تتأمل قوانين ربنا الي حطها.. تعرف انه حطها حتى يرسي في الارض اعمارها .. الانستراكشرز كده بتاعت البشريه.. الي يمشوا عليها عشان يوصلوا لارقى شيء
عشان كده كل ما تشوف حاجه في الغرب.. من تقدم او اخلاء زي الي عند اليابانيين.. نقعد نتحصر ونصوت ونقول اسلام بلا مسلمين.. واحنا هنا اكبر همنا.. اننا نتحشر في امور الناس.. وندخل ده الجنه وندخل ده النار.

وتعاليم الرسول بالذات.. كانت اكبر مثال لبث روح السلام بين الناس.. مش روح الكراهيه واحتقار كل من هو مخالف لشريعته ودينه
والتجاره حضرتك الي كان بيعملها مسلمين هي الي ادخلت الاسلام في بلاد الشرق.. بالاخلاق.. مقعدوش يقلولهم الي مش هيخش معانا هيتحرق
الخطيب : بارك الله فيك يا ابني.. وربنا يهدينا جميعا.. ويهدي زوجتك .. ويجعل منكوا الذريه الصالحه
شحاته : انت فاكر ان الكلمتين دول هيخيلوا علي ربنا.. ربنا حاطط اوامر وقواعد مباشره.. لو ممشتش عليها معروفه مصيرك يوم القيامه.. الحرام بين والحلال بين
الخطيب : انا من رأيي ان ننصرف يا شيخ شحاته احنا بلغنا الرساله.

شحاته : استني يا شيخ طاهر.. الاستاذ بيساند كفر مراته وفاكر انه بيعمل الصح.. هما دول الشويتين بتوع المتحررين والعلمانيين بتوع كل واحد حر في دينه.. لا ياخويا احنا في مجتمع مسلم.. لازم يحتكم بتعاليم الاسلام خصوصا الزوجه لزوجها
هشام : ااه.. طب بص بقي يا عم شحاته.. انا ساكتلك من الصبح عشان الراجل الطيب الي بحضرله خطبته ده…انا بحذرك من دلوقتي.. انك تخليك في حالك.. واياك تجيب سيره مراتي علي لسانك.. وماسمعش في يوم الفكره الي انت بتفكر فيها دي.. وملكش ادني تدخل في حياتي ولا حياة مراتي.. والا اقسم بالله العلي العظيم.. ما هيحصلك طيب…لو سمعت في يوم من الايام بس انك جبت سيرتها.. حتي لو بالخير.

شحاته : انت بتهددني
هشام : اه بهددك الصراحه.. ويستحسن تخاف علي نفسك.. وانا اسفا للشيخ فقط.. اني بتخذ هذا الاسلوب قدامه.. رجل مثله له احترامه عندي
الخطيب : خلاص يا شيخ شحاته مش كده .. هدي نفسك يا هشام يا ابني
هشام : لو حد جاب في سيره مراتي تاني يا فضيله الامام.. سواء الشيخ شحاته او اي حد في الحته.. انا فعلا لن اتحلى بالحلم مره اخرى
شحاته : هتعمل ايه يعني.. الله الحافظ يابني انت عبيط.

هشام : انا لا ازكي علي الله احدا.. بس انت الي زيك.. بيبث في الكراهيه بين الناس.. وفاكر نفسه واخده توكيل ربنا على الارض وعامل نفسه وصي علي الناس.. استحاله يكون ربنا بيقف جمبه او يسانده في حاجه.. وخد بالك.. انا لا اريد ان اثبت لك هذا عمليا.. وترجع تندم.. لولا اني والله.. مبحبش استخدم اي حاجه من الي منحهولي ربنا في اذيه الناس.. بس الي هيجي جمب مراتي.. ويحاول يأذيها حتي لو بالكلام.. انا مش هرحمه.. سلام عليكم
نظر لي باستحقار الشيخ شحاته بعد ان مشيت انا وهو واقفا جمب الشيخ.

ثم اخرج هاتفه من جيبه
واتصل برقم ما..
سلام عليكم.. انا عايزكم حالا.. بسرعه

رجعت بيتي بعد ان غلى الدم في رأسي.. استقبلتني فريده بالدخول الي حضني.. هذه عادة بيننا.. انا في وفريده دائما ما نشعر اننا يجب ان نكون جسدا واحدا
كما لو كانت تلك الدقائق التي نغيب عن بعضنا البعض.. نفتقد فيها الكثير..
من كان يعرفنا…ويعرف قصه حبنا.. وقصائد الآلام التي كتبت في تاريخ كفاحنا للوصول الي هذا الزواج تكليلا لرحلتنا…يظن ان حياتنا خياليه.. لا نتخاصم ابدا.. ولا نختلف.. ولا نغضب من بعضنا البعض

كما لو كان الفيلم خياليا رخيصا لا يمت بصله للواقع وان الواقع دائما ما يكون مليئ بقصص الحب الخياليه.. فقط في ايام الخطوبه وما قبل الزواج
وان بعد الزواج.. يمتد جسد المرأه ليتسع من جميع جهاته.. ليتغير شكلها.. ليذوب الحب رويدا رويدا لتصبح خادمه تعمل في بيتنا.. وان زوجها.. مجرد ماكينه صرافه لاحتياجات البيت…ويكون شغلهم الشاغل هو تربيه الاولاد وحمل همهم.. بل والقاء الهموم كل من الاخر علي الثاني.

رغم ان زواجي بفريده لم يمر عليه الكثير.. الا اننا اختلفنا كثيرا.. وغضبنا عن بعضنا البعض كثيرا.. لاننا لا ندعي او نمثل مسرحيه في بدايات ايام الزواج.. كاننا شخصين خياليين يتعاملون مع بعضهم البعض.. لمده قصيره ثم نكتشف من ملل الحياة.. اننا شخصيات اخرى
بل العكس.. اتفقنا انا وفريده منذ بداية حبنا لبعضنا.. أننا علي طبيعتنا.. اذا لم يتقبل احدنا الاخر فهو لا يستحقه
لا مجال الى ان نخدع بعضنا.. لا نحاول ان نحوز علي اعجاب بعضنا البعض
فكنت اغضب من فريده كثيرا.وكانت تغضب مني كثيرا.

كانت طريقه حلنا للمشاكل.. هي المصارحه الساحقه.. دون تذويق لكلام.. او محاوله طرح المشكله او الموضوع بطريقه غير مباشره.. بل هي صريحه صماء دون اي طلاسم
ان اتفقنا.. حللناها
ان لم نتفق.. تخاصمنا
كيف كان خصامنا :
لا يتكلم احدنا مع الاخر.. نكتفي بان نحتضن حضننا المقدس.. صباحا حينما نستيقظ.اقبلها على رأسها قبل ان اخرج الي اي مكان.. ونخلد دائما في النوم ملتحمين في احضان بعضنا البعض
لا يدوم خصامنا اكثر من يومان.. انا وفريده نرى الحياة احقر واقصر من ان نضيع وقتا نختصم فيه
ماذا لو فقد احدنا الاخر.. ايفقده وهو بعيدا عنه.

كانت مجرد التفكير في هذه الفكره مؤلمه لذا ما كنا دائما نتنازل عن وجهات نظرنا وننسى خلافتنا وننشغل اكثر في تجديد حبنا…نعلم ان شبح الملل وحروب التفرقه ستواجهنا دائما.. فنتمسك ببعضنا بكل الطرق الممكنه
لم يعلم احدا يعرفنا قط اننا تخاصمنا او اختلفنا…بيننا اتفاق انه امام الجميع.. نحن اسعد زوجين.. مهما كان خلافنا تدريبا لأسلوب الحياة هذا قبل ان يأتي اولادنا.. لنضرب لهم مثلا ان والداهما كانوا اكبر مثل يحتذى به في زوجان يحبان بعضهما.. حب يحتذى به اي شخص وزوجته.

التاسعه والنصف صباحا…رن هاتفي
لا استمتع بشهر عسلي مع فريده الذي قارب علي الانتهاء.. كل ما رن هاتفي دائما ما كنت اتوقع مصيبه ما تحدث.. استيقظ من النوم بجانب قطعتي من الجنه.. لاعلم اني اقترب قريبا من لهيب جهنم
كريم مباحث
الو..
ايه يا اتش..
ايه يا بو كيمو
حبيبك مشرف عندنا
حبيبي مين..
عم شحاته
بيعمل ايه عندكوا
بنشربه سحلب

يخربيتك يا كريم.. هو انا يابني قلتلك اعمله حاجه
انت مش قلتلي شوفلي هو ايه نظامه.. ادينا بنعرف ايه نظامه
يابني مهواش غباوه وخلاص
الكلام مش هينفع في التليفون.. حاول تجيلي
طب بقولك ايه.. لو بتعملوا فيه حاجه متعملوهاش.. حيات ابوك يا كريم ما تلمسوه
انت جاي بعد ايه يابني
طب وحياة امك لو في حاجه بتحصل قولهم يوقفوها لغايه اما اجي.. محدش يكلمه
ماشي يا عم اتش.. متتاخرش

عدت لاحتضن فريده.. تلك القشعريره الصغيره بداخلي.. حينما اسمع اي شيء له علاقه بخطر ما علي فريده دائما ما اشعر ان احدا ما سيختطفها مني.. لا اراديا اود التمسك بها كما لو اني سأرحل غدا..
كنت ساعود في النوم.. الا اني تذكرت.. ربما هناك شخصا ما يداعب اسلاك الكهرباء في مكان ما.. يجب علي ان انقذه
قمت في هدوء.. وقبلت رأس فريده ثم ابدلت ملابسي وتوجهت الي كريم

في مبنى المخابرات بمدينه نصر
في العاشره وسبعه عشر دقيقه :
انت عارف انت اتوصى محدش يعملك حاجه من ميين…من الراجل الي انت كنت بتلمله ناس
انا مكنتش عايز..
مكنتش عايز ايه بقي.. هو احنا يا شيخ في حاجه بتستخبى علينا.. ده احنا سايبنكوا كده بمزاجنا اوعى تفتكر حركتين الثوره والمش عارف ايه وي وي وي.. انتوا دلوقتي تلت تربع الناس بتكرهكوا.. ومحدش هيسمعلكوا تاني.. وشماعه حلوه اي حد بيترعب منها اي حد .. فسهل اوي ناخد راحتنا معاكوا علي الاخر.

وصلت في تمام العاشره والنصف
استقبلني الضابط..
اهلا يا هشام بيه اتفضل
اهلا وسهلا يا فندم.. امال كريم بيه فين
موجود يا فندم.. هو بس بيعمل حاجه كده.. وقالي ان حضرتك عايز تقعد مع عم شحاته لوحدكوا
اه يا ريت
يا باشا تحت امرك.. انما سيادتك وصيت محدش يتعرضله ليه
هو عمل ايه
البيه كان بيلم ناس من البلد عنده…واكتشفنا انهم من الناس الي معاهم سلاح.. بس احنا بنسيبهم في البلد براحتهم.. ومتفقين ان مفيش حاجه تيجي القاهره .. فالبيه كان عايز يجيب القاهره
طيب .. انا عايز اقعد معاه لوحديها اذا سمحت
امرك يا باشا.. هجيبهولك.. واسيبكوا مع نفسكوا

انا مكنتش موصي حد يعملك حاجه علي فكره
لم يجيب الشيخ شحاته..
انا كل الي كنت عايز اعرف انت ايه اقصى حاجه ممكن تعملها.. عشان ابقي عامل احتياطاتي عليك
انا كنت بأمن نفسي.. افتكروني جايبلك كل ده عشانك انت
بتأمن نفسك مني انا
ايوه.. الي حكولي قالولي انك كنت عرف تسكت النصارى وليك قرايب في القسم وتتجوز البنت غصب عن اهلها.. ومن باب اولى تدخلها الاسلام بالمره
انا لا ليا قرايب في القسم.. ولا سكتت حد.. ولا اتجوزتها غصب عن اهلها.. اكيد اهلها مكانوش موافقين.. بس سابوا البنت في حالها…انا مش ماشي في بلدنا بلوي الدراع.. ولو انها ماشيه بلوي الدراع..

بس الي انت محتاج تعرفه يا سيدنا الشيخ
ان لو ربنا.. كان عايز يفرض على حد دين بالقوه.. مكانش سابلنا حريه الاختيار…مكانش ارسل آلاف الرسل لبني البشر
سيدنا نوح لوحده.. قعد يدعوا قومه 950 سنه.. تخيل ان قوموا مش بيستجيبوا لمده تسعميه وخمسين سنه .. يعني لو ربنا كان عايز الناس تؤمن بالعافيه.. كان غصبهم على كده وهو كل الي هيعمله ان يقول كن فيكون
محاربة الكفار زي ما انت معتقد.. لما تكون محاربه صريحه

مش انا يا شيخ الي هعلمك الايه الي بتقول : لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين ولم يخرجوكم من دياركم أن تبروهم وتقسطوا إليهم إن الله يحب المقسطين.
يعني لو كان في حد بيحاربنا محاربه صريحه في الدين.. نحاربه.. حتى مش ندخله الاسلام.. لا نحاربه لغايه اما نوصل لحاجه.
رد عليا شحاته : انت مش عارف البيزنس النصاري والشغل الي بيحصل من ورانا.. عشان يحاربونا في الدين.

فأجبته :
ماشي.. هنفترض ان في بينزس بتاع مسيحيين وعايزين يحاربونا في الدين.. هل كده .. ان كل المسيحيين زباله.. كل المسيحين بيقاتلونا في الدين..
يعني مثلا.. لو لقينا في انفجار في حته ما.. او حد بيقتل حد تحت اسم الاسلام.. نقعد نصوت.. ده مش الاسلام.. وده مش الدين.. واحنا مستضعفين في الارض.والاسلام دين السماحه.. ومش كل المسلمين ارهابيين.. ودول مش فاهمين الاسلام..
انما ليه احنا هنا في بلدنا.. لما بنكون احنا الاغلبيه.. نحكم علي المسيحيين.. انهما بيحاربونا في الدين.. وانهم بيعملوا بيزنس.. وانهم المسيطرين.. وكل المسيحيين كده.. وبنعمل معاهم.. تقريبا كل حاجه احنا بنصوت منها بيعملها الغرب في المسلمين.

ديما بنطالب الغرب.. باحترام المسلمين.وباحترام الديانه.. وان يكون ليهم الحق في ممارسه شعائرهم
انما احنا هنا.. مجرد ما حد يشوف صليب في ايد واحد.. نقرف منه.. وواخدين فكره اصيله ان المسيحيين ريحتهم وحشه.. وان اكلهم فيه مش عارف ايه.. وعنصريه ومحاربه ليهم.. عكس تماما الي بنطالب بيه الغرب وبنقعد نصوت ونحزن علي ولايانا في الغرب انه بيحصل معاهم كده.
سكت الشيخ شحاته.. لا اعلم هل هذا سكوت استحقار لانه مستضعف حاليا.. ام اقتنع.. لا اظن ان هناك عقول قد اغلقت كل نوافذ التفكير على نفسها.. تظن انه من الممكن تغير تفكيرها.

علي العموم يا شيخ شحاته.. زي ما قلتلك.. لو ربنا كان عايز يهدي الناس بالقوه.. مكانش اجلهم ليوم الحساب.. مكانش ارسل رسل.. مكانش ساب حد يغضبه براحته..
ليه لا اكراه في الدين…لان الاكراه في الدين بيخلي الناس تترك الدين يا شيخنا..
هقولك كلام عمرك ما تصدقه تقريبا.. من بعد الثوره وساعه حكم الاخوان.. كانت اكبر نسبه الحاد انتشرت عندنا في مصر.. كل واحد كان حاسس ان الدين مفروض عليه وبيتحكم فيه بالاكراه.. كان بيترك الدين تماما..
لو كان الدين بالاكراه او بالغصب.. وكان ده صحيح.. كان اولى ان ربنا يعمله كده في عباده.
ولو اني عارف انك مش هتقتنع بحاجه من كلامي.. وانا مش عايز احسسك انك مستضعف عشان كده مضطر تسمع كلامي.. فانا هسيبك
وهقولهم يفرجوا عنك..

بس انا عمري ما اظن ان في حد نفسه يحب الاسلام او يخش فيه.. ويشوف طريقه تعاملك ونصيحتك للناس يحب الدين او ينجذب له.. مش شايف غير انه هيكرهه اكتر..
بعتذرلك عن اسلوب امن الدوله الي حصل معاك.. ربما ربنا بيوجهلك رساله بالاسباب تراجع فيها نفسك
خليك هنا.. لغايه اما يجي حد ويصرحلك انك تخرج

ما ان دخلت من باب شقتنا .. الا وسألتني فريده وهي في حضني..
سبتني الصبح ورحت فين
كنت في مشوار كده..
بتخبي عليا..
مش بخبي عليكي يا فريده.. بس حاجات مع صحابي كده كانوا عايزني اعملها.. تفاصيل مش هتهمك اوي
ماشي.. هعديها بمزاجي
حبيبي يوتي..
متدلعنيش وانت شايل هم.. من ساعه ما رجعت من صلاة الجمعه وانت شايل هموم..
تعبت يا فريده.. تعبت وكان نفسي اعيش واعيشك حياة طبيعيه.. علي الاقل مع باباكي ومامتك
حبيبي..

انا مش هغصبك تاني.. تروحي عندهم.. بس لو حبيتي تروحي.. انا من جوايا هبقي مبسوط..
مش عارفه هقابلهم ازاي بعد اخر مره..
معلش.. جايز اتغيروا.. انا عارف ومقدرهم صدقيني.. كل ما بفكر لو كانت مسلمه هي الي حبت مسيحي.. الاقي الوضع صعب جدا.. وبيتعب جدا.. ولو كنت مكانهم كنت هضايق اكتر من كده.. ما زالوا معذروين.. بس معلش.. اهلك يا فريده ولازم تبقي معاهم..

حاضر..
متجيش علي نفسك.. اعمليها بحب..
ربنا يخليك ليا يا هشام..
ويخليكي ليا يا فريده..
لو عايز دلوقتي يلا بينا
طيب.. تعالي نروح ومش هطلع معاكي
لا.. هحتاجك جمبي

معلش.. جربي تروحي كام يوم من غيري.. زمانهم كارهيني.. انا فضلت في العربيه تحت عشان كنت شبه متأكد انهم هيضايقوكي فقلت ابقي عامل حسابي اني ابقي جنبك.. هغامر النهارده واسيبك عندهم.. واعمل مشوارك ده
رايح فين..
رايح الكنيسه.
ليه.
هحاول اخليكي تعيشي حياتك طبيعيه.

بلاش يا هشام…ده مش شهر عسل ابدا الي مقضيه كله مشاوير عشان حياتي طبقي طبيعيه
معنديش شهور عسل معاكي يا فريده.. كل حياتنا هتبقي شهور عسل ان شاء الله…احنا قدها
انا الي نفسي اريحك من كل هموم الدنيا
لما ترتاحي انتي هرتاح.. متشغليش بالك.. يلا عشان نلحق نروح ونيجي

قصص مشابهة:
الآراء والتعليقات على القصة