قصص و روايات - قصص رومانسية :

رواية مر العمر للكاتبة الشيماء محمد الفصل الثاني

رواية مر العمر للكاتبة الشيماء محمد الفصل الثاني

رواية مر العمر للكاتبة الشيماء محمد الفصل الثاني

ادهم اقنع نفسه انه مش قادر ينام من الالم وان عنين البنت مالهاش علاقه نهائي.
عدي اول يوم بالعافيه وتاني يوم قضي اليوم كله في السرير واخيرا وفي وقت الظهر حاول ينام شويه وهو بيحاول
يشيل صوره البنت من دماغه وقرر انه لازم اول ما يصحي يروح لها ويتكلم معاها.

راح النادي وفضل يدور عليها لحد ما شافها بفستان ابيض زي الملاك وحطه فيونكه على شعرها بيضه وكلها اجمل من انها تكون حقيقه قرب عليها وهيا ابتسمت اول ما شافته
ادهم: ازيك عامله ايه؟
البنت: المفروض انا اللي اسالك عامل ايه؟
ادهم: انا كويس، ما تخافيش عليا
البنت: الجرح احسن دلوقتي؟
ادهم: اه احسن كتير، تسمحيلي اقولك حاجه؟
البنت: قول...
ادهم: انتي اجمل من اي حاجه شوفتها قبل كده ودي اول مره قلبي يدق بالطريقه دي.

البنت: قلبك دق؟
مسك ايدها وحطها على قلبه
ادهم: حسي بنفسك
ابتسمت البنت ومسكت ايده وحطتها على قلبها
البنت: بيدق بالطريقه دي؟
ادهم: تصدقيني لو قلتلك ان انت اول حد قلبي يدقله؟
البنت: اصدق لانك انت اول حد قلبي انا كمان يدقله
قرب منها ومسك وشها بايده وقرب شفايفه من شفايفها ولسه هيلمسها
احمد: ادهم ادهم اصحي يا عم انت نايم واحنا مطحونين بره
ادهم فتح عنيه مخضوض
ادهم: هيا فين؟

احمد: هيا مين؟ انت كنت بتحلم بايه بالظبط؟
ادهم: بحلم؟انت بتصحيني ليه؟ انا اصلا طول الليل ما نمتش
احمد: بس مريح وده كفايه. يا بختك انا بحقد عليك
على: مش انت لوحدك
محمود: بطلوا بقى حقد، ادهم اخبارك ايه؟
ادهم: انا الحمد لله كويس بس انتو اللي شكلكم مش كويس
محمود: احنا خلاص متنا، انا غلطان اني سمعت كلامك، انا عايز اتخصص في البرمجه والكمبيوتر مالي ومال التدريبات العنيفه كده انا هنسحب.

ادهم: محدش هينسحب وكلها كام يوم وتتعود وانا هساعدك. وبعدين لازم تتدرب طالما هتكون ظابط مخابرات
محمود: بس انا هختص في الكمبيوتر هساعدكم في المجال ده ماليش دعوه بالضرب والقتل
ادهم: ماهو علشان توصل للي انت عايزو لازم تعدي الاول المرحله دي
محمود: لامش هقدر وبعدين مفيش اكل هنا انا كده هموت
احمد: قول بقى ده اللي مضايقك قله الاكل مش التدريب، اعتبرها رجيم علشان تخس شويه، عمرك شوفت ظابط مكلبظ كده؟

محمود: وانت مالك اخس ولا؟حد قالك عايز اخس؟
ادهم: احنا بنخلص تدريب الساعه 6 بعدها كل زي ما انت عايزبس المهم لازم تكمل
محمود: هحاول علشان خاطرك انت بس
ادهم: ماشي المهم انا هخرج اتمشي شويه
احمد: استني اغير هدومي واجي معاك
ادهم: ما تريح انت انا هتمشي ساعه كده وارجع
احمد: لا مش هقدر لازم اغير جو والا هتخنق. خمس دقايق وابقي جاهز استني اوك
ادهم: اوك.

راح احمد يجهز وهو بيفكر انه لازم يشوف البنت تاني ويتكلم معاها، وادهم بيفكر في الحلم الغريب اللي حلم بيه، عمره قبل كده ما حلم بواحده
وصلوا النادي وقعدوا شويه واحمد عينيه بتدور على البنت
ادهم: انت بتدور على حد؟
احمد: لا ابدا بتفرج بس على المكان
ادهم: اه، انا هطلع اكلم فوفا زمنها اتجننت لاني مكلمتهاش امبارح
احمد: خد راحتك.

طلع ادهم وفي ايده الموبيل وفجأه شافها جايه من بعيد واستغرب جدا لانها كانت لابسه فستان ابيض وحاطه فيونكه بيضه في شعرها وماسكه كوبايه بيطلع منها بخار كتير
وقف ادهم جنب الحيطه وهيا لما شافته ابتسمت
ادهم: اتفضلي عدي انا بعيد تماما
البنت: هههههه انا اسفه مره تانيه
البنت حطت الكوبايه على الارض
البنت: اهي الكوبايه بعيد ممكن اقرب بقى؟
ادهم: اه كده ممكن
البنت: ازيك اخبارك ايه؟وصدرك اخباره ايه؟

ادهم: كويس ما تقلقيش، ايه ده؟
البنت: ايه ايه؟
ادهم: لا ما تاخديش في بالك
ادهم لاحظ ان عنيها مش اخضر فاتح عنيها كانت رمادي غامق
البنت: صدرك بيوجعك؟
ادهم: اكدب عليك لو قلت لأ
البنت: طيب تسمحلي؟
ادهم: اسمحلك بس بايه؟
البنت: افتح قميصك كده
ادهم استغرب بس فتح قميصه وهيا قربت منه وحطت ايديها الاتنين على صدره وغمضت عنيها وفضلت تقول كلام كتير في سرها وهو مستغرب من تصرفها لحد ما خلصت.

ادهم: ممكن اسأل ايه ده؟تعويذه مثلا؟
البنت ضحكت: لا مش تعويذه ده دعاء جدي حفظهولي بيخفف الالم كتير وعن تجربه
ادهم: دعاء؟وانا اللي فهمتك غلط
ضحكوا الاتنين
ادهم: على فكره انا اسمي ادهم
البنت: وانا ليلي.
ادهم: اهلا بيكي، بما اننا اتعرفنا متعرفيش مكان ممكن اتكلم فيه في الموبيل يكون فيه شبكه
ليلي: شبكه؟تعال هقولك على مكاني السري
ادهم: هاتي معاكي النسكافيه بتاعك انا ما يخلصنيش تسيبيه.

اخدته ورحوا في حته بعيده شويه وطلعوا سلم جانبي وراحوا لسطح النادي بس من وري
ادهم: في شبكه؟معقول؟
ليلي: اي خدمه، اسيبك بقى
ادهم: لا استني انا هعمل مكالمه سريعه
ليلي: علشان بس تاخد راحتك وانت بتكلم الجيرل فرند بتاعتك
ادهم: انا مش هكلم الجيرل فرند بتاعتي لاني معنديش واحده لحظه استني
ليلي: اوك هشرب النسكافيه لحد ما تخلص
ادهم: اوك
اتصل ادهم بامه
ادهم: فوفا روحي ازيك؟

وفاء: لا انا زعلانه ولسه فاكر اصلا ان ليك ام؟
ادهم: روح قلبي انتي. بس اعمل ايه دعوتك هيا اللي اخرتني
وفاء: دعوه ايه؟
ادهم: مش دعيتي عليا اتخبط في واحده تحرق قلبي اديني اتخبطت واتحرقت كمان وما نمتش خالص امبارح مبسوطه؟
وفاء: بجد يا ادهم حبيت؟
ادهم: حبيت ايه؟بقولك اتحرقت تقولي حبيت
وفاء: مش فاهمه
ادهم: يعني خبطت في واحده ماسكه كوبايه سخنه واتدلقت عليا وحرقتني في صدري شوفتي بقى ربنا استجاب ليكي ازاي؟

وفاء: اتحرقت اتحرقت بجد يعني؟
ادهم: ايوه اتحرقت بجد
وفاء: انا اسفه يا حبيبي بس انا مكنش قصدي المهم انت كويس
ادهم: اه كويس وانتي
وفاء: سيبك مني المهم قولي حلوه؟
ادهم: هيا ايه؟
وفاء: البنت؟
ادهم: شوف اقولها ايه تقولي ايه؟
وفاء: رد عليا حلوه؟
ادهم: لا مش حلوه، قمر ممكن، ملاك كده مش عارف بالظبط
وفاء: هيا السناره غمزت ولا ايه؟
ادهم: بقولك ايه هكلمك بعدين لان الشبكه ضعيفه وبتقطع.

وفاء: ماشي بس عايزه اعرف كل حاجه بالتفصيل
ادهم: لما يبقى في حاجه هبقي اعرفك سلام
خلص المكالمه وراح لليلي واول ما شافته ابتسمت الابتسامه اللي بتطير عقله
ليلي: خلاص اتكلمت
ادهم: ايوه
ليلي: تشرب نسكافيه؟
مدت كوبايتها ليه وهو مش بيحب ابدا يشرب مع حد او يشارك حد في حاجته الخاصه بس اتفاجئ من نفسه لما اخد من ايدها الكوبايه وشرب وراها
ادهم: ما قولتليش انتي هنا ليه؟

ليلي: هنا فين؟انا هنا في بلدي لكن انت اللي هنا ليه؟
ادهم: انا هنا في شغل بس انا قصدي في النادي مش البلد عموما
ليلي: اه انا هنا يا سيدي لاني في فريق الغنا والتمثيل في النادي وبنيجي كل يوم في المعاد ده بندرب وبمشي على العشا كده وانت جاي بلدنا ليه؟
ادهم: انا هنا علشان عندي تدريب تبع الجيش
ليلي: انت ظابط يعني؟رتبتك ايه؟
ادهم: انا لسه متخرج يعني ملازم اول
ليلي: اممم، وهتيجي النادي هنا كل يوم ولا؟

ادهم: هاجي كل ما اقدر بس هشوفك لما اجي؟
ابتسمت ليلي وبصت للارض
ليلي: انت عايز تشوفني؟
ادهم: عايز اتعرف عليكي اكتر ده لو مش يضايقك؟
ليلي: ربنا يسهل المهم انا لازم امشي علشان اكيد بيدوروا عليا، سلام
ادهم: هشوفك بكره؟
ليلي: مش عارفه يمكن ويمكن، سلام
مشيت وسابته متلخبط وفرحان ومش عارف هو حاسسس بايه
نزل وراح لصاحبه وقابله بره النادي
احمد: انت فين كل ده؟انا بدور عليك
ادهم: ابدا اتكلمت على السطح وجيت.

احمد: طيب تعال ندخل
وهما داخلين
احمد: ايه ده؟بص يا ادهم البنت اللي خبطتك امبارح اهيه
ادهم: اه هيا، يالا ندخل
احمد: مش هنكلمها؟
ادهم: ونكلمها ليه؟يالا
احمد: لا انا هكلمها
ليلي كانت ماشيه مع صحباتها
احمد: انسه يا انسه
ليلي: افندم في حاجه؟
احمد: انتي مش فاكراني؟
ليلي: انا اسفه المفروض اني اعرفك؟
احمد: انا كنت مع اللي انت حرقتيه امبارح
ليلي: اه اسفه وهو اخباره ايه دلوقتي؟
احمد: الحمد لله كويس.

ليلي: الحمد لله. بعد اذنك
احمد: استني
ليلي: افندم في حاجه تانيه؟

الفصل التالي
جميع الفصول
روايات الكاتب
روايات مشابهة
الإعجاب، المشاركة والتعليقات على الرواية
W
لتصلك الفصول الجديدة أو الروايات الجديدة
اعمل متابعة للصفحة (اضغط لايك للصفحة)