قصص و روايات - قصص رومانسية :

رواية أحببتك بل عشقتك يا من كسرتي كبريائي بقلم آية محمد رفعت الفصل الأول

رواية أحببتك بل عشقتك يا من كسرتي كبريائي بقلم آية محمد رفعت الفصل الأول

رواية أحببتك بل عشقتك يا من كسرتي كبريائي بقلم آية محمد رفعت الفصل الأول

في قصر من افخم القصور مدنيه القاهره يكاد يكون متحف من المتاحف الاثاريه يجلس احمد الدالي على راس السفره وعلى يمنه يجلس محمد الدالي الاخ الاصغر له وهم يشكلون درعا قويا لعتمدهم الشديد على بعض فرغم الغناء الفاحش ال انهم رافضوا الانفصال فعاشوا في القصر التراثي الذي ورثوه من اجدادهم وكذلك الشركات والمصانع واملاك أخرى كثيررره
احمد: عملت ايه يامحمد في موضوع المناقصه ال قولتك عليه.

محمد: عصام ظبط كل حاجه متقلقاش كدا كدا هنكسابها مبن يقدر يقف ادام امبرطوريه الدالي وبذات عصام الدالي انت تايه عن ابنك
احمد: ههه هو عصام ال مسكها
محمد: ايوه
احمد: خلاث كسبناها
محمد: اكيد عصام ميحطش في دمغه حاجه ال لما يعملها هو وخالد رافضين اي مساعده مني هههه العيال كبرت يا احمد عايزين يعتمدوا على نفسهم.

احمد: ربنا يحمهم يارب انا نفسي بس عصام يرجع زي الاول يا محمد نفسي اشوف ضحكته بستغرب هو ده ابني ال ضحكته كانت مليه القصر نفسي اشوف ضحكته
محمد: صعب يا احمد ال مر بيه صعب اي حد يستحمله لميس كانت كل حياته وفقدها ادام عينه مقدرش يساعدها ادله فرصه وانشاء الله يرجع زي الاول واحسن
احمد: يارب يا محمد
يقطع حديثهم دخول الزوجات امال زوجه احمد وسهير زوجه محمد
امال: صباح الخير يا حبيبي صباح الخير يامحمد.

الجميع صباح النور
احمد: امال اسر فين
امال بتبص لسهير وسهير بتبص لمحمد
احمد: فين اسر
سهير: بصراحه يا احمد لسه نايم
احمد بغضب: نعم ازاي وسييب ابن عمه واخوه في الشركه وسيادته نايم نهاره اسود
محمد: اهدي يا احمد مش كدا براحه
لم يستمع احمد اي كلمه من اخيه فكان قدتاجوز اخيه ودخل المصعد إلى طابق اسر
فدخل اليه وهي يكاد يموت من الغضب
فوجد اسر ينام كالطفل الصغير يده في مكان ورجل في مكان هههه
احمد: انت يابني
اسر: اممم.

احمد: هو ايه ال اممم انتي يابني ادم
فلا يوجد رد فحمل
احمد يا هينه يا هنيه
هنيه: نعم يا احمد بيه
احمد: هاتي ازازه ميه بسرعه
هنيه: حاضر
محمد: مش كدا يا احمد حرام الولد نايم
احمد: اسكت يا محمد الولد ده هيجنني مش عارف مش طالع زي خالد ابنك ول عصام ليه
هينه: اتفضل يا بيه
هاتي تشششششش
اسر: مين فين ليه
احمد: اقوم يا زفت انتي مش في الشركه ليه مع اخوك وابن عمك.

اسر: اخص عليك يا ابو حميد يعني مصحيني عشان كدا وانا ال افتكرت انك محتاج سلفه ول حاجه
فشل محمد في كتم ضحكاته
احمد: ولد
اسر: خلاص ياحاج ال يرضيك هنعمله مالناش بركه ال انت
احمد: اسكت خمس دقايق واليقك تحت فهم
اسر: في ديلك
احمد: بيئه
محمد: معلش يا اسر انت عارف ابوك عصبي
اسر: معرفش ما طلعش كيوت زيك ليه
محمد: ههه اه لو يسمعك هينفخك انا نازل وانت ورايا
تحت على السفره
امال: ما براحه يا احمد على الولد في اي.

احمد: نفسي اشوفه زي ابن عمه واخوه ايه ده دا بيقولي يا ابو حميد بيعصبي ابنك دا
سهير بيحبك يا احمد هههههه
سها صباح الخير عليكم يا بوشوات
سهير يابنتي ايه الالفاظ الزبله ال على الصبح دي
سها: ليه كدا يا مرات خالي
سهير بنرفزه بت متقوليش مرات خالي قولي انطي يا اما متقوليش
سها: صدتي نفسي على الاكل طب واللهي ماانا اكله حاجه يالا اهي اهي حوش مراتك عني يا خالو الله.

محمد: هههه بس يا سهير سبي سها على راحتها وانتي يا سها خفي من القعده مع اسر خطبيك شويه بقتي بلدي لوكل ههههه.

بعد قليل نزل اسر ( وكان يرتدي بنطلون جملي على تشيرت رمادي وكان يصفف شعره وراحه برفانه المثيره التي ملات المكان)
فوجد سها تجلس على السفره وتاكل بشرسه كانها لما تاكل منذ سنوات ماضيه
اسر: ايه يابنتي بالراحه ياما في حد بياكل كدا
سها: اخس عليك يا اسر مستخسر في سوسو حبيبتك انها تاكل اهس
اسر: هو دا اكل يا حبيبتي دا افتراس مش اكل
سها: كدا تب انا زعلنه منك ومخصامك هه.

اسر: انا اقدر على زعلك ياقلبي الحق عليا خايف عليكي تبقي بالفستان جانبي شبه الكرنبه وانا كيوت وعسل والبنات تقعد تبصبصلي واخونك بقا ومقوال يطول شرحه
سها: انا كرنبه يا اسر
اسر: عايزه الحق ول ابن عمه
سها: ابن عمه طبعا
اسر: تبقي شبه الجاموسه
سها: والحق
اسر: عارفه الفيل
سها: اه
اسر: ابو زلومه ده
سها: اه اخلص
اسر: اه هو ده بقا الحق
وركض اسر وهو يضحك حتى صدم بالحائط هههه فنظر ليري بمن صدم.

خالد: مش تفتح يا اعمي كدا القميص كله يقا عصير ياحيوان
اسر: هو كله شتيمه كدا مفيش ضرب
خالد: لا يا خفيف فا متخفيش بس لما البوص يعرف ان سيادتك لسه هنا لحد الان ومش في الشركه
اسر: هههه وهو هيعرف منين هو تلقيه مليوخ في الصفقه الجديده والمزز ال بتعكاسه
خالد: انا هنول شرف المهمه دي وهقوله بنفسي
اسر: حرام عليك يا جدع انا معندكاش اخوات بنات
خالد: لا يا خويا معنديش ووسع خليني اغير عشان الحق الاجتماع ياغبي.

( خالد الابن الاكبر لمحمد الدالي وهو صديق عصام منذ الطفوله وابن عمه وهو لا يقل وسامه عنه فهو جذاب جدااا وجسده رياضي وهو وعصام اكتر من الاخوات وبعشق اخته جداا ندي ودي بطلتنا بتكنل تعلمها في امريكا من اربع سنين مش بتنزل خالث خالد بيسافرلها على طول عشان يطمن عليها )
خالد طلع يغير هدومه ببدله رسميه من احداث الموديلات لاشهر مصممي الازياء لما لا فهو خالد الدالي ويضع عطره المميز فكان يبدوا وسيما جدااا.

ونزل بسرعه شديده لانه تاخر على البوص كما يطلقون عليه وركب سيارته وانطلق إلى اكبر شركه في القاهره امبرطوريه الدالي
فوجد الموظفين يتجمعون امام المكتب ويبدوا عليهم الخوف الشديد
خالد: في اي هنا
احد الموظفين عصام بيه يا افندم بيضرب ابن ريس شركه البحيري للاستراد والتصدير
خالد: يانهار اسود وانتم واقفين تتفرجوا مش حد يدخل يحوش الغلبان ده
عادل صديق خالد وشغال في الشركه زو مكانه عاليه فيها.

انا مالي يا عم انا فرحي بعد اسبوع عايز ادخل دينا مش اخرج على ناقله
خالد وهو يركض تجاه مكتب عصام غبي
عادل: الله يخليكي يا حبيبي
خالد اقتحم مكتب البوص كما يطلقون عليه وجد عصام ينقد على حازم البحيري ابن ايوب البحيري مالك شركات البحيري للاستراد والتصدير
عصام: انت يا حيوان يازبله بتهددني في مكتبي دانت جاتلي برجليك يا حيوان انت متعرفش انا مين انا عصام الدالي ال الكل ييعملي الف حساب وحساب.

خالد: عصام سبيه هيموت في ايدك يا مجنون
فكان عصام يرفع حازم بيد واحده على الجدار وهو يخنتق
عصام: هو ال جيه لقضاه
خالد: سبيه.

بعد محاولات خالد العديده نجح اخيرا في انتشال حازم من ايدي عصام فزحف حازم على الارض حتى ينجو من زلك الوحش فمسكه عصام واقفه على قدمه وهو يقول بصوت مخيف ابقا سلميلي على ابوك واقواله انا عصام الدالي عمره مخسر اي صفقه داخلها اقبل كدا اه نسيت اواعي يكون الواجب ال عملتهولك لنفسي معجباكش ازعل واللهي دي
حازم: لا الواجب وصل.

عصام: تمام عارف الباب ال هناك ده غور منه عشان مفقدش اعصبي وبدل ما ابعتك لابوك على رجلك ابعتك على نقاله برررا
فجري حازم كمان راي شبح
خالد: حرام عليك يابني ال بتعمله دا واللهب دانا حاسس انك ممكن تتحول في اي وقت
عصام: خالد احنا هنهزر ول ايه على مكتبك دا عقاب اي حد يفكر بس مجرد تفكير انه يتحداني لسه التقيل جاي ورا هو شاف مني حاجه ان ماخلته يقولي حقي برقبتي مباقاش انا عصام الدالي.

خالد: ابتديت اخاف منك يا صاحبي ومعتش فهمك انت اتغيرت اووي
عصام: ال شوفته صعب ياخالد خالني عديم الرحمه قتلوا الحاجه الوحيده ال كانت ممكن تخلي في اقلبي الرحمه
خالد: لسه منستهاش ياعصام
عصام: ول عمري هنساها
جار ايه احنا هنسيب شغلنا ونقعد نحكي يالا على مكتبك
خالد بمزح علم وينفذ يا حضرت المقدم هههه.

عصام: يادي ام المقدم يابني انس بقا ال ادامك ده عصام الدالي رئيس قسم الادارات لشركات الدالي لا مقدم ول زفت غور بقا
خالد: سلام
عصام: سلام ياخويا
عصام رفع السماعه هاتلي ملف صفقه: : : : : :
السكرتيره: تمام يا فندم
دخلت تتبختر في مشتيتها ظنناانها ستنول نظره من عيناه الزرقاء التي اذ تطلعت اليها تقسم انك في بحر ازرق عميق يشد اتباهك ولكن مهلا فالبحر عميق جدا عمق عيناه
السكرتيره بالهجه دلع زاد اتفضل يا افندم.

عصام حطيه عندك حاضر وظلت تنظر اليه باعجاب شديد فلها الحق فهو حقا جذاب ووسيم جداااا بال ملك الوسامه كلها فلاحظ هو نظرتها القزره وهي تنظر لجسده ولعضلات بطنه وصدره باعين راغبه وتقترب منه لعلها تجذب اتباه
عصام: عارفه الباب الحلو ال هناك ده
السكرتيره: ايوه
عصام تغروي منه ومشفش وشك امك هنا تاني
السكرتيره ليه يافندم دانا مكملتش يومين.

عصام انتي هتصحبني يا روح امك وشدها من شعرها وفتح الباب وصفعها على الارض في نفس اللحظه التي تدخل اخته الصغرى ياسمين..

الفصل التالي
جميع الفصول
روايات الكاتب
روايات مشابهة
الآراء والتعليقات على الرواية
W