قصص بوليسية و روايات أكشن وتحقيق

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثامن عشر

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثامن عشر

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثامن عشر وقعت كلماته كالصاعقة عليها وكأنها تلقت ضربة ثانية ولكن تلك المرة كانت أشد ألمًا .... وقفت بعدما وضعت يدها على فمها من شدة الصدمة وأردفت بعينان دامعتان يعنى .. يعنى أنا السبب فى موت زين صمتت للحظات ثم تابعت مش بس كدا ، ده أنا ظلمته ورغم كدا...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل السابع عشر

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل السابع عشر

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل السابع عشر وضع أيمن الصورة الثالثة وهو يردد فاطمة أحمد ... كانت تبع المجموعة السرية اللى عاملها برضه ودى الشخصية التالتة على قايمة الاغتيال اعتدل طيف واقترب من الصورة بصدمة ثم ارتسمت ابتسامة على ثغره وهو يردد بعدم تصديق أهلًا ... الشكل ده مش غريب عنى...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل السادس عشر

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل السادس عشر

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل السادس عشر ابتعد ورفع رأسها ثم وضع أسفلها الحقيبة التى كان يحملها كى تريح رأسها وأراح قدميها ، ابتعد عنها وهو يتراجع بظهره ومازال نظره موجه عليها لكنه تفاجئ بفوهة بندقية فى ظهره فرفع يده لأعلى كى يعلن استسلامه قبل أن يطلق من يمسكها الرصاص ويقتله فى...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الخامس عشر

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الخامس عشر

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الخامس عشر لم يستطع النهوض من مكانه ونام على الأريكة من شدة إرهاقه طوال اليوم ، خرجت تنّة من المطبخ وهى تصيح حضرتلك الأكل يا سيدى .. شوية فتة هتاكل صو...... صمتت عندما رأته على تلك الحالة ، كان غارقًا فى النوم وكأنه لم ينم منذ زمن بعيد فاقتربت منه...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الرابع عشر

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الرابع عشر

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الرابع عشر نظر ايمن إلى طيف الذى تحدث بحماس وثقة انا اللى كنت قاصد اسيب صابر يهرب النهاردة نظر كلٍ من ايمن ورماح إليه بصدمة كبيرة وهما يرددان فى نفس الوقت نعم ابتسم طيف وأسرع فى توضيح الأمور لحظة بس هفهمكم .. فى الطريق واحنا رايحين رماح باشا قالى...

مارد و الكورونا فصول خاصة بقلم أسماء جمال الفصل الثالث والأخير

غلاف: مارد و الكورونا فصول خاصة بقلم أسماء جمال الفصل الثالث والأخير

مارد و الكورونا فصول خاصة بقلم أسماء جمال الفصل الثالث والأخير مارد قفل و طلع جرى يلبس و همسه طلعت وراه و غرام طلعت من المطبخ ع صوتهم .. مارد بقلق مازن تعبان ف المستشفى و بابا معاه غرام صوتها عيّط لواحده تعبان ازاى يعنى ؟ ماله ايه اللى فيه ؟ مارد ساب التيشرت على رقبته و راح ضمها عليه حبيبتى...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثالث عشر

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثالث عشر

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثالث عشر اللى عملته ده اسمه غباء واستهتار ، خليت مجرم زى ده يفلت مننا بعد ما كان هيدلنا على اللى شغال معاهم قالها اللواء أيمن بغضب شديد فحاول طيف امتصاص غضبه قائلًا أنا أنقذت البنت من ايده ماركزتش معاه بعد كدا وبعدين الرائد رماح جرى وراه و.. قاطعه...

مارد و الكورونا فصول خاصة بقلم أسماء جمال الفصل الثاني

غلاف: مارد و الكورونا فصول خاصة بقلم أسماء جمال الفصل الثاني

مارد و الكورونا فصول خاصة بقلم أسماء جمال الفصل الثاني مارد بغيظ مفيش غرام ضحكت قوى قوى و دى كمان بتاعتنا .. لا انتوا الحظر ده هيخليكوا تحسوا بينا شويه .. قاعده ف البيت و مسح و تنضيف و دلوقت تقولى مفيش و الاهتمام مبيتطلبش .. ده انت عرفت انواع منظفات انا معرفهاش مارد بغيظ و دى حاجه اسوء من...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثاني عشر

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثاني عشر

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثاني عشر اقترب رماح من صندوق خشبى وسحب سيفين وألقى بأحدهم إلى طيف فالتقطه وهو يردد بتساؤل ايه ده يا باشا سيف ؟ من امتى الشرطة بتستخدم سيوف ؟ ثم أخفض صوته وهتف بصوت غير مسموع طلعلى حصانين بقى من الصندوق وقل لى تعالى عاركنى .. ده اللى ناقص. أجابه...

مارد و الكورونا فصول خاصة بقلم أسماء جمال الفصل الأول

غلاف: مارد و الكورونا فصول خاصة بقلم أسماء جمال الفصل الأول

مارد و الكورونا فصول خاصة بقلم أسماء جمال الفصل الأول همسه قاعده قدام التليفزيون بتقلّب بعشوائيه و عينيها على مراد اللى رايح جاى بضيق و الموبايل ف إيده و كل ما تتقابل عينيهم تدوّر وشها بضيق.. مراد قعد بضيق ما تقولى إنى غلطان احسن همسه هزت راسها بمعنى مفيش فايده و لا هقول و لا هعيد انت حر يا مراد...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الحادي عشر

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الحادي عشر

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الحادي عشر حرك غيث رأسه بعدما فهم أخيرًا سبب وجوده هنا وسبب تدريبه على يد ليان .. هتفت ليان بقوة اهرب قبل ما يوصلوا ، اهرب قبل ما تتورط معاهم حرك رأسه بالرفض واقترب منها بهدوء حتى وصل إليها وأمسك بيدها بحب وأردف مش ههرب لوحدى ، هتيجى معايا ... رجلى...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل العاشر

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل العاشر

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل العاشر رددت بنفس الابتسامة الهادئة وأنا فاطمة مهندسة ميكانيكا ومشروع نداهة ضيق نظراته وهو يهتف بقلق قولى إن دى دعابة وبتهزرى ومش مشروع نداهة بجد ضحكت وخبطت بيدها فوق يدها الأخرى لتجيبه ياسيدى أنا بهزر مالك خدت الموضوع جد كدا ليه عادت الإبتسامة إلى...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل التاسع

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل التاسع

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل التاسع أصر مازن على الرحيل فوافق طيف وأوصله إلى الخارج ثم عاد إلى والدته وربت على كتفها قائلًا تسلم ايدك يا قمر أنتِ، الأكل تحفة ابتسمت أسماء ثم ربتت على رأسه بحب وحنو لتقول مطرح ما يسرى يمرى يا حبة عين أمك ابتسم طيف وهب واقفًا ليقول بجدية أنا هطلع...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثامن

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثامن

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل الثامن رن جرس المنزل فأسرع طيف إلى الباب لأنه يعلم بحضور صديقه مازن وبالفعل وجده أمام الباب فضمه باشتياق قائلًا مازن ليك وحشة يا جدع ربت مازن على ظهره وهو يقول وأنتَ كمان والله يا طيف ، حمدلله على سلامتك يا وحش ابتعد عنه ليقول بإبتسامة الله يسلمك ،...

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل السابع

غلاف: رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل السابع

رواية بنت القلب للكاتب عبد الرحمن أحمد الفصل السابع مر شهرين دون أى أثر لطيف الذى اختفى تمامًا وكان والده فقط الذى على علمٍ بمكانه ومركز تدريبه ... اقتربت منه وانخفضت لتهمس فى أذنه بإبتسامة ماكرة شكلك مش ناوى تكمل تدريب وهتفضل متبهدل كدا أثارت تلك الجملة غضبه فنهض مسرعا واقترب منها وهو يمد يده...

المزيد من القصص و الروايات...
ليصلك جديد قصص و روايات - اعمل لايك لصفحتنا