قصص و روايات - قصص مخيفة :

قصة قرية الرعب بقلم ناهيل التشابتر الثالث عشر

قصة قرية الرعب للكاتبة نهال

قصة قرية الرعب بقلم ناهيل التشابتر الثالث عشر

بعد أن تحاصر وحش كريل رقم3 من قِبل التؤمان، شعر بأن حياته اوشكت على الإنتهاء.
رقم7: اخي احكم قبضتك عليه.
رقم8: لاتقلق. فقط اسرع واقضي عليه. فأنت وحدك يمكنك القضاء عليه.
رقم3: شكراً لثقتك اخي. حسناً انا سوف اوجه له ضربه لن يشعر بألمها ابداً. وسيصمت إلى الأبد.
رقم8 وقد نفذ صبره: كفاك ثرثره، هيا اسرع واقضي عليه.
رقم7: اوه. حسناً كما تريد.
. ارتبك رقم 3 وقال: هييه مابكما ألا تريدان اخذي إلى كوكبنا.
رقم8 بهدؤ: وإن قتلناك الآن. لاوجود للفرق.
رقم3: م. ماذا !

، في داخل الكهف
رون شد قبضتيه بتوتر. فلاحظة ريكانه ذلك وقامت بسؤاله
: لِما توترت.
رون: إن نهاية وحش كريل اوشكت على الإنتهاء.
ريكانه: خبرٌ مفرح.
رون: لا ليس مفرحاً ؛
ريكانه: لماذا؟
رون: إن مات الوحش فكريل سوف تموت معه. وهذا مالاأريده.
فالحرب ربما تقام بين كوكبينا إن لم نعد اناوكريل سالمين.
ريكانه: همممم. ولكن ماذا نستطيع أن نفعل؟

رون: سأذهب إليهم كي اوقفهم.
عاد رون إلى الغابه راكضاً كي يوقفهم.
بينما كان رقم3يحاول جاهداً الإفلات من رقم8
لكن رقم 7اسرع في توجيه ضربة إلى قلب وحش كريل اقل مايمكننا قوله في حقهاإنها اقوى ضربة وجهة على كائنٍ حي في الكره الأرضيه.
توقف رون ساكناً في مكانه. لأن سمعهُ لم يعديستطيع أن يسمع انفاس.

انفاس رقم 3 فقد توقفت
ه‍. هذا يعني انه قد... مات.
رون: سحقاً. لماذا لم اوقفهما قبل الآن.
ابعد رقم8ذراعيه الملتفه حول جسد رقم3 وأفلته صريعاًعلى الأرض.
وقعة جثة وحش كريل هامده من دون حراك
فقد اخترتقة قبضة رقم 7قلب 3.
اما رون فقد تابع ركضه إلى الوحشان.

وعندما وصل
نظرا إليه كلاً من التؤمان بنظرات هادئه وعلى وجوههم مرسومه الإبتسامات.
رون بغضب: لا تبتسما لي هكذا.
الا تعلمان أن كريل في داخل ذلك الوحش؟
تظاهر رقم 8مازحاً: آه. حقاً.
وتابع رقم7: لم اكن اعلم؟
رون غير مستوعب: م. ماذا؟
رقم8: لاتخف ياصغيري. نحن نمزح معك. اختك الصغيرة سنخرجها الآن من داخل جسد هذا المتمرد.
رون: احقاً هذا. يعني هي لازالت حيه.
رقم 7: هي ونصيبها. ربما تكون حيه وربما.... ميته
رون: لاتكن سخيفاً.

رقم 8: اهدئ فقط. وانظر إلي وانا اشرح جثة هذا المزعج.
اخرج رقم 8 من باطن يده اليمنى سكينا ً حااااداً. وسط دهشة رون الناظر إليه.
بعدها قام رقم 8 بوضع نصل السكين الحاد في بداية صدر الوحش رقم3. وبدأ بشق صدره.
في ذلك الوقت كانت ريكانه قد غادرة الكهف عائده إلى الغابه. إلى مكان رون والوحوش.
بعد أن انتهى رقم8 من شق صدر الوحش3. رأى أن في احشاء رقم 3 شخص صغير مغطى بغطاءٍ لزج.
رون: هل، هل هذه كريل.

رقم8: اجل هيا
قام رقم8بإخراج كريل وشق الغطاء الذي كان يحتجزها.
بعدها استعادت كريل وعيها بعدمرور وقتٍ قصير من وقت خروجها، لتصدم بما تراه.
كان امامها وحشان والثالث مرمي على الأرض. ومشقوق الصدر.. لا وايضاً المرمي على الأرض هو رقم 3 الذي كان يسيطر عليها.
تنظر إلى من حولها بدهشه، بستغراب، بتعجب. ماذا يجري؟؟
وصلت ريكانه وهي تلهث قائله: اخيراً وصلت،
وبعد أن رأت كريل قالت: ماهذا!
كريل لازلتي حيه !
الحمدلله.

كريل بنظرات شارده: سيده ريكانه !
رون والقلق بادي عليه: كريل هل انتي بخير؟
كريل: رون انت ماذا تفعل هنا؟
رون: حسناً، لقد انتهى كل شيء، فقدتم إرسال هاذان الوحشان لإنقاذنا وإنقاذ هذا الكوكب.
كريل نظرت إلى رقم 3المرمي على الأرض وقالت مفتوحت العينين: لا. لا أصدق هذا ! هل حقاً تحررت منه؟
رون: اجل. ويمكننا أن نغادر ونعود إلى كوكبنا.
الوحش رقم7: يمكننا أن نعود حالاً.

الوحش 8: هذا صحيح. أنا سأدخل في جسد أحداً منكما، وأخي سيدخل في الآخركي نعود جميعنا.
كريل: ولكن، قبل أن نعود أريدأن اخبر السيده ريكانه عن السبب الذي جعلنا نأتي جميعنا إلى هنا.
فهي الآن هنا. إذاً لايمكنني أن اعود من دون أن اخبرها.
رقم 8: حسناً.
رون: لاداعي. لأنني قداخبرتها بكل شيء.
ريكانه: اجل أنا اعلم بالسبب الذي جاء بكم إلى الأرض
كريل: حقاً، إن كان هذا صحيحاً فبأمكاننا العوده الآن.

الوحش رقم7: إذاً هيا بنا
دخل رقم 7جسد رون بينما استعدرقم8 لدخول جسدكريل.
كريل: سيدتي ريكانه شكراً جزيلاً لكي لاستضافتي عندك، وإنني حقاً آسفه على القرويين الذين لقوا حتفهم على يد الوحش
ريكانه: كل ما أريده منكي هو أن تتخلي عن فظولك الذي قادك إلى هنا.
كريل: بالتأكيد، فأنا قد أخذت درساً وسوف افيد منه، سأكف عن فظولي الفظولي.

ريكانه بابتسامة: حسناً
كريل: والآن سأعود إلى اهلي. هيابنا ايها الوحش.
رقم8: هيا
دخل رقم8جسد كريل مثلمادخل رقم 7إلى جسد رون.
ناترى تقرأ: وبعد أن تم الإلتحام قال رقم8 موجهاً كلامه إلى ريكانه: ايتها البشريه، اعتذرمنكي ومن سكان قريتك نيابتاً عن سكان كوكبنا لمابذر منا من تقصير في مراقبة هؤلاءِ الطائشون أمثال رقم3. ابته ريكانه بتوتر فالوحش يتحدث إليهاوعيناه متجهتان نحوهاقائله: ع. عليكم أن تشددوا الحراسه على امثال رقم3 كما قلت، ف. فلو تمادى رقم3 بغزوه على القرى المجاوره وامتد إلى المدن. فعندها كان الذعر والخوف والفوضى سيحل على البشر.

رقم8: اجل. لن نسمح بتكرار هذا الأمر مرة اخرى
ريكانه: ارجو هذا
رقم8ورقم7 غادرا الغابه، ومن ثم خرجا من الكهف. وما إن وضعا اقدامهما خارج الكهف لمدة لا تقل عن خمس ثوان حتى اختفيا
عن الأرض
وكان سبب اختفائهما هو رقم7الذي قام بأخذ صخره صغيرة من على الأرض وألصقها بجهاز صغيركان بحوزته
بعدها رماهاإلى السماء بقوة عظيمه أوصلتها إلى كوكبه. وماساعد على وصولهاهو الجهاز الذي تم ألصاقه بها.

وفي اقل من ثانيتين رمي من السماء حبل مصنوع من ماده غربية غير موجوده على الأرض إطلاقاً.
وكان في هذا الحبل نفس الجهاز الصغير الذي رماه رقم7 مع الصخره.
أمسك رقم8الحبل ثم امسك بأخاه 7 وظغط على الزر الملصق بالحبل.
بعدها صعدو إلى خارج القشره الأرضيه اسرع من الضوء.

في داخل الغابه:
ريكانه: همممم. يبدو أنه علي العوده إلى المنزل. فالوقت قد تأخر
عادت ريكانه إلى منزلها.
اما حيات القرويين فأصبحت هادئه كسابق عهدهم. وبدأ الناس يعودون إلى القرية بعد أن تأكدو أن تلك الظاهره لم تعد تظهر.
ظاهرة قتل البشر وتركهم هياكل عظميه.
بالنسبه لريكانه فهي لم تخبر احداً بما رأته من مخلوقات فضائيه.
لأنهم حتماً لن يصدقوها. بل سيكذبوها. لذلك اكتفت بالصمت وكأن شيئاً لم يكن.
وهنا تنتهي القصه. فلم يعد هناك كلاماً مكتوباً على الكتاب.
ناترى: هييييه، هل انتهت القصه؟

حسناً يجب علي الآن أن اذهب وآخذ حماماً.
تركت ناترى الكتاب وذهبت إلى الحمام
بعد أن خرجت مبدلتاً ثيايها أتجهت إلى المطبخ لتطهو لها فطوراً.
وبينما هيا تعد الفطور تذكرت أنها لم تقرأ الجزء الذي يبين هل كوكب كريل وكوكب الوحوش اتفقا على السلام، أم أن الحرب بدأت بينهما بعد أن عادو؟
ناترى: ماهذا؟ لماذا لم يكتب الكاتب هذا الجزء...

ولكن مهلاً انا دائماً عندما كنت اقرء القصص ارى كلمة النهايه في نهاية كل قصه، ولكن هذا الكتاب لم تكتب علية كلمةانتهت.
يبدو أن هناك جزءاً مفقوداً زدي على هذا أن الكاتب عندما كتب القصه قام بوصف قريتنا وغابتنا. وهذا يعني ان الكاتب يعيش معنا.
ولكن لا أذكر أن هناك روائيين موجودين في قريتي.
هذا غريبٌ فعلاً.

ايضاً الكتاب عندما رأيته بجانب الصخور المحيطه بالنهر كان يبدو عليه انه قد تم التخلي عنه منذ وقتٍ طويل.
ولكن كيف لم يظهر لي أو لغيري قبل ذلك اليوم.
وماذا لو اتبعت الطريق المكتوب في القصه والذي يبين أن هناك كهفاً موجوداً في الغابه.
هل هو حقاً موجود؟ أم انه خيال الكاتب؟
أنا واثقه من أن جميع أسألتي سوف تحل إذا ذهبت إلى الكهف.
هذا إن كان الكهف موجوداً.

جميع الفصول
الآراء والتعليقات على الرواية
ليصلك جديد قصص و روايات - اعمل لايك لصفحتنا