قصص و روايات - قصص رومانسية :

رواية للحب معان أخرى للكاتبة هدى مرسي الفصل العاشر

رواية للحب معان أخرى للكاتبة هدى مرسي الفصل العاشر

رواية للحب معان أخرى للكاتبة هدى مرسي الفصل العاشر

وبعد ان انتهت نوران من الكلام قال
حسام بتفاؤل: كويس طب ممكن كمان تحكو كل الي حصل ولحد اخر مره قابلتوه فيها
قص خالد عليه كل ماحدث
حسام: كل الي حكتو كويس معني كده انو هيبدأ يتقرب لكم وهيستغل انكو شيلين جميلة انقاذ نوران
نوران بترقب: طب ايه المطلوب منا
حسام: مش مطلوب منكو حاجه غير انكو تسيرو وانا هاجي لكو كل يومين اعرف الاخبار واقولكو ايه المفروض يتعمل.

خالد: حاضر يا فندم اي حاجه لمصلحت بلدنا هنعملها.
وذهب حسام وتركهم وجلس خالد يفكر في ما حدث وبعد بعض اللحظات نظر لنوران
وقال بعتاب: ازي ما تقوليش على الكلام ده وتعرفيني
نوران باستعطاف: انا اسفه بجد ما تخيلتش اننا هنقبلو تاني ولما اتقبلنا معاه في الجامعه نسيت خالص معلش سامحني.

خالد بضيق: انا مش زعلان منك بس احنا وقعنا في مشكله ودخلنا في لعبه ملناش فيها وربنا يستر يلا ندخل نغير وناكل وربنا يحلها من عنده.
وفي اليوم التالي حضر مروان الي المكتبه وكانت نوران تجلس كالعاده بعد المحاضرات وقف لبعض الوقت ينظر اليها من بعيد بنظرات حب وعشق وهو يفكر بها ويتمني اليوم الذي يعترف لها بمشاعره وتكون له ثم تحرك وجلس معها على الطاوله
مروان بابتسامه: اذيك يا نوران خالد هيجي امتي.

نوران: الحمد لله لو بتسال عنه عشان الكتاب هو سابو معيا اتفضل واعطته الكتاب اخذه وبدأ ينظر في الكتاب للحظات
مروان: شكرا نوران همشي عشان عندي معاد مع الدكتور ال مسؤل عن الدكتوراه بتاعتي.
هزت نوران راسها بالموافقه وذهب واتي سانغ وجلس وقال: انهيت تلخيص كتابي تفضلي وقدم لها بعض الاوراق
نوران ببرود: جيد اذن سننهي البحث اليوم ونقدمه للدكتوره غدا اكتب الجزء الخاص بك وارسل لي الملخص.

سانغ بغرور: هل يمكن ان نتقابل اليوم في المساء ساوريكي اماكن جميله جدا في كوريا
نوران بضيق: ليس لديا وقت
سانغ بامل: اذن هل تعديني عندما يكون لديكي وقت ستسمحي لي بالخروج معك
نوران بحسم: لا اسفه لا اريد
سانغ ببعض الغضب: لماذا هل هناك شخص اخر
نوران بضيق: هذه العلاقات محرمه في ديني
سانغ باحتقار: ما هذا الدين الذي يمنعك حوريتك
نوران بغضب: بل هو افضل دين يحافظ على ويحمني من غدر الغادرين.

سانغ باستهزاء: ما هذا الكلام الساذج انت امراه ناضجه كيف تقولي ذلك
نوران بغضب: كم من امراه ناضجه وقعت في براسم ذئب اسمعني جيدا سيد سانغ انا لن يكون لي علاقه من اي نوع مع رجل من دين غير ديني
سانغ ببرود: ولكن انا ليس لي دين
نوران باستنكار: انت ملحد هذا سبب اكبر لي كي لا يكون لي اي علاقه بك
سانغ في غرور: سانتظر ولكن ان عرفت انك كنت لاخر لن اسكت فهمتي انت لي انا.

نوران بغضب: انا لست ملكا لاحد ولا تقول هذا الكلام مره اخري
سانغ بتحدي: انت ملكي منذ ان جعلتك شريكتي ولن تكوني لغيري ولا تنسي كلامي هذا
وتركها وذهب شعرت نوران بالضجر من كلامه ولكن لم تخبر اخيها فهيا لا تريده ان يقلق عليها.

ومرت الايام دون حوار في هذا الامر مره اخري وكان الضابط ياتي كل يومين يعرف منهم الاخبار اما مروان كان ياتي ينظر اليها من بعيد ولا يكلمها الاعندما يكون خالد موجود ويتحدث معه كثيرا عن الاسلام ويساله عن اشياء عنه حتى ان خالد اخذه لاحد المشايخ في مسجد يذهب اليه ومرا شهر على هذا الحال حتى في احد الايام بعد ان خرج خالد ونوران من الجامعه وكانا يعودا سيرا على الاقدام فالمنزل قريب من الجامعه اذا بمروان يقف امامهم ويقول:.

خالد نوران عايز اقول لكم شئ مهم وكانت عينيه مليئه بالسعاده
خالد: اتفضل شكله موضوع خطير باين من عنيك.

الفصل التالي
جميع الفصول
روايات الكاتب
روايات مشابهة
الآراء والتعليقات على الرواية
W