قصص و روايات - قصص رومانسية :

رواية للحب معان أخرى للكاتبة هدى مرسي الفصل التاسع

رواية للحب معان أخرى للكاتبة هدى مرسي الفصل التاسع

رواية للحب معان أخرى للكاتبة هدى مرسي الفصل التاسع

احضرت نوران الكتاب معها في اليوم التالي وبعد ان انتهت المحاضره جلست في المكتبه كالعاده فحضرمروان وجلس دون استأذان
مروان: اذيك نوران
نوران: الحمد لله جبتلك الكتاب واعطته الكتاب
مروان بضيق: شكرا بس يظهر انك عايزاني امشي
نوران باحراج: ما اقصدش بس حبيت اوفر عليك الوقت
مروانباحراج: طيب عموما انا هقوم ادور على بعض الكتب ممكن ارجع اقعد تاني معاكي
نوران بحيره: مفيش مشكله.

قام مروان واحضر بعض الكتب وجلس مع نوران على الطاوله وبدأ يقرأ في احد الكتب وكان يحاول ان يسترق النظر اليها دون ان تلاحظ ولحظات وحضر سانغ ايضا وجلس بجوار نوران
سانغ: هل انهيتي تلخيص الكتاب
نوران ببرود: نعم انهيته واعتطه له
سانغ: انتِ سريعه جدا في تليخص الكتب
نوران ببرود: شكرا عندما تنتهي من تلخيص الكتاب الخاص بك احضره لي
سانغ باستياء: لما تعامليني هذه المعامله السيئه انا لم افعل شيء لك.

نوران بضيق: انت مخطئ انا اعاملك معامله عاديه
سانغ باستاء اكثر: لا انت تتعاملي معي بأسلوب سئ جدا حتى انك تعاملين مروان هذا افضل مني
نوران بضيق: سيد سانغ ما بيني وبينك هو الدراسه فقط لا غير وهذه هيا طريقتي في المعامله مع كل الرجال
سانغ بعدم تصديق: ساقبل ما تقولين ولكن ان ثبت لي غير ذلك سيكون لي تصرف اخر
فنظرت اليه نوران بغضب واحتقار ولم تعلق فغضب هو الاخر وتركها وذهب.

مروان بحرج: يبدو ان وجودي يسبب لك المشاكل
نوران بلا مبلاه: لا مشكله
مروان باحرج: اعتذر ولكن اشعر بالراحه في الحديث معك ومع اخوكي لا اعرف لماذا
نوران بامتنان: انت لك دين في رقبتي ولهذا اعملك باسلوب جيد ولا اريد ان يفهم هذا خطأ
مروان بامتنان: بل الدين عليا انا فلولاكي لكنت ميت الان وكان ينظر لها بشكر.

لم ترد نوران واومأت براسها بالموافقه وعادت للقرأه في كتابها ونظر مروان ايضا في كتابه محاولا ان يداري نظراته لها حتى سمع صوت خالد: السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
نوران با بتسامه: وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته خلصت بدري انهارده
خالد: الحمد لله ازيك استاذ مروان
مروان: بلاش استاذ خلينا اصحاب
خالد بابتسامه: ماشي الي يعجبك
مروان باحراج: ممكن تجبلي كتاب بيتكلم عن الاسلام بس يكون مضمون.

خالد بتعجب: عيني حاضر واحنا مروحين انا ونوران في مكتبه في السكه اجبلك منها واحد بس هو ده لو علاقه بالدكتوراه بتعتك
مروان باعجاب: لاء بس حبك انت واختك للدين ده خلاني احاول اعرف عنه
خالد في تعجب: بس لا انا ولا اختي كلامناك عنه
مروان باعجاب: تمسكو بيه وتمسك نوران بيه لما رفضت تفضل معيا لو شربت خمر حتى لو ماتت وبصراحه مرتاح لكو قوي ونفسي اقرب منكو اكتر
خالد ونوران ينظران لبعض في تعجب.

خالد: خلاص هجبلك الكتاب
مروان بفرح: اشكرك هجي بكره عشان اخده استاذن انا
خالد بحيره: اتفضل. وذهب وتركهم في حيره هل هو صادق ام لا
نوران بشرود: شخص غريب
خالد: سيبك منه عندك محضارت تاني ولا نمشي
نوران: لاء خلاص يلا بينا.
وخرجا معا من الجامعه ومرا على المكتبه واشتري له الكتاب وعادا الي المنزل وبعد دخولهم الشقه دق جرس الباب فتح خالد فاذا به رجل في عقده الثالث من عمره ويبدو عليه انه مصري.

خالد بتعجب: اهلا من تكون
الرجل: ممكن ادخل الاول وبعدين نتكلم
خالد بقلق: طب مين حضرتك
الرجل: لما ادخل هفمك كل حاجه
خالد في تعجب وقلق: اتفضل
دخل الرجل واغلق خالد الباب وادخله الصاله وجلس معه ونوران دخلت الي غرفتها
الرجل: انا ضابط مخابرات مصري جي لكو بخصوص مروان
خالد في زهول: مخابرات وحضرتك عايز ايه مني
الضابط: اسمي حسام وجي عشان اعرف ايه علاقتكو بمروان.

خالد بتعجب: اهلا بيك استاذ حسام مروان شخص ساعد اختي لما اتخطفت في الاتوبيس ومفيش بنا وبينه اي حاجه
حسام: انت تعرف انو ضابط في الموساد
خالد باستنكار: موساد ايه احنا ملنا ومال الكلام ده
حسام: متخفش كده ممكن اتكلم مع نوران اختك
خالد: حاضر ونده على نروان
نوران بتعجب: في حاجه
حسام: انسه نوران انت عارفه ان مروان عميل للموساد.

نوران بحيره: ايوه اعرف لما كنا في المكان الي كنا تيهين فيه قالي بس هو مايعرفش اني سمعته لانه قالي وانا نايمه عشان كان خايف من رد فعلي
خالد في عصبيه: ومقولتيش ليا ليه
نوران: اسفه يا خالد بس قولت ان احنا مش هنقبله تاني
حسام: طب سيبو العتاب مع بعض دلوقتي واحكيلي انسه نوران كل الي حصل
نوران باحراج: مفيش حاجه ملفته للنظر حصلت وقتها احكيها قعدنا في الاوضه اكلنا شربنا شاي كلمنا خالد كده يعني.

حسام: بصي ياانسه نوران انا عايزك تحكي بالتفصيل الممل لان ممكن تفصيله صغيره بالنسبه لك مش مهمه احنا نفهمها
فقصت عليه نوران كل ما حدث في الثلاث ايام بالتفصيل.

الفصل التالي
جميع الفصول
روايات الكاتب
روايات مشابهة
الإعجاب، المشاركة والتعليقات على الرواية
W
لتصلك الفصول الجديدة أو الروايات الجديدة
اعمل متابعة للصفحة (اضغط لايك للصفحة)