قصص و روايات - نوفيلا :

رواية فرحة للكاتبة فاطمة حمدي الفصل السابع

رواية فرحة للكاتبة فاطمة حمدي الفصل السابع

رواية فرحة للكاتبة فاطمة حمدي الفصل السابع

مريم طلعت تجري ودخلت بسرعه تاني عشان تقول لفرحه
فرحه: في ايه يامريم مالك
مريم: الحقي يافرحه سمعت مرات اخوكي بتكلم واحد وبتقوله يحط مخدرات لاحمد وبعدين يبلغ عنه
فرحه: يالهوي ازاي وسمعتيها فين
مريم: مش مهم دلوقتي المهم اتصلي ب احمد بسرعه وحذريه بسرعه يافرحه
فرحه: حاضر حاضر استرها يارب ومسكت الفون بتاعها بسرعه واتصلت باحمد
احمد: فرحتي.

فرحه: بلهفه احمد في حد حطلك مخدرات ورشوه في مكتبك وبعدين هيبلغ عنك اتصرف ارجوك ودور كويس اكيد هتلاقيهم وارميهم
احمد,: ايه الكلام ده يافرحه وعرفتي ازاي
فرحه: مش وقتو هفهمك بعدين الله يكرمك دور بس.

احمد: طيب اقفلي دلوقتي قفل معاها وفضل يدور في مكتبه وقلبه كله ملقاش حاجه فضل قاعد محتار مش عارف يعمل ايه خرج يكلم زميله وفي اللحظه دي دخل الراجل الي بعتاه سهير عشان يحطهاله وخرج بسرعه وبعدين احمد دخل هو وزميله تاني المكتب وزميله قاله مالك متوتر ليييه كده احمد حكاله ع الي حصل بالظبط ودورو مع بعض تاني لحد اما لقو الحاجه.

احمد: ينهااااار اسود مين ابن المؤذيه الي عمل كده واخد الحاجه دي واتصرف فيها وبعدين اتصل يفرحه
فرحه: ها عملت ايه يااحمد
احمد: لقيت الحاجه واتصرفت فيها قوليلي عرفتي منين الي حصل ده
فرحه: اخدت نفسها الحمدلله يارب المهم انك اصرفت فيها لما اشوفك اقولك ع كل حاجه
احمد: فرحه قوليلي عرفتي منين لو سمحتي
فرحه: اقولك ايييه بس يااحمد للاسف مرات اخويا هي الي كانت عايزه توديك في داهيه منهااا لله.

احمد: زوهل جدا ليييييه؟ انا اذيتها في اييه
فرحه: مش انت يااحمد دي عايزه تحرق قلبي انا مش عايزه تشوفني فرحانه وعايزه تسود عيشتي
احمد: يااااه للدرجه دي وصل بيها الحقد والغل يخربيتها دي كانت هضيعني خالص
فرحه: وكانت هضيعني معاك يااحمد
احمد: متخافيش يافرحه ربنا معانا وبيسترها ديما بس انتي هتعملي ايه دلوقتي اوعي تحتكي بيها لتعملك حاجه
فرحه: متخافش انا هقفل دلوقتي وهكلمك تاني وقفلت معاه.

فرحه: شوفتي يامريم اعمل ايه معاها دي دلوقتي انا عايزه اخنقها باديا
مريم: فعلا دي مش لازم يتسكت عليها ابدا انتي تقولي لاخوكي وهو يتصرف معاها
فرحه: انا مش قادره استني لحد ما يجي عصام انا خارجلها وخرجت هي ومريم عشان يشوفها فين
سهير: ايه مالك ف ايه
فرحه: شوفتي الي حصل
سهير: حصل ايه
فرحه: مش في حد معندوش ضمير حط لاحمد مخدراات
سهير: يالهوي مخدرات لا اله الا الله.

فرحه: هو انتي تعرفي ربنا اصلا انتي انسانه جاحده وحقوده وانا قرفت منك حسبي الله ونعم الوكيل فيكي انا عملت فيكي ايه اذيتك في ايه ليه بتعملي فيا كده؟
سهير: ارتبكت وقالتلها انا معملتش حاجه عملت ايه انا
فرحه: والله! يعني مش انتي الي حطيتي لاحمد المخدرات صح
سهير: انتي بتقولي ايه وانا هعمل كده ليه يعني
فرحه: عشان تسودي عيشتي اكتر ما انتي مسوداها وتحرقي قلبي وضيعي مستقبل الانسان الي حبيته.

سهير: لاااا انتي اجنننتي فعلا انا مش مجرمه ولا عمري اعمل كده شوفي مين ياحبيبتي الي عايز ينتقم من الظابط بتاعك ده
مريم: ياااه للدرجه دي بتتكلمي بكل بجاحه ولا اكنك عملتي حاجه طب ياستي خافي من ربنا ده انا سمعاكي بوداني دول وانتي بتتفقي مع الراجل انتي ايه اتقي الله
سهير: انتي كذابه وعايزه تخربي الدنيا
مريم: وهكذب ليه هو انا زيك معنديش ضمير، وفجآه دخل عصام
عصام: في ايه مالكم صوتكم عالي ليه كده.

سهير: تعالي شوف ياعصام اختك بتقول عليا ايه ال ايه اناااا حطيت مخدرات لاحمد خطيبها عشان اودي في داهيه
عصام: مخدرات؟ ايه الكلام ده يافرحه في حد يقول كده
فرحه: انا مجبتش حاجه من عندي احمد فعلا لقا المخدرات في مكتبه واتصرف فيها قبل ما يروح في داهيه
مريم: وانا سمعتها بالصدفه وهي بتتفق مع واحد يحطهاله
عصام: زوهل جدا وبصلها وقالها الكلام ده صح.

سهير: حتي انت كمان ياعصام وانا هعمل ليه كده مريم دي كذابه وانا قولتلك انها مش سهله وعايزه توقع بينا اوعي تصدها دي عايزه تخرب بيتنا وبصت لمريم وقالتلها اطلعي بره بيتي
عصام: اسكتي ياسهير عيب وهي هتعمل كل ده لييه وهتوقع ليه.

مريم: بدون ما ادخل في مجادلات انا خارجه من هنا انا اصلا باجي عشان فرحه وبس اما انتي فاحقر انسانه شوفتها في حياتي وربنا هينتقم منك حق الانتقام ومش هيضيع حق فرحه الي انتي كلتي انا ماشيه يافرحه
فرحه: مريم ارجوكي استني متمشيش
عصام: محدش يقدر يطردك يامريم وده بيتك زي ماهو بيت فرحه
مريم: معلش انا ماشيه وهبقي اكلمك في الفون يافرحه ومشيت وهي منهاره وعماله تعيط وقلبها واجعها اوي.

فرحه: عاجبك كده حسبي الله فيكي ياشيخه
سهير: شايف اختك وعمايلها ياعصام دي بتهزقني هي وصحبتها وانت واقف مكانك انت ايه مش راجل
عصام: اتعصب جدا وبصلها وفجآه ضربها بالالم جامد وقالها انتي انسانه حقوده وفاشله وانا قرفت منك
سهير: انت بتضربني ياعصام طب انا مش قعدالك فيها وسيبهالك مخضره انت واختك
عصام: في ستين داهيه
فرحه: اهدي بس ياعصام دي ساعه شيطان
عصام: اسكتي يافرحه.

سهير: لمت هدومها وقالتله انا ماشيه عشان مش عايزه خلاص اعيش معاك
عصام: سهير
سهير: وقفت وبصتله ع اساس انه هيصالحها زي كل مره
عصام: انتي طالق وورقتك هتوصلك لحد عندك
سهير: بصتله والدمؤع ف عنيها يكون احسن برضو ومشيت
فرحه: ليه كده ياعصام مش دي مراتك الي انت بتحبها
عصام: كنت يافرحه واكتشفت انه مكنش حب وكان لازم اصلح الغلطه الكبيره دي
فرحه: طب وعمر ابنك.

عصام: عمر هشوفه ومصاريفه هتوصله لحد اما يبلغ السن القانوني وبعدين هيبقا في حضانتي احسن ما يعيش متعذب بيني وبينها
فرحه: طبطبت عليه وقالتله ربنا يعوضك ويجازيك عن كل الي فات
عصام: ربنا عمل كده عشان انا ظلمتك يافرحه وسبتها تتحكم فيكي زي ما هي عايزه وكمان ظلمت مريم يوم مااتخليت عنها بس انا لازم اصلح الغلط ده كله
وفجأه الفون بتاعه رن (احمد)
احمد: عصام ازيك
عصام: الحمدلله انت عامل ايه.

احمد الحمدلله بخير انت موجود في البيت امتي عايزك في موضوع
عصام: موجود النهارده اتفضل في اي وقت
احمد: تمام الساعه 6 باذن الله
عصام: تمام وقفل معاه.

احمد جه في المعاد الي حدده مع عصام وبلغه انه لازم يكتبو الكتاب وبعدين يعملو الفرح لما فرحه تكمل جهازها وعصام وافق وفرحه كانت طايره من الفرحه بس في نفس الوقت مستكتره ع نفسها الفرحه وعصام زعلان ومريم كمان ومش عارفه تعملهم ايه فقررت انها توقف بينهم وقامت تلبس عشان تروح لمريم
مريم: ايه ده فرحه مش معقوله مش مصدقه انك جايه بيتي والله زماان يافرحتي.

فرحه: حبيبتي يامريومه ماانتي عارفه انه كان غصب عني عامله ايه وحشتيني
مريم: الحمدلله انتي اخبارك
فرحه: الحمدلله يامريومه كويسه اوي
مريم: احمد عامل ايه معاكي
فرحه: الحمدلله وخلاص هنكتب الكتاب بعد يومين
مريم; بحد الف الف مبروووووووك يافرحتي ربنا يسعدك يارب
فرحه: ويسعدك ياحبيبتي واشوفك احلي عرووسه زي القمر
مريم: بصوت حزين ربنا يسهل
فرحه: طب ايه رايك اني جيبالك خبر مش عارفه حلو ولالا
مريم: خبر ايه يافرحه.

فرحه: سهير
مريم: الله يخربيتها مالها هببت ايه تاني
فرحه: اسكتي مش عصام طلقها
مريم: بزهول بجد؟
فرحه: اه والله وخلاص مشيت ومش هتعيش معانا تاني
مريم: لا اله الا الله
فرحه: تعرفي انها صعبت عليا
مريم: اه فعلا صعبت عليا رغم الافتري بتاعها ده بس تستاهل
فرحه: اه يلا الله يسهلها بقا ويحصل الي في بالي
مريم: ايه الي في بالك
فرحه: عصام يامريم اهو طلق سهير وندمان ع كل حاجه ايه رايك لو ترجعو لبعض تاني.

مريم: لا يافرحه مش هرجع انا مش تحت ايده وقت ما هو عايز انا كرامتي فوق كل شئ
فرحه: كلامك كله صح بس فكري ياحبيبتي عشان خاطري مش انتي لسه بتحبي يامريم؟
مريم: انا قولتلك اني عمري مانسيته لحظه بس كرامتي يافرحه كرامتي مش هينفع ارجعله صدقيني
فرحه: مش هضغط عليكي بس هسيبك تفكري وفكري شويه عشان خاطري يامريم خلينا بقا نفرح شويه وننسي الوجع فكري يامريم.

مريم: بدموع مش سهل عليا اني ارفض يافرحه اخوكي عذبني سنين ولياالي طويله
فرحه: انا عارفه والله وهو ندمان ومستعد لاي طلب تطلبي منه
مريم: سكتت ومسحت دموعها
فرحه: يلا بقا قومي اغسلي وشك وتعالي نخرج نجيب حاجات عشان كتب الكتاب انا عايزاكي زي القمر يلا يابت
مريم: ماشي وقامت لبست وخرجو مع بعض واشترو حاجات كتير وبعدين روحو.

وعدت الايام وجه يوم كتب الكتاب وفرحه كانت زي القمر في اليوم ده ومريم كمان وكانو في البيت وقعده عائليه احمد ووالدته وعصام وفرحه ومريم ووالدتها بس
مريم: فرحه يلا بسرعه احمد جه وجاب المأذون
فرحه: قلبي هيوقف يامريم م الفرحه انا مش مصدقه
مريم: صدقي ياحبيبتي تستاهلي كل خير ربنا يسعدك يارب يلا بقا العريس مستعجل وخرجو هما الاتنين
احمد: اللهم صل ع النبي
فرحه: اكسفت اوي ووشها احمر
احمد: ايه القمر ده.

فرحه: احم احم بس بقا
احمد: حااضر كلها خمس دقايق بس وهقول براحتي بقا
فرحه: هههههه وراحت وقعدت جنب مريم وهي مكسوفه اوي
عصام: ايه ياعريسنا بطاقتك يلا وقعدو جنب المأذون هما الاتنين وحطو ايدهم في بعض والمأذون كتب الكتاب وقال بالرفاء والبنين.

احمد: قام بسرعه وخد فرحه في حضنه جامد اوي وفضل حاضنها وهمس في ودنها وقالها خلاص بقيتي مراتي حبيبتي خلاص بقيتي بتاعتي انا وهمس في ودنها التانيه وقالها بحبك يافرحتي وبعدين باسها من راسها وفضل ماسك ايديها
فرحه: ربنا يخليك ليا
احمد: ويخليكي ليا ياروح قلبي من جوه.

فرحه: اكسفت وحطت وشها في الارض وكلهم بيضحكو عليها عشان مكسوفه اوي قامت مريم وحضنتها وقالتلها ربنا يسعدك ياحبيبتي وكلهم حضنوها وباركولها وكانو كلهم فرحانين جدا بس قالو يسبوهم مع بعض شويه وقامو دخلو جوه...
أحمد: مسك ايديها وقالها انا فرحااان جدااا اخير بقيتي مراتي بقا
فرحه: بكسوف وانا كمان فرحانه اوي
أحمد: طب ايه بقا
فرحه: ايه
احمد: مش عايزه تقوليلي حاجه
فرحه: ضحكت وسكتت
احمد: هههههه مش سامع حاجه انا.

فرحه: هههههه بحبك بقا
احمد: الله طالعه منك حلوه اوي بحبك يافرحتي وبعشقك اصلا
فرحه: وانا كمان يااحمد بحبك اوي اوي
احمد: ربنا يخليكي ليا ياحبيبه قلبي انتي.

الفصل التالي
جميع الفصول
روايات الكاتب
روايات مشابهة
الإعجاب، المشاركة والتعليقات على الرواية
W
لتصلك الفصول الجديدة أو الروايات الجديدة
اعمل متابعة للصفحة (اضغط لايك للصفحة)