قصص و روايات - قصص رائعة :

رواية الفقيرة والغني للكاتبة ملك شريف الفصل الثاني عشر

رواية الفقيرة والغني للكاتبة ملك شريف جميع الفصول

رواية الفقيرة والغني للكاتبة ملك شريف الفصل الثاني عشر

مراد وهو بيعد ماهر عن سيليا...انت اتجننت انت مين انت علشان تضربها بالمنظر ده ده انت يومك مش هيطلع له نهار
ماهر... انا عمها يا حيوان انت مين اصلا علشان تدخل وبعدين انت ازاي تدخل الشقة كدة
مراد.. انا مراد الروبي يا حيوان وانا هوريك دلوقلتي ازاي تتهجم عليها في بيتها او تتجهم علي اي ست اصلا
واخذ يكيل له الضرب وسيليا في حضن كاميليا تبكي بانهيار.

سيليا...سيبوا يا مراد علشان خاطري سيبه
مراد...بتدافعي عنه بعد اللي عمله فيكي
سيليا...مش علشانه يا مراد ارجوك حتي لو مش له كشخص بس ده عمي متنساش ارجوك يا مراد
مراد...مقدرش اشوف حد بيمد ايده عليكي وافضل ساكت.

ثم مسكه من رقبته...بقي انت بتعمل عليها راجل طب وريني فين القوة دي دلوقتي الرجولة مش انك تفرض سيطرتك علي ست ولا انك تمد ايدك عليها الرجولة انك تحميها تخاف عليه تبقي الايد اللي تحميها مش الايد اللي تضربها الرجولة حاجة بعيده جدا عن اللي زيك
سيليا برجاء... مراد ارجوك هيموت في ايدك متوديش نفسك في داهية ثم استكملت برجاء لو ليا خاطر عندك يا مراد سيبه
مراد... انا هسيبك بس علشانها غير كدة كان زمانك في عداد الموتي.

ما ان فك مراد يده عن عنق ماهر حتي اخذ يتنفس بصعوبة
كاميليا.. قول لبنك لو بس لمحته او لمحتك قريب من سيليا او مراد انا اللي هقف لك وما ادراك لما كاميليا هانم الروبي تتوعد لحد يبقي انت وابنك جنيتو علي نفسكوا يلا برة البيت ده ومشفش وشك هنا تاني برااااا
اخد ماهر يجري خارج المنزل بل خارج العمارة كلها
مراد وهو ياخد سيليا في حضنه...انتي كويسة يا حبيبتي.

سيليا بخجل من وجود امه...كويسة يا مراد ابعد ارجوك مامتك واقفة ميصحش كدة
كاميليا...ربنا يسعدكوا يا حبيبتي بس بقولك ايه انا عايزة افرح بيكو بسرعة بقي ولو كان علي اي حاجة فانتم هتعيشوا معايا في القصر ولو عايزة تغيري اي حاجة المكان كله تحت امرك
سيليا...شكرا لزوقك يا كاميليا هانم...
كاميليا... لا لا من النهاردة عايزاكي تناديني ب ماما ماشي يا بنتي
سيليا بخجل...حاضر يا ماما
كاميليا ...مشاء الله عليكي يا حبيبتي..

الفصل التالي
جميع الفصول
روايات الكاتب
روايات مشابهة
الآراء والتعليقات على الرواية
W