قصص و روايات - قصص رومانسية :

رواية الحب الحرام للكاتبة سارة مجاهد الفصل العاشر

رواية الحب الحرام للكاتبة سارة مجاهد كاملة

رواية الحب الحرام للكاتبة سارة مجاهد الفصل العاشر

امل: ها يا مانويلا احكيلي بقي

مانويلا: يعنى مصممه ياماما

امل: طبعا.....ها اسمه ايه اللي شاغل تفكيرك كدا

مانويلا مبتسمه: اوك ماشي.....اسمه ياستى....ولم تلحق مانويلا تكمل جملتها واتاها اتصال من وعد

مانويلا: دى وعد بتتصل ياماما طيب هرد عليها ونبقي نكمل كلامنا بعدين...اوك

امل: ماشي ياستى......واكيد لينا قاعده تانيه..يلا تصبحى علي خير

مانويلا: وانتى من اهله يا حبيبتى

وترد مانويلا علي وعد

مانويلا:الو...اذيك ياوعد

وعد: اذيك ياحبيبتى عامله ايه

 

مانويلا: تمام يا حبيبتى الحمدلله ....ايه الاخبار عندك ..صحيح عمك جه

وعد: لا لسه هيجى بكره هو ونهله وعبد الرحمن

مانويلا: اممم.....الا صحيح نهله وعبدالرحمن بيشتغلو ايه

وعد: نهله ياستى دكتوره اسنان وعبدالرحمن مهندس ديكور

مانويلا: ماشاء الله..يلا عقبال ماتبقي مهندسه اد الدنيا وتنافسي عبد الرحمن بقي

وعد: انافس مين عبدالرحمن!!.........عبدالرحمن شااطر جدا ف شغله وصعب ان حد ينافسه

مانويلا:اممم صعب..قولتيلي..................اسكتى صحيح نسيت اقولك ماما كانت قاعده معايا قبل ماتتصلي ع طوول وكانت عاوزه تعرف انا بحب مين واسمه ايه

وعد: وقولتلها؟

مانويلا: مالحقتش...بس هى عرفت ان ف حد بس كنت راحه اقولها سيف مالحقتش وانتى اتصلتى

وعد: مش مهم المهم انها عرفت ان ف حد عشان ماتخبيش عليها حاجه وماتعمليش اى حاجه من وراها

مانويلا: لا طبعا انا كنت كدا كدا هقولها بس كنت مستنيه الوقت المناسب انا مابخبيش حاجه علي ماما وبعدين انا مابعملش حاجه غلط انا وسيف ان شاء الله هنتجوز بس مش دلوقتى علي الاقل نعمل خطوبه كمان سنه او اتنين ونتجوز بعد التخرج بقي

وعد: حبيبتى ربنا يفرحكو ويسعدكم ويجمع مابينكم ف خير وف حلال ربنا

مانويلا: يارب ياوعد يارب ادعى من قلبك يابت انتى دعوتك بتستجاب ع طوول

وعد: ههههه ليه شيخه....وبعدين انتى مش محتاجه تقوليلي ادعى...انا بدعيلك من غير ماتقولي ياقلبي

مانويلا :ربنا يخليكى ليا يارب

 

وياتى تانى يوم ويذهب علي وعبدالرحمن ونهله منزل عبدالقادر

عبدالقادر: اهلا اهلا بالحبايب نورت ياعلي

علي: بنورك يا عبدالقادر .....والله ماكان له لزوم كنا هناجر شقه نقعد فيها لحد ما الفيلا تتشطب وتخلص

عبدالقادر: ودا ينفع برضو يا علي وبيت اخوك مفتوح

علي: تسلم يا حبيبي ربنا يخليك ليا ياارب

عبدالرحمن: والله يا عمى احنا مش عارفين نشكرك ازاى

عبدالقادر: علي ايه يا عبيط دا انتو ولادى وده اخويا دا ان ماشلتكوش الارض اشيلكو ف عنيا

نهله: ربنا يخليك لينا ياعمى يارب

وتنزل وعد علي الدرج لتسلم علي عمها واولاده

وعد: عمو حبيبي اذيك ياعمو عامل ايه

علي: وعد اذيك يا حبيبتى اخبارك ايه

وعد: الحمدلله ياحبيبتى....اذيك يانهله عامله ايه يا دكتووره

نهله: حبيبتى ياوعد انا كويسه ياحبيبتى ...انتى عامله ايه ف الكليه

وعد:اهو ماشيه فيها ادعيلي

نهله: ربنا معاكى يا حبيبتى يلا شدى حيلك عشان تحصلي عبدالرحمن

وتنظر لعبدالرحمن وتبتسم: اذيك يا عبدالرحمن

عبدالرحمن بابتسامه: اذيك انتى ياوعد عامله ايه

وعد: كويسه الحمدلله.....وتنظر لنهله..بقولك ايه يانهله تعالي بقي نطلع نفضي الشنط واوريكى هتنامى فين..بس خلي بالك هتنامى معايا ف نفس الاوضه انا ماصدقت انك جيتى عشان حد ينام معايا

نهله: هههههه من عنيا ياحبيبتى يلا بينا..........ويصعدو الي الاعلي

عبدالقادر:وانت ياعبدالرحمن اوضتك ياحبيبي ف الدور التانى قصاد اوضه وعد ونهله..اطلع ارتاح ياحبيبي بقي

عبدالرحمن: اوك ياعمو...بعد اذنكم

ويصعد هو الاخر ويتبقي علي وعبدالقادر

علي: والله مانا عارف اقولك ايه ياعبدالقادر

عبدالقادر: ماتقولش اى حاجه احنا اخوات ياعلي...ربنا ما يحرمناش من بعض ابدا

علي: يارب يا حبيبي

 

عند وعد ونهله

وعد: والله يانهله انا فرحانه بيكو اووى هتملو علينا البيت كدا بدل ماحنا لوحدنا انا وبابا ع طوول

نهله: حبيبتى انا كمان فرحانه اووى بس ياوعد احنا اقامتنا مش هتكون هنا ع طوول دا لفتره بس لحد الفيلا ماتخلص

وعد بزعل: والله شايله هم اليوم ده من دلوقتى

نهله: لا ياقلبي ماتشيليش اى هم وانا برضو مش هبعد عنك....بس قوليلي انا هنام فين علي السرير نهوون

وعد: هههههه نهوون.........ف دكتوره تقول نهوون

نهله: هههههه اه عادى جدا

وعد: طيب ياستى انتى هتنامى هنا وانا هنا...اوك

نهله: اوك

 

عند امايا وعمر علي سفره الغداء

شريف: عامله ايه ياحبيبتى ف الدراسه

امايا: الحمدلله ياعمو كله تمام

شريف: طيب يا حبيبتى شدى حيلك كدا الامتحانات علي وصولي عاوزين مجموع كويس........الا صحيح انتى عاوزه تدخلي كليه ايه

وتنظر امايا لعمر ثم تنظر الي عمها: والله ياعمو انا كنت عاوزه ادخل هندسه بس شكلي كدا هغير رايئ

شريف: ليه بس دى هندسه كويسه وحتي تبقي مع عمر.........ولا ايه رايك ياعمر..........عمر......عمررر

عمر: ها يابابا

شريف: ها ايه بس انت مش هنا خاالص

عمر: مافيش بفكر ف حاجه بس ...وينظر لامايا ..هو انتو كنتو بتقولو ايه

امايا: مافيش.....انا شبعت الحمدلله....بعد اذنكم

شريف: اتفضلي يا حبيبتى........وينظر بعدها لعمر..مش هتتغير يا عمر

 

وف يوم يجلس عبدالرحمن ف الجنينه ليلا ويشاهد النجوم

وتكون وعد ف غرفتها مستيقظه ونهله نائمه وتمل وعد من الوحده فتضع الشال علي كتفيها وتنزل الجنينه وتجد عبد الرحمن جالس يشاهد النجوم ف صمت فتستحى منه وتلتفت لترحل فيلمحها وتسمع صوته ورائها

عبدالرحمن: يااه لسه بتتكسفي منى ياوعد

فتبتسم وعد وتلتفت له: وليه سميت اللي حصل كسوف

عبد الرحمن: اومال اسميه ايييه؟

وعد: سميه انى لقيتك قاعد لوحدك سرحان ماحبتش اقطع خلوتك دى وادايقك ورجعت تانى

عبدالرحمن: وانا بقي هدايق اكتر لو مشيتى ياوعد

وعد مبتسمه: يعنى اقعد

عبدالرحمن بابتسامه: انتى شايفه ايه

وعد: مااشي

 

وتمر ايام بسيطه وتقترب امتحانات اخر السنه

عند عمر ف المنزل

شريف: عمر انا مسافر شرم لمده يومين ف شغل ضرورى هناك

عمر: تروح وتيجى بالسلامه يابابا

شريف: مااشي بس مش هينفع تقعد ف البيت الفتره اللي هغيب فيها

عمر: ليه بقي

شريف: عشان امايا يا حبيبي...ماينفعش انتو الاتنين تبقو مع بعض لوحدكم ف البيت اى نعم داده فاطمه موجوده بس برضو دا ما ينفعش...والله لولا امتحانات امايا كنت اخدتها معايا

عمر: يابابا انا بشوف امايا طفله والله وبعدين دى زى اختى

شريف: تشوفها طفله تشوفها كبيره برضو ماينفعش........اقولك روح اقعد ف شقتنا اللي مقفوله الفتره اللي هغيب فيها..ايه رايك

عمر وتلمع فكره ف دماغه ويبتسم بخبث: اوك يابابا....تروح وتيجى بالسلامه

جميع الفصول
أجزاء الرواية
قصص و روايات لنفس الكاتب/ة
الآراء والتعليقات على الرواية