قصص و روايات - قصص رائعة :

رواية ابنتي ولكن بقلم ياسمين علي الفصل السادس

رواية ابنتي ولكن بقلم ياسمين علي بجميع فصولها

رواية ابنتي ولكن بقلم ياسمين علي الفصل السادس

نهلة : انا مش جاية اتضايف .. انا جاية اقولك نصيحة وامشي
عمر بقلق : خيرر !
نهلة : ابعد عن فرح ياعمر
عمر : طيب اتفضلي استريحي نتكلم
نهلة: اظن انا خلصت كلامي
عمر: انا مقدر شعور حضرتك ومحترمه .. انا فعلا كنت غلطان وانتي معاكي كل الحق
نهلةة: حلو اوي انك معترف ب كدا..

عمر : ايوة انا غلط اني مدخلتش البيت من الباب .. بس ربنا يعلم فرح عندي ايه .. ولسه كنت بتفق انا وماما اننا نزوركم واطلب ايدها من حضرتك .. او من سيف .. صدقيني انا مش قصدي العب بيها والله ..انا عندي اخت
نهلة بتريقة : انت تتقدم لبنتي .. انت شكلك اتجننت
عمر باستغراب : اتجننت !!

نهلة : لما تطلب حاجة كبيرة عليك.. تبقا اتجننت
عمر : حضرتك تقصدي ايه !
نهلة: انت عارف فرح تبقا بنت مين .. اكيد متعرفش لان فرح مخبية عليك ...
عمر : !!!
نهلة بفخر : تبقا بنت كمال الهلالي رجل الاعمال المعروف..

"عمر واقف مصدوم وساكت "
نهلة : اكيد دلوقتي عرفت حجمك وانك مش الشخص المناسب لبنتي بالمرة.. وعاوزة اعرفك ان فرح محبتكش.. فرح بتحب تتسلي بس مش اكتر.. انا قولت اجي انصحك.. علشان الموضوع لو وصل لكمال هتتأذي جامد .. عن اذنك

"عمر فاق من الصدمة اللي هو فيها واستجمع نفسه "
عمر : استني ياهانم .. انا لسه مردتش .. انا هسيب فرح
نهلة : حلو جدا...

عمر : بس مش علشانك ولا علشان تهدديك ولا انا خايف من ابوها ولا كل اللي انتي قولتيه دا .. انا هسيبها علشان ميشرفنيش اناسب عيلة نصابة شبهكم
نهلة : انت اتجننت .. انت متعرفش انا ممكن اعمل فيك ايه
عمر : متقدريش تعملي معايا حاجة لا انتي ولا غيرك ..والكلام اللي قولتيه دا انا مش هقدر ارد عليكي فيه علشان انتي في بيتي بس
نهلة بعصبية : قليل الذوق .. ومشيت.

فاطمة خرجت : عمر يابني انت كويس ..
عمر : انا كويس .. ومشي
فاطمة: هتروح فين ياعمر .. رد عليا

عمر: انتي فين
فرح : ايه ياعموري انا ف البيت
عمر : انزليلي انا ف المكان اللي بنتقابل فيه
فرح : حاضر هو في حاجة
عمر : مستنيكي .. سلام
فرح بقلق : سلام

نهلة : انتي راحة فين
فرح : هنزل اشتري حاجة وجاية
نهلةة: امممم .. ماشي

فرح مبتسمة : وحشتنيي اووي
عمر : انتي بنت كمال الهلالي !!
فرح وشها قلب : انا كنت ..
عمر بعصبية : انتي واحدة كدابة
فرح : انا مكدبتش عليك ياعمر .. انت عمرك ماسألتني
عمر : انتي قولتي انك قريبة وعد ..يعني كدبتي
فرح : والله العظيم وعد هي اللي قالت كدا مش انا

عمر: وعد قالت وانتي عيشتي ف الكدبة دي
فرح : حاولت اقولك كتير .. كل لما اجي اقولك حاجة تحصل تمنعني

عمر بعصبية : مش مبررر ... المفروض تعرفيني حاجة زي دي وانا ساعتها اقرر اذا كنت هدخل ف علاقة معاكي ولالا ...
فرح : عمر انت بتكلمني كدا ليه .. انا معملتلكش حاجة وحشة ..
عمر : لا عملتتي .. وحطتيني ف موقف وحش وفوق كل دا مش شايفة نفسك غلطانة
فرح : انا مش فاهمة .. موقف ايه اللي حطيتك فيه
عمر بعصبية : دا ع اساس انك متعرفيش ان نهلة هانم كانت عندييي!

فرح : ايييه .. ماما كانت عندك ... قالتلك ايه .. عمررر رد عليا
عمر : اللي بينا انتهي يافرح .. جه يمشي
فرح جريت مسكت ايده وبتعيط : لااا عمر لااا .. لازم تسمعني انا ماليش زنب .. انا كدبت انا غلطانة حقك عليا .. عاتبني بس متسبنيش .. انا بحبك ياعمرر ..
عمر : مبقاش ينفع خلاص ... شد ايده ومشيي

الباب بيخبط جامد
عائشة ووعد طلعوا من اوضهم : هو في ايه
عائشة : استر يارب
وعد: استني ياخالتو انا هفتح ..
وعد فتحت لقيت فرح
وعد : في ايه يابت هتكسرلنا الباب .. ايه دا مالك
فرح : هيي فيين
وعد : مين يافرح
نهلة خرجت من الاوضة : اهلا .. مالك يافروحة انتي معيطة
فرح : انتييي قولتي ايه ل عمر
نهلة : هو لحق يقولك
فرح بعصبية : ردديي عليا
نهلةة: اتكلمي عدل معايا متنسيش اني امك .. قولتلو اللي كان لازم يتقال انه مش مناسب ليكي ويبعد عنك وعرفته انتي بنت مين ..

فرح بعياط وعصبية : ليييييه كداا ... انتي بتعملي لييه كدا .. ليه مصممة تدمري كل حاجة بيني وبينك ...
نهلة : انا عاوزة مصلحتك
فرح : انتي متعرفيش حاجة عن مصلحتتيي ... مصلحتي مع اللي احبه مش اللي انتي تختارييه ..
نهلة : انتي صغيرة متعرفيش حاجة
فرح بعصبية ومنهارة : متقوليييش صغيرة ... انا مش صغيرة وفضلت تكسر ف الحاجة وتعيط
وعد : اهدي يافرح هيحصلك حاجة
نهلة : دا جنان رسميي .. انتي محتاجة دكتورر
فرح قربت من امها : لو عمر سابني .. انا مش هسامحك .. ودخلت اوضتها ...وعد طلعت تجري وراها

عائشة : ليه عملتي كدا ياهانم.. ليه تحرميها من حد بتحبه
نهلة بعصبية : انتي اتجننتي ولا ايه .. انتي هتقوليلي اعمل ايه ومعملش ايه .. انتي نسيتي نفسك
عائشة : لا العفو .. انا مش هقولك تعملي ايه .. انتي كبيرة وعارفة انتي بتعملي ايه كويس .. بس اعرفك حاجة .. اللي بتزرعيه ف بنتك .. بكرا تحصديه .. افهمي الكلام دا كويس وافتكريه .. عن اذنك

وعد : فرح علشان خاطري اهدي .. كل حاجة هتتحل
فرح بعياط : كل حاجة راحت يااوعد .. كل حاجة راحت .. بسببها .. ليه بتعمل معايا كدا ... بتاخد كل حاجة بحبها ... انا بكرههاا بكرهها
وعد : اهدي بس ومتقوليش كدا يافرح .. دي مامتك بردك عيب
فرح : مامتي !! دي مش ام ..دي مبتفكرش غير ف نفسها وبسس ... ياريتني ماكان عندي ام .. كنت هعيش مبسوطة..

وعد : اوعي تتمني كدا يافرح اوعي .. انتي ف نعمة يافرح .. في ناس كتير نفسها يكون عندها ام *ودمعت*
فرح : اكيد محدش يتمني يكون عنده ام زي امي
وعد : اينكان عيوبها يافرح .. دا ميدكيش الحق تقولي كدا عنها .. ربنا يخليهالك .. ميحسش بالام غير اللي محروم منها .. اهدي بس انتي كدا وامسحي دموعك وكل حاجة هتتحل .. عمر بيحبك وهيرجعلك .. اديلوا وقته .. سبيه يفكر اكيد كلام مامتك كان قاسي عليه .. لازم يفكر ويقرر.. هو بيحبك استحالة يفرط فيكي بسهولة
فرح : يارب ياوعد ياارب ... عمر لو مرجعليش همووت نفسي..

وعد : بعد الشر عنك ياحبيبتي .. مسحتلها دموعها .. يلا قومي كدا اغسلي وشك واتوضي وصلي وادعي لربنا كتير .. هو اكتر حد حاسس بيكي
فرح : اصلي ! .. انا مبعرفش اصلي
وعد : طيب تعالي انا هعلمك .. يلا قومي

{ كلام وعد طمن فرح ابتسمت وقامت تصلي وقعدت تعيط وتدعي }

سيف دخل الاوضة : قمري صاحي ولا نام
وعد : مقدرش انام غير لما اطمن عليك .. عملت ايه ف الشغل
سيف : الحمد الله كان كويس.. انهاردة خدت اول قبض
وعد : ياسيدي ياسيدي ...مين قدك..

*سيف طلع علبة من جيبوا*
سيف: وعد بصي هو حاجة بسيطة بس يارب يعجبك
وعد بفرحة : فتحت العلبة لقيت خاتم .. الله حلو اووي ياسيف ... *حضنته*.. ربنا يخليك لياا يارب مبسوطة انك افتكرتني
سيف : انا عمري مانسيتك ياوعد
وعد بصتله : انت حبيتني بجد ياسيف
سيف : لسه عندك شك !
وعد: تؤ تؤ انا واثقة فيك
سيف : طب هاتي البسهولك بقا
وعد بصاله وفرحانة اوي ومش مصدقة .. وحاسة انها ف حلم .. لا حلم ايه .. دا بجد الشخص الوحيد اللي حبيته .. اتجوزها وبيبدلها نفس الحب

سيف : بصراحة الخاتم مكنش عاجبني .. بس لما لبستيه بقا حلو جدا
وعد : ربنا يخليك ليا يارب
وعد : سيف صح ونبي ادخل اتكلم مع فرح شوية
سيف : ليه مالها !
وعد : اتخنقت هي ومامتك .. معلش ادخل راضيه .. هي محتاجك
سيف : حاضر

{ فات شهر ع ابطالنا وعد وسيف مبسوطين مع بعض جدا والحياة بمبي معاهم ... عمر مبقاش مبسوط ف حياته بعد ماساب فرح بس هو قرار انه مش هيرجعلها... وفرح يااعيني عايشة ع الامل اللي وعد عطتهولها ان عمر هيرجعلها لما يهدأ ... ونهلة طبعا مبسوطة انها فرقت بين عمر وفرح .. ودا الحاجة اللي كانت عاوزة تصلحها قبل رجوع كمال }

وعد : سيف اصحاا .. يلا علشان توصلني ... انت ياعم اصحا بقا
سيف : خلاص يازنانة صحيت .. حتي يوم اجازتي مش سايبني ف حالي ..
وعد : يعني يرضيك مراتك حبيبتك تروح الكلية لوحدها .. دا حتي يبقا عيب ف حقك .. وبعدين دا اخر يوم امتحان خلاص
سيف : الحمدالله مش هتقرفيني تاني ...
وعد : اخص عليك انا بقرفك .. دانا بنورلك عرببتك والله
سيف : انتي بتنوري حياتي مش عربيتي بس..

وعد بكسوف : مانا عارفة
سيف غمزلها : لا مش عارفة
وعد : لا عارفة .. ويلا بقا هنتأخرر
سيف : يخربيتك بتفصلي الواحد
وعد : طب خلاص يلا قوم اللبس
سيف : حاضر .. ركزي ف امتحانك ومتتسرعيش .. وبطلي غباء ابوس ايدك ..
وعد : اخص عليك ياسيف انا غبية
سيف : لا ياقلبي متزعليش انتي غبية بس انا بحبك
وعد : اذا كان كدا ماشي .. يلا بقااا قوم .. قوم
سيف: حاضر اهو قايم والله

*ف القاهرة*
خالد : ايوة يابني .. انت نايم ولا ايه
احمد بنوم : ايه ياخالد عاوز مني ايه ع الصبح
خالد : انا زهقان انزل اقعد معايا
احمد: انت فين
خالد : انا ف النادي مستنيك متتأخرش
احمد: ماشي انا جايلك

وعد قاعدة ف الامتحان مش مركزة وحاسة انها دايخة
المراقبة : في حاجة .. انتي كويسة !
وعد : اه انا كويسة

احمد وصل النادي وبيكلم خالد
احمد : انت فين انا جيت النادي اهو
خالد : انت فين بالظبط وهجيلك

" احمد لسه بيلف يبص هو فين لبس ف بنت والعصير بتاعها اتقلب عليه "
....: انت يااعمي مش تحاسب
احمد : انا اللي احاسب !
..... : اه انت اومال انا يعني

( نادين 20 سنة بنت رجل الاعمال سالم ابو النجا.. وحيدة ودلوعة ابوها ... جميلة فوق ماتتخيلوا .. طويلة .. وبيضة وشعرها اسود طويل .. وملامحها مرسومة .. بتحب الرياضة جدا وعلطول ف النادي .. تقيلة والناس بتفتكر تقلها دا تناكة )

احمد : لحظة بس انتي مش واخدة بالك... اني انتي اللي قالبة العصير عليا
نادين : تستاهل .. مانت لو بتشوف مكنش حصلك كدا
احمد بعصبية : انتي عبيطة .. ولا في حاجة ف دماغك
نادين : انت اتجننت انت ازاي تكلمني كدا انت متعرفش انا بنت مين
احمد : لا ومش عاوز اعرف اصلا ... انسانة قليلة الذوق ومشي

" وهي بصاله ومتعصبة انه غلط فيها ومردتش عليه "
خالد : ايه يابني بدور عليك .. ايه دا حصلك ايه
احمد بعصبية : واحدة مستفزة ومعندهاش دم .. دلقته عليا
خالد : طب اهدي بس.. مانت لو تسمع كلامي وتيجي تجرب وتتعامل مع البنات .. مش هتبقا كدا
احمد بعصبية : انا في ايه وانت في ايه يااخي... تصدق انا غلطان اللي نزلتلك اصلا .. سلااام

وعد خرجت من الامتحان والدنيا بتلف بيها .. طلعت تجري ع الحمام استفرغت ..
وغسلت وشها وخرجت وهي سرحانة وبتفكر

....... : وعد عملتي ايه ف الامتحان
وعد : الحمدالله يا سارة
سارة : مالك ياوعد انتي تعبانة
وعد : مافيش انا بس منمتش كويس .. بعد اذنك ومشيت وعد وهي بتفكر لحد ما وصلت لصيدلية ...

فرح واقفة ف البلكونة سرحانة وبتبص ع بلكونة عمر .. وقررت انها لازم تتكلم مع عمر .. هو خد وقته ف التفكير

*بترن الجرس*
فاطمة: فرح .. اهلا يابنتي اتفضلي
فرح : حضرتك عاملة ايه
فاطمة : فضل ونعمة يابنتي
فرح : هو عمر موجود
فاطمة: ايوة يابنتي هدخل اندهولك

"فاطمة دخلت تنادي عمر وفرح واقفة خايفة من الموجهه"
فاطمة : فرح برا ياعمر
عمر : قوليلها مش موجود
فاطمة : عاوزني اكدب يابني
عمر : خلاص قوليلها مش عاوز يقابلك
فاطمة : ليه كدا يابني البت جت لحد عندك .. البت دبلانة خالص .. باينها بتحبك يابني متاخدهاش بذنب امها
عمر :لو سمحتي ياماما .. متدخليش ف الموضوع دا
فاطمة : اللي تشوفوا يابني .. وخرجت

{ عمر مكنش سهل عليه يبعد عن فرح .. بس كرامته مستحملتش اهانة نهلة ليه وفتحتله جرح قديم ف انه متقبلش ف الشغل بسبب الواسطة مع انه كان تقديره امتياز ... ساعتها حس بالعجز نفس احساسه بالعجز وهو مش قادر يرجع لفرح ... بسبب الفرق اللي بينهم.. اختار يبعد عنها }

فاطمة بتوتر : معلش يابنتي هو الظاهر خرج وانا مخدتش بالي
فرح فهمت انه مش عاوز يقابلها : ماشي ياطنط شكرا
فاطمة بزعل : طب ياحبيبتي لو عاوزة تقوليلو حاجة قوليلي ولما يجي اقوله
فرح دمعت : لا مالهاش لازمة بقا خلاص .. وخرجت وهي بتعيط واتأكدت انه خلاص اللي بينهم انتهي

*الجرس رن*
عائشة : وعد يابنتي ياحبيبتي انتي جيتي
وعد : اه ياخالتو
عائشة : عملتي ايه ف الامتحان .. شدي حيلك ياحبيبتي دي سنة التخرج
وعد : الحمدالله كان كويس ياخالتو ... هو حد ف الحمام .
عائشة : لا ياحبيبتي الحمام فاضي

(وعد دخلت الحمام .. وعملت اختبار الحمل .. وطلعت حامل )

وعد كانت حاسة انها فرحانة وخايفة ومتوترة ومبسوطة كل الحاجات دي مع بعض ...ومكنتش عارفة تعمل ايه .. حطيت الاختبار ف الشنطة ودخلت اوضتها تفكر هتعمل ايه ...

*ف فيلا سالم ابو النجا*
نادين : فتحية .. فتحية
فتحية : نادين هانم .. انتي رجعتي
نادين : اه هو بابا فين
فتحية : ف مكتبه ياهانم .. احضرلك الاكل
نادين : لا .. انا هطلع لبابا

*في مكتب*
سالم قاعد ع مكتبه وماسك صورة
نادين : بابي .. عامل ايه وراحت باسته
سالم دخل الصورة بسرعة : الحمدالله ياحبيبت بابا انتي كنتي فين
نادين : كنت ف النادي زي كل يوم ..
سالم : راجعة بدري يعني
نادين : حصل موقف مع واحد متخلف .. قفلي يومي كله
سالم : حد قربلك ؟؟

نادين : محدش يقدر يابابي ... انا بعرف اتعامل مع الاشكال دي متقلقش
سالم : ماهو دا اللي مطمني عليكي ... هتتغدي معايا ولا زي كل يوم
نادين : لا هتغدي معاك انهاردة .. علشان خارجة بليل مع اصحابي
سالم : طيب يلا بينا .. اصل انا اول لما شوفتك نفسي اتفتحت اوي
نادين بتضحك: ياحبيبي انت

" وعد سرحانة وبتفكر .. لحد ما عرفت هي هتعمل ايه "
(دخلت المطبخ وقررت تعمل عشاء حلو .. وعملت كيكة وزينتها .. وجهزت السفرة وناديت عليهم )

كلهم مستغربين وقعدوا يأكلوا ..
سيف : اكلك حلو اوي
عائشة: اه وعد شاطرة اوي ف الاكل
نهلة : عندك حق ياسيف .. احلي من اكل خالتك .. تبقي تعالي تشتغلي عندنا لما كمال يرجع
وعد اتضايقت : ربنا يرجعوا بالسلامة

*وكملوا اكل*
بعد الاكل وعد جبتلهم الكيكة
سيف : لا كدا كتير .. انتي مكلفة نفسك ع الاخر .. كل دا علشان انا اجازة صح
وعد : بصراحة لا .. انا حبيت اجمعكم علشان اقولكم ع حاجة مهمة

كلهم بصلها
عائشةة: خير يابنتي
وعد بفرحة : خير ياخالتو متقلقيش ..جريت ع اوضتها
الكل : دي راحة فين
وعد رجعت : كنت بجيب حاجة .. معلش .. انا متوترة اوي مش عارفة اقول ايه .. ف انا هوريكم وانتو تعرفوا .. *طلعت الاختبار*
سيف : ايه دا
وعد : انت مش فاهم اكيد .. دا اختبار الحمل
" نهلة وعائشة قعدين مصدومين "
وعد بفرحة : انا حاامل
سيف : ايييييه !!!

نادين : فتحية انا خارجة علشان لو بابا سأل عليا

فتحية : حاضر ياهانم
موبايل احمد رن
احمد : نعم.. عاوز ايه !
خالد : ياعم براحة عليا بس .. انا عاوز اصالحك .. انا سهران سهرة حلوة دلوقتي تعالالي
احمد : بنات لاا ياخالد قولتلك مليون مرة
خالد : والله ياعم معيش بنات انا لوحدي
احمد : ماشي انت فين
خالد : هبعتلك اللوكيشن

وعد : ايوة انا حامل ياسيف
نهلة : انتي بتقوووليي ايييه .. حامل من مين !!
وعد : هيكون من مين .. من سيف طبعا
عائشة : هو انتي وسيف اتجوزتوا !
وعد بفرحة : ايوة ياخالتو .. وانا حامل دلوقتي
فرح : الف مبروك ياحبيبتي
نهلة : مبروكك ايه ... دا نهار اسوود ... انتو اتجننتوا

وعد : نهار اسود !! حاملي بنسبالك حاجة وحشة
نهلة : انتي اكيد بتهزاري انتي مش حامل .. متتكلم يااسييف .. قول حاجة.. هي حامل منك .. انت كنت بتستغفلني
سيف : انا مش عارف دا حصل ازاي
وعد : نعم !!!! هو ايه اللي حصل ازاي

*موبايل نهلة رن*
سيف : الحمل .. انا مكنتش عامل حسابه
وعد : دا كان متوقع يحصل يعني
سيف : لا .. المفروض كنا نتفق .. مكنش المفروض تاخدي القرار من نفسك
وعد : قرار ايه ياسيف انا لسه عارفة انهاردة ... انا زيك مكنتش عاملة حسابي
سيف : بس ...
وعد : بس ايه ياسيف
سيف : مش عارف .. مش عارف

{ سيف مبقاش عارف فعلا يعمل ايه .. هو لما خد قرار انه يتجوزها.. محطش ف دماغه انهم يخلفوا دلوقتي خالص .. لانه حاسس انه كبيرة عليه المسئولية }

نهلة جت تجري : ابوكووو ررجععع

احمد : ايه المكان دا
خالد : مكان عالمي هتنبسط اويي ..
احمد : انت مش قولت مافيش بنات
خالد : فين البنات مانا قاعد لوحدي اهو
احمد : وكل اللي حواليك دول ايه
خالد : لا دانت عاوزلك كوكب لوحدك بقا
احمد : ياريت والله بلا وجع دماغ
خالد : بزمتك دول يوجعوا الدماغ .. بص حواليك كدا . .. هتعرف انك مش عايش

احمد بيلف يبص لمح البنت اللي دلقت عليه العصير (نادين)...وشه قلب

خالد : في ايه مالك .. قلبت وشك ليه
احمد : المستفزة اللي قلبت العصير اهي هناك
خالد بص : فين ديي ... انت قصدك ع انهو
احمد : الي بتضحك هناك دي
خالد : يلااهوووي ... هي دي اللي اتخنقت معاها
احمد : ايوة هي..

خالد : دانا هتخانق معاك دلوقتي .. في حد يتخانق مع الصاروخ دي .. انت عارف دي بنت مين
احمد : يادي ام الكلمة دي .. بنت مين يعنيي
خالد : دي بنت سالم ابو النجا .. رجل اعمال كبير اوي .. انت خناقتك معاها دخلتك التاريخ
احمد : نعم ! ليه يعني ع ايه..

خالد : ع ايه .. لا دانت اعمي بجد .. دا مافيش حد بيعرف يقرب منها اصلا اي حد بيقربلها بتظبطوا .. بس سيبك انت البت وتكة ع الاخر
احمد بصلها : مش للدرجة يعني
خالد : اقعد ساكت ونبي .. انت مبتفهمش
احمد : شكر ياعم .. ورجع بصلها تاني .. مش اوي بردك

*ف اوضة نهلة*
سيف : بابا رجع ازاي .. وانتي كلمتي منين
فرح : ياحبيبي يابابا .. انا كنت عارفة انه هيرجع
نهلة : اهدوا هفهمكم كل حاجة ... ابوكو اتصل بيا قبل الحادثة بيوم

*فلاش باك*
نهلة : ايوة ياكمال انت فين و...
كمال : اسمعيني كويس فاللي هقولو ومش عاوز حد يعرف حاجة ولا حتي الولاد
نهلة: خير ياكمال قلقتني
كمال : انا مش عاوزك تقلقي .. انا هسافر
نهلة : طب فيها ايه مانت بتسافر دايما
كمال : لا المرة دي مختلفة
نهلة : ازاي
كمال : انا ههرب يانهلة
نهلة : اييه !!

كمال : زي ماسمعتي ههرب والبوليس هيجي بكرا .. لما يجي متتصدميش .. واستحملي يانهلة شوية عبال ماارجع ... خليكي واثقة فيا انا هرجع ومش هسيبكم ...
نهلة : فهمني طيب في ايه
كمال : مش هينفع دلوقتي .. كل اللي عليكي انك تصبري شوية بس وهرجع

نهلة : هو دا كل اللي ابوكم قالوا .. انا معرفش حاجة تانية
سيف : يعني كنتي ع تواصل معاه كل الفترة دي ومخبية

نهلة : هو اللي مكنش عاوزكم تعرفوا
سيف : ليه هنبلغ عنه ..ع الاقل يعرفنا انه مش نصاب
فرح : ومين قالك اني صدقت ان بابا كدا اصلا .. انا واثقة ف بابا عمره مايعمل حاجة غلط
نهلة : مش مهم الكلام دا دلوقتي المهم انكم تجهزوا حاجتكم علشان نتحرك
سيف وفرح : ع فين
نهلة : هنرجع فيلاتنا
فرح : طب ووعد

نهلة : طيب روحي انتي يافرح جهزي هدومك وانا هشوف الموضوع دا
...فرح مشيت وهي مش مرتاحة لامها

"سيف قاعد سرحان ف وعد مش عارف يعمل ايه"
نهلة : عرفت هتتصرف ازاي مع وعد
سيف : لا ياماما ولو سمحتي انا مش عاوز اسئلة
نهلة : لا انا مش هسألك ف حاجة .. انت مغلطش هي مراتك .. وانا مش زعلانة منك وموافقة كمان انها تيجي معانا...
سيف : بجد ياماما
نهلة : طبعا يا سيف دي مراتك اكيد مش هنرميها يعني ..

سيف : انا كنت عارف انك مش هتزعلي مني .. بحبك اوي ياامي
نهلة : ياروحي .. هو انا عاوزة غير سعادتكم .. بس قولي بقا هتعمل ايه ف اللي ف بطنها
سيف : مش عارف ياماما

نهلة : اسمحلي بقا ياسيف اقولك انها غلطانة ف كدا .. بصراحة يعني المفروض انتو الاتنين تتفقوا مع بعض ... الخلفة دي مسئولية كبييرررة اوي ياسيف ومحتاجة وقت وتفكير .. وانت ياحبيبي لسه صغير ع الخلفة والعيال .. انت من حقك تستمتع بحياتك الفترة دي انت ووعد
{سيف بيفكر ف كلام امه ومقتنع بيه هو فعلا مكنش عاوز خلفة دلوقتي }
سيف : علشان كدا مش عارف اعمل ايه .. انا اتحطيت قدام الامر الواقع
نهلة : لا طبعا ف حل ياسيف
سيف : ايه هو !!!

نهلة : وعد تنزل اللي ف بطنها
سيف : نعم !
نهلة : عادي ياسيف .. اكيد وعد مش حامل بقالها كتير .. طلما لسه مكملتش 45 يوم خلاص .. تنزله دلوقتي ولما تحبوا تخلفوا بعد كدا خلفوا ع راحتكم
سيف : بس مفتكرش وعد هتوافق
نهلة : هتوافق اكيد انت مش بتقول انها بتحبك .. اللي بيحب حد بيعمل علشانه اي حاجة ...لو بتحبك بجد تثبتلك حبها ليك

*عائشة سمعت الحوار كله والغضب كان ماليها لانها فاهمة اللي نهلة بتخططله*
سيف اقتنع وراح ل وعد
نهلة بصتله وضحكت { نهلة عارفة ومتأكدة ان وعد هترفض تنزل اللي ف بطنها .. }

ف اوضة وعد قعدة سرحانة وبتفكر ف هل هي غلطانة فعلا وكان لازم يكون بينها وبين سيف اتفاق ولالا .. بس هي خلاص بقيت حامل مافيش حل .. سيف دخل

وعد : سيف متزعلش مني والله انا مكنتش عاملة حسابي
سيف : مش زعلان منك ياحبيبتي
وعد : بجد ياسيف انا كنت عارفة انك مش هتزعل مني ... انت بتاخد هدومك رايح فين
سيف : هنرجع الفيلا خلاص .. وانتي كمان هتيجي حضري نفسك
وعد : بجد .. طنط نهلة وافقت
سيف : اه ومبسوطة اوي رجوع بابا خلها فرحانة وافقت
وعد باستغراب : بجد !

سيف حضر هدومه
سيف : وعد عاوز اتكلم معاكي ف حاجة بخصوص اللي ف بطنك
وعد : اتكلم
سيف : بصي ياحبيبتي انا مش زعلان من اللي حصل هو كان غصب عني وعنك .. بس ف حل
وعد بقلق : حل ايه
سيف : تنزليه ياوعد .. ولما نحتاج طفل نبقا نخلف .. احنا لسه صغييرين
وعد بتدمع : انت بتقول ايه !
سيف : انا عارف انه صعب عليكي
وعد : صعب عليا انا لوحدي ؟؟

سيف : وعد افهميني انا مش عاوز خلفة دلوقتي .. انا شايفها مسئولية كبيرة اوي عليا
وعد : مش هتكون عليك لوحدك انا هكون موجودة معاك ف كل خطوة ياسيف .. بس شيل الفكرة دي من دماغك
سيف بعصبية : وعد لو سمحتي افهميني انا مش عاوزه .. مش عاوزه
وعد : ليه بتقول كدا .. ياسيف علشان خاطري ... انا استحالة اعمل كدا..

سيف : وعد انتي مش بتحبيني
وعد : والله بحبك ياسيف
سيف : لو بتحبيني هتوافقي
وعد : صعب .. صعب ياسيف علشان خاطري افهم
سيف : ياانا ياللي ف بطنك
وعد : انت بتقارن ايه بايه ..
سيف : دا اخر كلام عندي
وعد : مش هقدر ياسيف .. مش هقدر..

سيف : يبقا اختارتي ... ومشي
وعد : سيف .. استنا انت رايح فين وسايبني
عائشة : ع فين ياسيف بيه انت ونهلة هانم .. ضيافتنا مش عجباكم ولا ايه
نهلةة : متشكرة اوي يا عائشة .. بس كفاية عليكم كدا ... احنا رجعين فيلاتنا
عائشة : الف مبروك ياهانم .. وانت ياسيف هتعمل ايه مع وعد

*سيف مبيردش*
وعد : سيف علشان خاطري متسبنيش
سيف :انتي اللي اختارتي ياوعد
وعد : انا عاوزكم انتو الاتنين ياسيف
سيف : مينفعش

نهلة : افهم من كدا انها رفضت
*سيف ساكت*
نهلة : تمام يبقا يلا بينا
فرح : ووعد ياماما
نهلة : اه صح مينفعش نسيبها كدا
نهلة بصيت لسيف

سيف بص لوعد اللي عمالة تعيط : انتي طالق ياوعد

الفصل التالي
جميع الفصول
الآراء والتعليقات على الرواية