قصص و روايات - قصص رومانسية :

رواية أحببتك بل عشقتك يا من كسرتي فؤادي للكاتبة آية محمد رفعت الفصل الثالث عشر

رواية أحببتك بل عشقتك يا من كسرتي فؤادي للكاتبة آية محمد رفعت الفصل الثالث عشر

رواية أحببتك بل عشقتك يا من كسرتي فؤادي للكاتبة آية محمد رفعت الفصل الثالث عشر

اسر: خيانه ياسمين وخالد اه قلبي هموت ليه كدا يابنتي ليه تعملي في ابوكي كدا حطيطي راسي في الطين اااه
خالد: ايه الفيلم المحروق ال انت عيشه ده
اسر: محروق
ياسمين: جدااا
اسر: واقف بعد اما كان بيمثل انه واقع على الارض احم مش تقول ياخالود سيبني عايش الدور
خالد: لا ياخفيف دانا سيبك تجيب اخرك عشان اما اضرب اضرب بضمير
اسر: هو فيها ضرب.

ياسمين: ههههه
خالد: غبي
ياسمين: خالد
خالد: قلب خالد
ياسمين: مش تبعد عني تاني انا بحبك اوووي
خالد: بصلها هههه دانتي واقعه من زمان بقا
ياسمين: ضربته جامد بس يا خالد الله
انا غلطانه انا واقفه معاك سلام
خالد: خلاص اسف يا روحي متزعليش
ياسمين: بابتسامه اوك انا هروح اقعد مع ندى شويه
خالد: انا كنت عندها ولقيت عصام كالعاده اقعد جانبها واحشتني اووي.

ياسمين: بدموع وانا ياخالد ندى كل حياتي هي اختي وصاحبتي واقرب الاشخاص ليا انا حاسه اني من غيرها ول حاجه
خالد: مسح دموعها متزعليش ياقلبي انشاء الله هتقوم
ياسمين: يارب ياخالد انا هروح
ومشت ياسمين إلى غرفه ابنه عمهاوصديقه طفولتها
فوجدتها كما هي لا حركه فقط السكون يخيم الغرفه لم تعتاد على ذلك فهي تعتاد على الغرفه المليئه بجميع الوان الحياه.

ياسمين: برضو ياندي مش هتقومي انا زهقت والله من غيرك واحشتني اقومي ياندي عشان خاطري مش انتي بتحبني اغني معكي هغني معكي والله بس قومي
فوجدت من يضع يده على كتفها
عصام: هتقوم ياحببيتي انشاء الله هتقوم
ياسمين: امته هتقوم امته واحشتني اووي ياعصام
عصام: واحشتنا كلنا يا ياسمين
دق الباب
عصام: ادخل
اسر: ندى عامله ايه مفيش جديد
ياسمين: لسه يا اسر
اسر: حزن بشده فهو يعتبرها مثل ياسمين بل ينحاز لها اكتر.

اسر: وجد الحزن في عين اخيه فكالعاده هيستخدم خفه دمه عشان يغيرلها المود
اسر: ايه ياختي كل ما اخش حته القيكي حضنه حد ايه مش بتضيعي وقت
ايشي احمد وخالد والوقتي عصام
عصام: احمد مين يالا
اسر: ابوك
عصام: مسكه من القميص احمد ده بيلعب معاك يالا
اسر: انت متنرفز ليه فعلا بيلعب معيا عارف ليه
عصام: ليه
اسر: العب باليه ههههه
عصام: هموت واعرف كميه البرود ال في دمك دي منين.

اسر: هقولك الطريقه كوبيه ميه تلج الصبح على غير ريق وواحده زيها باليل
عصام: بره يالا بره ياحيوان
اسر:
ياسمين: ههههه تستاهل
عصام: لا انتي دورك جي
ياسمين: ليه عملت ايه
عصام: انا ملاحظ انك واخده راحتك على الاخر مع خالد
ياسمين: لا والله ماعملت حاجه ده هو حضن بس
عصام: ههههههه بس طب الحمدلله
ياسمين: انت بتتريق عليا.

عصام: بجديه وهو يحتضن اخته الصغري لا ياحبيبتي انا بضحك معاكي وواثق فيكي جدا والاهم من كدا ثقتي الكبيره في خالد او بالمعني الاصح بابا وعمي واثقين في تربيتنا عشان كده اقعدنا السنين دي كلها في نفس القصر متقسمناش عشان بينا ثقه ال للاسف قليل جدا ال موجوده فيهم
اسر: شد ياسمين وحضنها اشمعنا انتم تحضنو وانا لا دي اختي
خالد: كان جاي يطمن على ندى لقي اسر حضن ياسمين بالعافيه
خالد: شيل ايدك من عليها ياحيوان.

اسر: ياض دانت مش خايف بقا طب اهو وحضنها اكتر
خالد: شدها منه شيل ايدك ياخويا وانتي يختي مصدقتي
اسر: ههههه مجنون انا غيرت رايي يا سوسو الواد ده حيوان وكل يوم مع واحده شكل حتى لسه قفشه مع واحده من شويه مش فكر كان اسمها ايه اه مايا اورورا
خالد: اه يا كلب
ياسمين:
اسر: ايوه دا كانت هتموت وتجوزه وقالتله سيب خطيبتك واتجوزني قالها ولو عايزاني اموتها هموتها
ياسمين: كدا طب ادني دبلتي
خالد: انتي هتصدقيه دا غبي.

والله ماانا دي كانت عايزه عصام مش انا
اسر: شوفي الواد بيرمي التهمه على عصام الغلبان
ياسمين: سبت الاوضه ومشيت
خالد: والله يااسر لاموتك وجري ورا ياسمين
اسر: دون ان يرى الذي يقف وراه كالاسد ياشيخ اتلهي كل شويه تقولي هموتك هموتك واديني اهو عيش وميت فل وعشره
وبمجرد ان لف كان مرفوع في الهواء
عصام: عرفت منين ان انا كنت مع مايا اورورا
اسر: ههههه الله الدنيا حلوه اووي من فوق
عصام: اسر انا مبهزرش.

اسر: سمعتك وانت بتكلم خالد واستنتجت على طول هي عايزه ايه من ذكائي
عصام: لا ذكي اووي ياض بره يااسر عشان اتخنقت منك
اسر: مشي وراجع فتح الباب تاني لومش عجبك طلقني طلقني ياحيوان
اول ماعصام اقام قفل الباب و
عصام: اقعد بجانب ندى
عصام: وحشتني اووي ياعمري انا اتاخرت عليكي اسف ياحياتي كان عندي شويه شغل وكنت بخلصهم مع بابا في المكتب وجيتلك على طول
واخذ يمسد على شعرها.

عصام: اد ايه انتي جميله ياملكه قلبي حتى وانتي نايمه زي الملاك بس انا حياتي من غيرك واحشه اووي حاسس انها ظلمه مشتاق للنورك ياحبيبتي في حياتي ارجعي ياندي ارجعلي انا من غيرك وحيد عارفه ياحبيبتي انا مكنتش متخيل اني هحبك كدا ندى انا وفقت اني اتجوزك عشان محسش بالذنب تجاهك لاني كنت عارف انك بتحبني اوي بس اما اقربت منك حبيتك اوووي لا انا بعشقك بعشق ضحكتك ولما بتزعلي مني هههه وانا اصلحك بالشوكلا ولما بتتسحبي على اوضتي عشان تنامي في حضني ثم قرب منها واحتضنها واحشتني اووي ارجعلي ياحبيبتي ارجعي وكان يتحدث وعيناه تلمع بالدموع.

انا حاسس اني عايش من غير روح ارجوكي راجعلي روحي.

عصام: قبلها وداثرها جيدا بالغطا وتوجه ليجرج من الغرفه
ع ص ا م
تخشب مكانه لا يعي ما سمع هل سمع صوت ملكه قلبه هل نادته لا انه يتوهم
ندى: بصوت يكاد يكون مسموع عصام
عصام: خايف يلف ينصدم انه يكون بيحلم بس هو سمع صوتها ايوه ده صوت روحه ال قلبه بيسمع صوتها بينبض بالحياه
عصام: لف حتى يتاكد فوجد ملكه قلبه قد استعادت وعيها.

عصام: حضنها بلهفه وشوق وحنين وبصوت كله اشتياق اخيرا ياحبيبتي واحشتني اوووووووووووي يا قلبي وحشني اسمي منك وانتي بتقوليه الحمد لله انك رجعتيلي
ثم بعدها عن حضنها وهو يضع يده على وجهها كدا يا ندى تعملي فيا كدا قلبي كان هيقف من الخوف عليكي
ندى: بصوت ضعيف اسفه
عصام: حضنها تاني كان يود ان يدفنها بضلوعه
ندى: عصام
عصام: قلب عصام وعمره وروحه
ندى: بابتسامه بسيطه زادتها جمالا
كل ده.

عصام: واكتر من كده وظل يقترب منها انت كل حاجه مش بس روحي وقبلها قبله طويله يبث فيها شوقه وحنينه واشتياقه لها وعندما كان يشعر بحاجتها للهواء كان يبعد وهو يهمس بجانب اذنها بحبك وحشتني ويرجع يقبلها من جديد.

الفصل التالي
جميع الفصول
روايات الكاتب
روايات مشابهة
الإعجاب، المشاركة والتعليقات على الرواية
W
لتصلك الفصول الجديدة أو الروايات الجديدة
اعمل متابعة للصفحة (اضغط لايك للصفحة)